منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات فرسان المعرفة

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

    الشاعر تركي عامر - قصيدة خربشات على الغبار

    أبو تمام
    أبو تمام
    مشرف
    مشرف


    الجنس : ذكر
    الابراج : الجوزاء
    عدد المساهمات : 238
    نقاط : 8817
    السٌّمعَة : 13
    تاريخ التسجيل : 24/07/2011
    العمر : 39

    الشاعر تركي عامر - قصيدة خربشات على الغبار Empty الشاعر تركي عامر - قصيدة خربشات على الغبار

    مُساهمة من طرف أبو تمام الأحد 11 مارس 2012 - 11:58

    تركي عامر
    خربشات على الغبار

    -----------------------------------
    (1)
    صورةٌ
    تقدَّسَ سرُّها
    في مرآة .
    أخافُ عليها من ثلاثة :
    الغبار،
    وعيونِ المارقين ،
    والخروج .
    (2)
    يلفُّ رأسَها المقطوع
    منديلٌ أغبر،
    أداتُها الوحيدة
    خرقةٌ مبلَّلة
    تقرأُ الغبارَ كلَّ يوم .
    تنظّفُ الرّفوفَ
    من الأدب ؟!
    أم بطنَها
    من الفراغ ؟!
    (3)
    لأنَّها المرّةُ الأولى
    منذ 408 للهجرة ،
    كانَ الغبار
    (رضيَ اللهُ عنه)
    أوّلَ المستقبِلين .
    وسيكون ...
    آخرَ من يودِّعُني
    عندما أعود
    إلى الشّمال .
    (4)
    العصفورُ الهارب
    إلى الجنوب ،
    لم يكن يعرف
    أنَّ "طُوبَة"
    هو كانون الثّاني
    الّذي هو يناير ،
    وأنَّهُ يحمل
    على ظَهْرِه ،
    فضلاً عن الغبار ،
    كيسًا
    من بردٍ وسلام .
    (5)
    جئْتُ ،
    لأنَّ لي هنا
    صورةً
    تقدَّسَ سرُّها
    في مرآة .
    وليذهبِ الكتاب
    إلى الجحيم .
    (6)
    لا تخافُوا أيّها الأحبّة
    الوافدونَ من الشّمال ،
    ليسَتْ لي نيَّةٌ
    في سَحْبِ البساط
    من تحتِ أحد .
    ألا يتّسع
    فضاؤُكم،
    هنا أيضًا ،
    لعصفورٍ
    يحبُّ البياض ؟!
    (7)
    تأكلُها العيون
    أنَّى ذهبَتْ .
    تبصقُهم جميعًا
    حَسَبَ التّرتيب ،
    ولا تعيد ترتيبَ
    أحمرِ الشّفاه .
    وتدوسُ بكعبِها العالي
    أعقابَ مجاملاتِهم
    غيرِ السَّلِسَة .
    ثمَّ تمضي
    إلى غايتِها
    أسيرةَ حًلُمٍ
    لا يفهمُهُ اللَّحْم
    إلاّ إذا استحمَّ كلَّ يومٍ
    في البحرِ الميّت
    خَمْسَ مرّات .
    (8)
    أحبُّكِ ...
    كما تشتهين .
    ولن يفهمَني أَحَد .
    ولن يصدِّقُوا شاعرًا .
    وأخافُ ،
    في نهايةِ المطاف ،
    أن أكونَ مثلَهم ،
    وتخسري الرّهانَ
    من جديد ،
    وأخسرُني .
    (9)
    كيلا تخسري الرّهان ،
    دمّرْتُ أسلحةَ الدّمارِ كلَّها .
    ما كانَ رأسًا نوويًّا
    عادَ إلى طفولتِهِ
    ونام .
    (10)
    ذهبْتُ وحدي
    إلى المطعم ،
    حيثُ كنَّا
    في الأمس .
    طلبْتُ الطَّبَقَ ذاتَهُ .
    لم يكن
    طيّبًا .
    (11)
    كان عمري 48 خريفًا
