منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 11:17

سنن النسائي -كتاب مناسك الحج


باب وجوب الحج.


- أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك المخرمي قال حدثنا أبو هشام واسمه المغيرة بن سلمة قال حدثنا الربيع بن مسلم قال حدثنا محمد بن زياد عن أبي هريرة قال:
-خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس فقال إن الله عز وجل قد فرض عليكم الحج فقال رجل في كل عام فسكت عنه حتى أعاده ثلاثا فقال لو قلت نعم لوجت ولو وجبت ما قمقم بها ذروني ما تركتكم فأنما هلك من كان قبلكم بكثرة سؤالهم واختلافهم على أنبيائهم فإذا أمرتكم بالشيء فخذوا به ما استطعتم وإذا نهيتكم عن شيء فاجتنبوه.
- أخبرنا محمد بن يحيى ابن عبد الله النيسابوري قال حدثنا سعيد بن أبي مريم قال أنبأنا موسى بن سلمة قال حدثني عبد الجليل بن حميد عن ابن شهاب عن أبي سنان الدؤلي عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قام فقال:
-إن الله تعالى كتب عليكم الحج فقال الأقرع بن حابس التميمي كل عام يا رسول الله فسكت فقال لو قلت نعم لوجبت ثم إذا لا تسمعون ولا تطيعون ولكنه حجة واحدة.


وجوب العمرة.


أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة قال سمعت النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس يحدث عن أبي رزين أنه قال:
-يا رسول الله ان أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال فحج عن أبيك أو اعتمر.


فضل الحج المبرور.


- أخبرنا عبدة بن عبد الله الصفار البصري قال حدثنا سويد وهو ابن عمرو الكلبي عن زهير قال حدثنا سهيل عن سمى عن أبي صالح عن أبي هريرة قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحجة المبرورة ليس لها جزاء إلا الجنة والعمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما.


فضل الحج.


- أخبرنا محمد بن رافع قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن الزهري عن ابن المسيب عن أبي هريررة قال:
-سأل رجل النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله أي الأعمال أفضل قال الإيمان بالله قال ثم ماذا قال الجهاد في سبيل الله قال ثم ماذا قال ثم الحج المبرور.
- أخبرنا عيسى بن إبراهيم بن مثرود قال حدثنا ابن وهب عن مخرمة عن أبيه قال سمعت سهيل بن أبي صالح قال سمعت أبي يقول سمعت أبا هريرة يقول:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وفد الله ثلاثة الغازي والحاج والمعتمر.
- أخبرني محمد ابن عبد الله بن عبد الحكم عن شعيب عن الليث قال حدثنا خالد عن ابن هلال عن يزيد بن عبد الله عن محمد بن إبراهيم عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-جهاد الكبير والصغير والضعيف والمرأة الحج والعمرة.
- أخبرنا أبو عمار الحسين بن حريث المروزي قال حدثنا الفضيل وهو ابن عياض عن منصور عن أبي حازم عن أبي هريرة قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من حج هذا البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع كما ولدته أمه.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن حبيب وهو ابن أبي عمرة عن عائشة بنت طلحة قالت أخبرتني أم المؤمنين عائشة قالت:
-قلت يا رسول الله ألا نخرج فنجاهد معك فإني لا أرى عملا في القرآن أفضل من الجهاد قال لا ولكن أحسن الجهاد وأجمله حج البيت حج مبرور.


فضل العمرة.


- أخبرنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن سمى عن أبي صالح عن أبي هريرة قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة.


فضل المتابعة بين الحج والعمرة.


- أخبرنا أبو داود قال حدثنا أبو عتاب قال حدثنا عزرة بن ثابت عن عمرو بن دينار قال: قال ابن عباس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-تابعوا بين الحج والعمرة فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد.
- أخبرنا محمد بن يحيى بن أيوب قال حدثنا سليمان بن حبان أبو خالد عن عمرو بن قيس عن عاصم عن شقيق عن عبد الله قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم تابعوا بين الحج والعمرة فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي خبث الحديد والذهب والفضة وليس للحج المبرور ثواب دون الجنة.


الحج عن الميت الذي نذر أن يحج.


- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن أبي بشر قال:
-سمعت سعيد بن جبير يحدث عن ابن عباس أن امرأة نذرت أن تحج فماتت فأتى أخوها النبي صلى الله عليه وسلم فسأله عن ذلك فقال أرأيت لو كان على أختك دين أكنت قاضيه قال نعم قال فاقضوا الله فهو أحق بالوفاء.


الحج عن الميت الذي لم يحج.


- أخبرنا عمران بن موسى قال حدثنا عبد الوارث قال حدثنا أبو التياح قال حدثني موسى بن سلمة الهذلى أن ابن عباسق:
-أمرت امرأة سنان بن سلمة الجهني أن يسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أمها ماتت ولم تحج أفيجزئ عن أمها أن تحج عنها قال نعم لو كان على أمها دين فقضته عنها ألم يكن يجزئ عنها فلتحج عن أمها.
- أخبرني عثمان ن عبد الله قال حدثنا علي بن حكيم الأودي قال حدثنا حميد بن عبد الرحمن الرؤاسي قال حدثنا حماد بن زيد عن أيوب السختياني عن الزهري عن سليمان بن يسار عن ابن عباس
-أن امرأة سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن أبيها مات ولم يحج قال حجي عن أبيك.


الحج عن الحي الذي لا يستمسك على الرحل.


- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن الزهري عن سليمان بن يسار عن ابن عباس:
-أن امرأة من خثعم سألت النبي صلى الله عليه وسلم غداة جمع فقالت يا رسول الله فريضة الله في الحج على عباده أدركت أبي شيخا كبيرا لا يستمسك على الرحل أفأحج عنه قال نعم.
- أخبرنا سعيد بن عيد الرحمن أبو عبيد الله المخزومي قال حدثنا سفيان عن ابن طاووس عن أبيه عن ابن عباس مثله.


العمرة عن الرجل الذي لا يستطيع.


- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا وكيع قال حدثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن أبي رزين العقيلي أنه قال:
-يا رسول الله ان أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة والظعن قال حج عن أبيك واعتمر.


تشبيه قضاء الحج بقضاء الدين.


- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا جرير عن منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير عن عبد الله بن الزبير قال:
-جاء رجل من خثعم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال إن أبي شيخ كبير لا يستطيع الركوب وأدركته فريضه الله في الحج فهل يجزئ أن أحج عنه قال آنت أكبر ولده قال نعم قال أرأيت لو كان عليه دين أكنت تقضيه قال نعم قال فحج عنه.
- أخبرنا أبو عاصم خشيش بن أصرم النسائي عن عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن الحكم بن أبان عن عكرمة عن ابن عباس قال:
-قال رجل يا رسول الله إن أبي مات ولم يحج أفأحج عنه قال أرأيت لو كان على أبيك دين أكنت قاضيه قال نعم قال فدين الله أحق.
- أخبرنا مجاهد بن موسى عن هشيم عن يحيى عن ابن اسحق عن سليمان بن يسار عن عبد الله بن عباس:
-أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم أن أبي أدركه الحج وهو شيخ كبير لا يثبت على راحلته فإن شددته خشيت أن يموت أفأحج عنه قال أرأيت لو كان عليه دين فقضيته أكان مجزئا قال نعم قال فحج عن أبيك.


حج المرأة عن الرجل.


أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه و أنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن ابن شخاب عن سليمان بن يسار عن عبد الله بن عباس قال:
-كان الفضل ابن عباس رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاءته امرأة من خثعم تستفتيه وجعل الفضل ينظر إليها وتنظر إليه وجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم يصرف وجه الفضل إلى الشق الآخر فقالت يا رسول الله إن فريضة الله في الحج على عباده أدركت أبي شيخا كبيرا لا يستطيع أن يثبت على الراحلة أفأحج عنه قال نعم وذلك في حجة الوداع.
- أخبرنا أبو داود قال حدثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا أبي عن صالح بن كيسان عن ابن شهاب أن سليمان بن يسار أخبره أن ابن عباس أخبره
-أن امرأة من خثعم استفتت رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع والفضل بن عباس رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن فريضة الله في الحج على عباده أدركت أبي شيخا كبيرا لا يستوي على الراحلة فهل يقضي عنه أن أحج عنه فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم نعم فأخذ الفضل بن عباس يلتفت إليها وكانت امرأة حسناء وأخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم الفضل فحول وجهه من الشق الآخر.


حج الرجل عن المرأة.


- أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا يزيد وهو ابن هارون قال أنبأنا هشام عن محمد عن يحيى بن أبي اسحق عن سليمان بن يسار عن الفضل بن عباس:
-أنه كان رديف النبي صلى الله عليه وسلم فجاءه رجل فقال يا رسول الله إن أمي عجوز كبيرة وإن حملتها لم تستمسك وإن ربطتها خشيت أن أقتلها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أرأيت لو كان على أمك دين أكنت قاضيه قال نعم قال فحج عن أمك.


ما يستحب أن يحج عن الرجل أكبر ولده.


- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم الدروقي قال حدثنا عبد الرحمن عن سفيان عن منصور عن مجاهد عن يوسف عن ابن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم:
-قال لرجل أنت أكبر ولد أبيك فحج عنه.


الحج بالصغير.


- أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى قال حدثنا سفبان عن محمد بن عقبة عن كريب عن ابن عباس أن أمرأة رفعت صبيا لها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت:
-يا رسول الله ألهذا حج قال نعم ولك أجر.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا بشر بن السري قال حدثنا سفيان عن محمد بن عقبة عن كريب عن ابن عباس قال:
-رفعت أمرأة صبيا لها من هودج فقالت يا رسول الله ألهذا حج قال نعم ولك أجر.
- أخبرنا عمرو بن منصور قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سفيان عن إبراهيم بن عقبة عن كريب عن ابن عباس:
-قال رفعت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم صبيا فقالت ألهذا حج قال نعم ولك أجر.
- أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان قال حدثنا إبراهيم بن عقبة ح و حدثنا الحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن سفيان عن إبراهيم عن عقبة عن كريب عن ابن عباس قال:


-صدر رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما كان بالروحاء لقى قوما فقال من أنتم قالوا المسلمون قالوا من أنتم قالوا رسول الله قال فأخرجت امرأة صبيا من المحفة فقالت ألهذا حج قال نعم ولك أجر
- أخبرنا سليمان ابن داود بن حماد بن سعد بن أخي رشدين بن سعد أبو الربيع والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن وهب قال أخبرني مالك بن أنس عن إبراهيم بن عقبة عن كريب عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بامرأة وهي في خدرها معها صبي فقالت ألهذا حج قال نعم ولك أجر.


الوقت الذي خرج فيه النبي صلى الله عليه وسلم من المدينة للحج.


- أخبرنا هناد بن السري عن ابن أبي زائدة قال حدثنا يحيى بن سعيد قال أخبرتني عمرة أنها سمعت عائشة تقول:
-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لخمس بقين من ذي القعدة لا نرى إلا الحج حتى إذا دنونا من مكة أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن معه هدي إذا طاف بالبيت أن يحل.


المواقيت.


ميقات أهل المدينة.


- أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر أخبرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-يهل أهل المدينة من ذي الحليفة وأهل الشام من الجحفة وأهل نجد من قرن قال عبد الله وبلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ويهل أهل اليمن من يلملم.


ميقات أهل الشام.


- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث بن سعد قال حدثنا نافع عن عبد الله بن عمر أن رجلا قام في المسجد فقال:
-يا رسول الله من أين تأمرنا أن نهل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يهل أهل المدينة من ذي الحليفة ويهل أهل الشام من الجحفة ويهل أهل نجد من قون قال ابن عمر ويزعمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ويهل أهل اليمن من يلملم وكان ابن عمر يقول لم أفقه هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم.



ميقات أهل مصر.


- أخبرنا عمرو بن منصور قال حدثنا هشام بن بهرام قال حدثنا المعافى عن أفلح ابن حميد عن القاسم عن عائشة:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وقت لأهل المدينة ذل الحليفة ولأهل الشام ومصر الجحفة ولأهل العراق ذات عرق ولأهل اليمن يلملم.


ميقات أهل اليمن.