    عندما التقَيْنا .
    صرتُ كلَّ يومٍ
    أصْغُرُ أسبوعًا ،
    وكلَّ أسبوعٍ شهرًا ،
    وكلَّ شهرٍ سنة .
    "احْسِبِيهَا لْوَحْدِكْ
    بَقَى" .
    (12)
    أخرجْتُهُ .
    ظهَّرْتُ الصُّوَر .
    الحمدُ لله .
    والشّكرُ لآلةِ التّصوير .
    ما زالَتِ الصُّورَة .
    تقدَّسَ سرُّها .
    في المرآة .
    (13)
    لم تستطِعْ واحدةٌ
    أن تعيدَ تكويني
    مثلما فعلْتِ .
    سبحانَكِ تعالَيْتِ
    عمَّا يقولونَ
    ولا يفعلون .
    (14)
    حينَ أعودُ إلى الشّمال
    سأعيدُ ترتيبَ أوراقي
    بموجبِ اللّوائحِ الفاطميّة .
    سأوزّع
    على المسلِّمينَ درسًا
    في السّلام
    مع النَّفْس .
    (15)
    احْتَرِسْ
    التّدخينُ يدمِّرُ الصّحّة
    ويسبّبُ الوفاة .
    والشِّعرُ أيضًا
    لكنَّهُ
    لا يبيع .
    (16)
    عقلي طيّبُ القلب
    لا يسمح
    لقلبي قليلِ العقل
    أن يغرِّرَ بأحد .
    سأظلُّ عاقلاً
    جدًّا
    إلى أن يطلبَ الجنون
    نجدةً
    من قوّةٍ صديقةٍ
    تحبُّ الهمالايا
    ونطير .
    (17)
    كائناتٌ
    من كوكب الإنترنت .
    يدخلونَ مطعمًا شعبيًّا
    في قلبِ القاهرة .
    يثرثرونَ فوقَ النّيل
    ويأكلونَ الكُشَرِيّ .
    يكشّرونَ ويضحكون
    بلا وجوهٍ عبيطة
    يعملُها المسنجر .
    (18)
    وأخيرًا
    يخرجُ المولود
    بما لا يشتهي الحُلُم .
    حسنًا
    لا ألومُ القابلة
    ولا المستشفى .
    وأسناني
    ليسَتْ مترفةً
    بما فيه الكفاية
    لارتكابِ عضّةِ إصبع .
    لا بأس
    سأتوحّدُ مع الكتاب
    وأمضي
    بعينَيْنِ عاجزتَيْنِ
    عن البكاء
    في حضرةِ القابلة .
    (19)
    قصيدةٌ
    سادرةٌ في بلّورِ الرّوح
    إلى حدِّ البكاء .
    سادنٌ
    أحبُّهُ كما أحبُّ إخوتي
    يقرأُها علينا
    لـ 48 غرضًا
    في نفسِ يعسوب :
    ليدرأَ عاصفةً وشيكة ،
    لتصرفَ النّظر
    عن مهنتِها
    كقابلة .
    الأغراضُ المتبقّية
    ليسَتْ
    من اختصاصي .
    (20)
    جَنينٌ يُدعى
    "عصفورةَ الجنوب" ،
    يتشكّل
    في رَحِمِ الرُّوح .
    سيولد
    على يديها ،
    وبإذنِها
    تعالَتْ .
    (21)
    لنصرفِ النّظر
    عن إعادةِ التّوليد
    كما الحبرُ يشتهي ،
    لئلاّ
    نسفِّهَ الورق ،
    ولئلاّ يزيد
    سنتمترَ آخرَ
    حزنُ القابلة .
    (22)
    مناشيرُ فارغةُ العيون
    لا يملأُها التّراب .
    تحبُّ الشّجرَ الغريب
    وتدعو لَهُ
    بطولِ الإقامة .
    (23)
    بينَ عقلِ الشّمالِ
    وقلبِ الجنوب
    حربٌ
    ليسَتْ باردة .
    بردٌ وسلامٌ
    غيرُ باردَيْن
    بينَ شمالِ القلبِ
    وجنوبِ العقل .
    (24)
    أخذْتِ الكتابَ بقوّةٍ
    وأمعنْتِ في ليلِ القبيلة .
    عادَ بخُفَّيْ قرفةٍ
    ما كانَ سحلبًا .
    قرأنا سطرًا
    تحتَ جنحِ النّهار.
    على البابِ نقرةٌ