- أخبرنا الربيع بن سليمان صاحب الشافعي قال حدثنا يحيى بن حسان قال حدثنا وهيب وحماد بن زيد عن عبد الله بن طاووس عن أبيه عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وقت لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام الجحفة ولأهل نجد قرنا ولأهل اليمن يلملم وقال هن لهن ولكل آت أتى عليهن من غيررهن فمن كان أهله دون الميقات حيث ينشئ حتى يأتي على أهل مكة.


ميقات أهل نجد.


- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن الزهري عن سالم عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-يهل أهل المدينة من ذي الحليفة وأهل الشام من الجحفة وأهل نجد من قون وذكر لي ولم أسمع أنه قال ويهل أهل اليمن من يلملم.


ميقات أهل العراق.


- أخبرني محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي قال حدثنا أبو هشام محمد بن علي عن المعافى عن أفلح بن حميد عن القاسم عن عائشة قالت:
-وقت رسول الله صلى الله عليه وسلم لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام ومصر الجحفة ولأهل العراق ذات عرق ولأهل نجد قرنا ولأهل اليمن يلملم.


من كان أهله دون الميقات.


- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم الدورقي عن محمد بن جعفر قال حدثنا معمر قال أخبرني عبد الله بن طاووس عن أبيه عن ابن عباس قال:
-وقت رسول الله صلى الله عليه وسلم لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام الجحفة ولأهل نجد قرنا ولأهل اليمن يلملم قال هن لهم ولمن أتى عليهن ممن سواهن لمن أراد الحج والعمرة ومن كان دون ذلك من حيث بدا حتى يبلغ ذلك أهل مكة.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عمرو عن طاووس عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم وقت لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام الجحفة ولأهل اليمن يلملم ولأهل نجد قرنا فهن لهم ولمن أتى عليهن من غير أهلهن ممن كان يريد الحج والعمرة فمن كان دونهن فمن أهله حتى أن أهل مكة يهلون منها.


التعريس بذي الحليفة.


- أخبرنا عيسى بن إبراهيم بن مثرود عن ابن وهب قال أخبرني يونس قال:
-ابن شهاب أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن عمر أن أباه قال بات رسول الله صلى الله عليه وسلم بذي الحليفة ببيداء وصلى في مسجدها.
- أخبرنا عبدة بن عبد الله عن سويد عن زهير عن موسى ابن عقبة عن سالم بن عبد الله عن عبد الله بن عمر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-أنه وهو في المعرس بذي الحليفة أتي فقيل له إنك ببطحاء مباركة.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال:
-حدثني مالك عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أناخ بالبطحاء الذي بذي الحليفة وصلى بها.


البيداء.


- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال حدثنا النضر وهو ابن شميل قال حدثنا أشعث وهو ابن عبد الملك عن الحسن عن أنس بن مالك:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الظهر بالبيداء ثم ركب وصعد جبل البيداء فأهل بالحج والعمرة حين صلى الظهر.


الغسل للاهلال.


- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن أسماء بنت عميس:
-أنها ولدت محمد بن أبي بكر الصديق بالبيداء فذكر أبو بكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال مرها فلتغتسل ثم لتهل.
- أخبرني أحمد بن فضالة بن إبراهيم النسائي قال حدثنا خالد بن مخلد قال حدثني سليمان بن بلال قال حدثني يحيى وهوابن سعيد الأنصاري قال:
-سمعت القاسم بن محمد يحدث عن أبيه عن أبي بكر أنه خرج حاجا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حجة الوداع ومعه امرأته أسماء بنت عميس الخثعمية فلما كانوا بذي الحليفة ولدت أسماء محمد بن أبي بكر فأتى أبو بكر النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأمرها أن تغتسل ثم تهل بالحج وتصنع ما يصنع الناس إلا أنها لا تطوف بالبيت.


غسل المحرم.


- أخبرنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن زيد بن أسلم عن إبراهيم بن عبد الله بن حنين عن أبيه عن عبد الله بن عباس والمسور بن مخرمة:
-أنهما اختلفا بالأبواء فقال ابن عباس يغسل المحرم رأسه وق المسور لا يغسل رأسه فأرسلني ابن عباس إلى أبي أيوب الأنصاري أسأله عن ذلك فوجدته يغتسل بين قرني البئر وهو مستتر بثوب فسلمت عليه وقلت أرسلني اليك عبد الله بن عباس أسألك كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغسل رأسه وهو محرم فوضع أبو أيوب يده على الثوب فطأطأه حتى بدا رأسه ثم قال لإنسان يصب على رأسه ثم حرك رأسه بيديه فأقبل بهما وأدبر وق هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل.


النهي عن الثياب المصبوغة بالورس والزعفران في الإحرام.


- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن عبد الله بن دينار عن ابن عمر قال:
-نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يلبس المحرم ثوبا مصبوغا بزعفران أو بورس.
- أخبرنا محمد بن منصور عن سفيان عن الزهري عن سالم عن أبيه قال:
-سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يلبس المحرم من الثياب قال لا يلبس القميص ولا البرنس ولا السراويل ولا العمامة ولا ثوبا مسه ورس ولا زعفران ولا خفين إلا لمن لا يجد نعلين فإن لم يجد نعلين فليقطعهما حتى يكونا أسفل من الكعبين.


الجبة في الإحرام.


- أخبرنا نوح بن حبيب القومسي قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا ابن جريج قال:
قال حدثني عطاء عن صفوان بن يعلى بن أمية عن أبيه أنه قال ليتني أرى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ينزل عليه فبينا نحن بالجعرانة والنبي صلى الله عليه وسلم في قبة فأتاه الوحي فأشار إلى عمر أن تعال فأدخلت رأسي القبة فأتاه رجل قد أحرم في جبة بعمرة متضمخ بطيب فقال يا رسول الله ما تقول في رجل قد أحرم في جبة إذا أنزل عليه الوحي فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يغط لذلك فسري عنه فقال أين الرجل الذي سألني آنفا فأتي بالرجل فقال أما الجبة فاخلعها وأما الطيب فاغسله ثم أحدث إحراما قال أبو عبد الرحمن ثم أحدث إحراما ما أعلم أحدا قاله غير نوح بن حبيب ولا أحسبه محفوظا والله سبحانه وتعالى أعلم.


النهي عن لبس القميص للمحرم.


- أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمران أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يلبس المحرم من الثياب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-لا تلبسوا القميص ولا العمائم ولا السراويلات ولا البرانس ولا الخفاف إلا أحد لا يجد نعلين فليلبس خفين وليقطعهما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا شيئا مسه الزعفران ولا الورس.


النهي عن لبس السراويل في الإحرام.


- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا عبيد الله قال حدثني نافع عن ابن عمر أن رجلا قال:
-يا رسول الله ما نلبس من الثيابإذا أحرمنا قال لا تلبسوا القميص زقال عمرو مرة أخرى القمص ولا العمائم ولا السراويلات ولا الخفين إلا أن لا يكون لأحدكم نعلان فليقطعهما أسفل من الكعبين ولا ثوبا مسه ورس ولا زعفران.


الرخصة في لبس السراويل لمن لا يجد الازار.


- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عمرو عن جابر بن زيد عن ابن عباس قال:
-سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يخطب وهو يقول السراويل لمن لا يجد الازار والخفين لمن لا يجد النعلين.


[ النهي عن أن تنتقب المرأة الحرام.


أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن نافع عن ابن عمر قال قام رجل فقال يا رسول الله ماذا تأمرنا أن نلبس من الثياب في الإحرام.
-فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلبسوا القميص ولا السراويلات ولا العمائم ولا البرانس ولا الخفاف إلا أن يكون أحد ليست له نعلان فليلبس الخفين ما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا شيئا من الثياب مسه الزعفران ولا الورس ولا تنتقب المرأة الحرام ولا تلبس القفازين.


النهي عن لبس البرانس في الإحرام.


- أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-ما يلبس المحرم من الثياب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلبسوا القميص ولا العمائم ولا السراويلات ولا البرانس ولا الخفاف إلا أحد لا يجد نعلين فليلبس خفين وليقطعهما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا شيئا مسه الزعفران ولا الورس.
- أخبرني محمد بن إسماعيل بن إبراهيم وعمرو بن على قالا حدثنا يزيد وهو ابن هارون قال حدثنا يحيى وهو ابن سعيد الأنصاري عن عمر بن نافع عن أبيه عن ابن عمران أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-ما نلبس من الثياب إذا أحرمنا قال لا تلبسوا القميص ولا السراويلات ولا العمائم ولا البرانس ولا الخفاف إلا أن يكون أحد ليست له نعلان فليلبس الخفين أسفل من الكعبين ولا تلبسوا من الثياب شيئا مسه ورس ولا زعفران.