    تُوقِفُ الحصانَ
    عن النّموّ .
    (25)
    لَكِ في القلبِ
    مستعمَرة .
    من قالَ إنِّي
    أكرهُ الاستعمار ؟!
    (26)
    على ضوءِ دمعَهْ
    تَقَرَّيْتُ صمتَ النّبيّةِ خمسًا
    وركعَهْ
    (27)
    رأسُ "الحُسَيْنِ"
    يعرّيك .
    تهرول
    إلى "شرمِ الشّيخ" .
    تختبئ
    في عباءةِ "السّلام" .
    (28)
    دمعٌ يتساقط
    على بذلةِ العيد .
    محمّدٌ
    يبكي بينَ يَدَيّ .
    وتذهبُ فاطمة
    لرؤيةِ عُمَر .
    لأوّلِ مرّةٍ
    أبتعدُ عن العيد .
    (29)
    مسؤولٌ
    على الهواء .
    لا ماءَ في الأرضِ
    ولا حطب .
    والسّماءُ
    في إجازة .
    (30)
    البارجةُ في عرضِ الفقرِ
    منذُ البارحة .
    ينزلُ الجنود
    إلى شاطئِ الحبرِ
    جائعين .
    الكتبُ عاهراتُ
    فاخرة.
    محافظُ النّقود
    تتثاءب
    وتزني بعيونِها .
    (31)
    "طلعت حرب" ،
    أوّلَ أيّامِ العيدِ
    مساءً ،
    لا مكانَ لإبرةٍ
    كي ترنَّ
    براحتِها .
    (32)
    فضلاً عن الّذي
    "بَالِي بَالَكْ" :
    أمّ الدّنيا
    والنّيل
    والأهرام
    "وبتاع" ،
    في القاهرة
    شيءٌ من عكّا
    وحيفا والنّاصرة .
    عينٌ بصيرةٌ
    ويدٌ قصيرة .
    أهلُها طيّبون
    لا يشبهونَ أشباهَهم
    في السّينما .
    مطحنةٌ
    والقمحُ "زَلَطٌ"
    أسمر .
    الحزنُ خوفو ،
    والدّمعُ نيلٌ
    يصبُّ في السّماء .
    (33)
    أراني جنينًا
    في رَحِمِ قصيدةٍ
    راهبة ..
    من ظَهْرِ حِبْرٍ
    قُدُس .
    (34)
    الأرضُ مصابةٌ
    بسرطانِ السّماء .
    هل
    "عملنا اللّي علينا"
    لنلقي
    "الباقي على ربِّنا" ؟!
    (35)
    أوّلَ أيّامِ العيد
    في القاهرة ،
    لا شيءَ مفتوحًا
    سوى
    ما ينتظرُ المطر .
    (36)
    طفلٌ طويلٌ
    من ليبيا
    تشيبُ لحيتُهُ
    في القاهرة
    منذُ ثلاثينَ لوحة .
    (37)
    قالَتْ :
    لا تظنَّنَ بي سوءًا ،
    يا سيّدي.
    لسْتُ مدمنةً أنا ،
    ولم أخرج
    من جلدتي .
    تعرّيني عيونُكم ،
    فأتستّر
    بالدّخان .
    (38)
    طالَ غيابُ الحرسِ القديم ،
    ونصفُ المرعى
    يعيّدُ في القلعة .
    والمفتاح
    في جيبِ العيد ،
    والعيد
    في إجازة ،
    والإجازة
    خارجَ القاهرة ،
    والقاهرة
    ليسَتْ جميلةً
    حينَ يفيض
    حزنُ القابلة .
    (39)
    الكتب
    لدى "مدبولي"
    أعضاءُ ناشطون
    في تنظيمٍ
    يَرْقَى إلى المرّيخ .
    (40)
    مندهشًا من جرأتِه
    وبتشجيعٍ من الضّجيج
    وما عَبَّ من جعة ،
    يسحبُ القلم
    ويكتبُ على منديل .
    يدٌ تفحُّ تحتَ المنضدة
    تقطفُ الرّسالة
    وتخرجُ من البخار .
    بعدَ ساعات
    لا يتّفقان على مطر .
    ويذهب
    كلٌّ إلى المطار

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 17 أبريل 2024 - 9:43