النهي عن لبس العمامة في الإحرام.


- أخبرنا أبو الأشعث قال حدثنا يزيد بن زريع قال حدثنا أيوب عن نافع عن ابن عمر قال نادى النبي صلى الله عليه وسلم رجل فقال:
-ما نلبس إذا أحرمنا قال لا تلبس القميص ولا العمامة ولا السراويل ولا البرنس ولا الخفين إلا أن لا تجد نعلين فإن لم تجد النعلين فما دون الكعبين.
- أخبرنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام قال حدثنا يزيد بن زريع قال حدثنا ابن عون عن نافع عن ابن عمر قال نادى النبي صلى الله عليه وسلم رجل فقال:
-ما نلبس إذا أحرمنا قال لا تلبس القميص ولا العمائم ولا البرانس ولا السراويلات ولا الخفاف إلا أن لا يكون نعال فإن لم يكن نعال فخفين دون الكعبين ولا ثوبا مصبوغا بورس أو زعفران أو مسه ورس أو زعفران.


النهي عن لبس الخفين في الإحرام.


- أخبرنا هناد بن السري عن ابن أبي زائدة قال أنبأنا عبيد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال:
-سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول لا تلبسوا في الإحرام القميص ولا السراويلات ولا العمائم ولا البرانس ولا الخفاف.


الرخصة في لبس الخفين في الإحرام لمن لا يجد نعلين.


- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا يزيد بن زريع قال أنبأنا أيوب عن عمرو عن جابر بن زيد عن ابن عباس قال:
-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا لم يجد إزارا فليلبس السراويل وإذا لم يجد النعلين فليلبس الخفين وليقطعهما أسفل من الكعبين.


قطعهما أسفل من الكعبين.


- أخبرنا يعقوببن إبراهيم قال حدثنا هيثم قال أنبأنا ابن عون عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-إذا لم يجد المحرم النعلين فليلبس الخفين وليقطعهما أسفل من الكعبين.


النهي عن أن تلبس المحرمة القفازين.


- أخبرنا سويد بن نصر قال أنبأنا عبد الله بن المبارك عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر أن رجلا قام فقال:
-يا رسول الله ماذا تأمرنا أن نلبس من الثياب في الإحرام فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلبسوا القمص ولا السراويلات ولا الخفاف إلا أن يكون رجل له نعلان فليلبس الخفين أسفل من الكعبين ولا يلبس شيئا من الثياب مسه الزعفران ولا الورس ولا تنقب المرأة ولا تلبس القفازين.


التلبيد عند الإحرام.


- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن عبيد الله قال أخبرني نافع عن عبد الله بن عمر عن أخته حقصة قالت:
-قلت للنبي صلى الله عليه وسلم يا رسول الله ما شأن الناس حلوا ولم تحل عمرتك قال إني لبدت رأسي وقلدت هديي فلا أحل حتى أحل من الحج.


- أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن ابن وهب أخبرني يونس عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يهل ملبدا.


إباحة الطيب عند الإحرام.


- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عمرو عن سالم عن عائشة قالت:
-طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم عند إحرامه حين أراد أن يحرم وعند احلاله قبل أن يحل بيدي.
- أخبرنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:
-طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم لإحرامه قبل أن يحرم ولحله قبل أن يطوف بالبيت.
- أخبرنا حسين بن منصور بن جعفر النيسابوري قال أنبأنا عبد الله بن نمير قال حدثنا يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:
-طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم لإحرامه قبل أن يحرم ولحله حين أحل.
- أخبرنا سعيد بن عبد الرحمن أبو عبيد الله المخزومي قال حدثنا سفيان عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت:
-طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم لحرمه حين أحرم ولحله بعدما رمى جمرة العقبة قبل أن يطوف بالبيت.
- أخبرنا عيسى بن محمد أبو عمير عن ضمرة عن الأوزاعي عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت:
-طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم لاحلاله وطيبته لإحرامه طيبا لا يشبه طيبكم هذا يعني ليس له بقاء.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثنا عثمان بن عروة عن أبيه قال:
-قلت لعائشة بأي شيء طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت بأطيب الطيب عند حرمه وحله.
- أخبرنا أحمد بن يحيى بن الوزير بن سليمان قال أنبأنا شعيب بن الليث عن أبيه عن هشام عن عروة عن عثمان بن عروة عن عروة عن عائشة قالت:
-كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم عند إحرامه بأطيب ما أجد.
- أخبرنا أحمد بن حرب قال حدثنا ابن إدريس عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:
-كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم بأطيب ما أجد لحرمه ولحله وحين يريد أن يزو البيت.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا منصور عن عبد الرحمن بن القاسم عن القاسم قال:
-قالت عائشة طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن يحرم ويوم النحر قبل أن يطوف بالبيت بطيب فيه مسك.
- أخبرنا أحمد ابن نصر قال أنبأنا عبد الله بن الوليد يعني العدني عن سفيان حدثنا وأنبأنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال انبأنا اسحق يعني الأزرق قال أنبأنا سفيانعن الحسن عن عبيد الله عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-كأني أنظر إلى وبيص الطيب في رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم و قال احمد بن نصر في حديثه وبيص طيب المسك في مفرق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا سفيان عن منصور قال: قال لي إبراهيم حدثني الأسود عن عائشة رضي الله عنها قالت:
-لقد كان يرى وبيص الطيب في مفارق رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم.


موضع الطيب.
- أخبرنا محمد بن قدامة قال حدثنا جرير عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-كأني أنظر إلى وبيص الطيب في رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال أنبأنا شعبة عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-كنت أنظر إلى وبيص الطيب في أصول شعر رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم.
- أخبرنا حميد بن مسعدة قال حدثنا بشر يعني ابن المفضل قال حدثنا شعبة عن الحكم عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-كأني أنظر إلى وبيص الطيب في مفرق رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم.
- أخبرنا بشر بن خالد العسكري قال أنبأنا محمد وهو ابن جعفر غندر عن شعبة عن سليمان عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-لقد رأيت وبيص الطيب في في رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم.
- أخبرنا هناد بن السري عن أبي معاويه عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-كأني أنظر إلى وبيص الطيب في مفارق رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يهل.
- أخبرنا قتيبة وهناد بن السري عن أبي الأحوص عن أبي اسحق عن الأسود عن عائشة قالت:
-كان النبي صلى الله عليه وسلم وق هناد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد أن يحرم أدهن بأطيب ما يجده حتى أرى وبيصه في رأسه ولحيته تابعه إسرائيل على هذا الكلام و قال عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه عن عائشة.
- أخبرنا عبدة بن عبد الله قال أنبأنا يحيى بن آدم عن إسرائيل عن أبي اسحق عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه عن عائشة قالت:
-كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم بأطيب ما كنت أجد من الطيب حتى أرى وبيص الطيب في رأسه ولحيته قبل أن يحرم.
- أخبرنا عمران بن يزيد قال حدثنا على بن حجر قال حدثنا سفيان عن عطاء بن السائب عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-لقد رأيت وبيص الطيب في مفارق رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ثلاث.
- أخبرنا على بن حجر قال أنبأنا شريك عن أبي اسحق عن الأسود عن عائشة قالت:
-كنت أرى وبيص الطيب في مفرق رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ثلاث.
- أخبرنا حميد بن مسعدة عن بشر يعني ابن الفضل قال حدثنا شعبة عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر عن أبيه قال:
-سألت ابن عمر عن الطيب عند الإحرام فقال لأن أطلي بالقطران أحب إلي من ذلك فذكرت ذلك لعائشة فقالت يرحم الله أبا عبد الرحمن لقد كنت أطيب رسول الله صلى الله عليه وسلم فيطوف في نسائه ثم يصبح ينضح طيبا.
- أخبرنا هناد بن السري عن وكيع عن مسعر وسفيان عن إبراهيم ابن محمد بن المنتشر عن أبيه قال:

-سمعت ابن عمر يقول لأن أصبح مطليا بقطران أحب إلي من أن أصبح محرما أنضح طيبا فدخلت على عائشة فأخبرتها بقوله فقالت طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم فطاف في نسائه ثم أصبح محرما. 
alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty رد: سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 11:36

الزعفران للمحرم.

- أخبرنا إسحاق بن إبراهيم عن إسماعيل عن عبد العزيز عن أنس قال:

-نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن يتزعفر الرجل.

- أخبرني كثير بن عبيد عن بقية عن شعبة قال حدثني إسماعيل بن إبراهيم قال حدثني عبد العزيز بن صهيب عن أنس بن مالك قال:

-نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن التزعفر.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عبد العزيز عن أنس:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن التزعفر قال حماد يعني للرجال.

في الخلوق للمحرم.

أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان عن عمرو عن عطاء عن صفوان بن يعلى عن أبيه:

-أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم وقد أهل بعمرة وعليه مقطعات وهو متضمخ بخلوق فقال أهللت بعمرة فما أصنع فقال النبي صلى الله عليه وسلم ما كنت صانعا في حجتك قال كنت أتقي هذا وأغسله فقال ما كنت صانعه في حجتك فاصنعه في عمرتك.

- أخبرني محمد بن إسماعيل قال حدثنا وهب بن جرير قال حدثنا أبي قال سمعت قيس بن سعد يحدث عن عطاء عن صفوان بن يعلى عن أبيه قال:

-أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل وه بالجعرانة وعليه جبة وهو مصفر لحيته ورأسه فال يا رسول الله إني أحرمت بعمرة وأنا كما ترى فقال انزع عنك الجبة واغسل عنك الصفرة وما كنت صانعا في حجتك فاصنعه في عمرتك.

الكحل للمحرم.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن أيوب بن موسى عن نبيه بن وهب عن أبان بن عثمان عن أبيه قال:

-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في المحرم إذا اشتكى رأسه وعينيه أن يضمدهما بصبر.

الكراهية في الثياب المصبغة للمحرم.

- أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن سعيد عن جعفر بن محمد قال حدثني أبي قال:

-أتينا جارا فسألناه عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فحدثنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لو استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي وجعلتها عمرة فمن لم يكن معه هدي فليحلل وليجعلها عمرة وقدم على رضي الله عنه من اليمن بهدي وساق رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة هديا وإذا فاطمة قد لبست ثيابا صبيغا واكتحلت قال فانطلقت محرشا أستفتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إن فاطمة لبست ثيابا صبيغا واكتحلت وقالت أمرني به أبي صلى الله عليه وسلم قال صدقت صدقت صدقت أنا أمرتها.

تخمير المحرم وجهه ورأسه.

- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة قال سمعت أبا بشر يحدث عن سعيد بن جبير عن ابن عباس أن رجلا وقع عن راحلته فأقصعته.

-فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اغسلوه بماء وسدر ويكفن في ثوبين خارجا رأسه ووجهه فإنه يبعث يوم القيامة ملبيا.

أفراد الحج.

أخبرنا عبيد الله بن سعيد واسحق بن منصور عن عبد الرحمن عن مالك عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أفرد في الحج.

- أخبرنا قتيبة عن مالك عن أبي الأسود محمد بن عبد الرحمن عن عروة بن الزبير عن عائشة قالت:

-أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالحج.

- أخبرنا يحيى بن حبيب بن عربي عن حماد عن هشام عن أبيه عن عائشة قالت:

-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم موافين لهلال ذي الحجة فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شاء أن يهل بحج فليهل ومن شاء أن يهل بعمرة فليهل بعمرة.

- أخبرنا محمد بن إسماعيل الطبراني أبو بكر قال حدثنا أحمد بن محمد بن حنبل قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا شعبة حدثني منصور وسليمان عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نرى إلا أنه الحج.

القران.

- أخبرنا اسحق عن ابراهم قال أنبأنا جرير عن منصور عن أبي وائل قال:

-قال الصبي ابن معبد كنت أعرابيا نصرانيا فأسلمت فكنت حريصا على الجهاد فوجدت الحج والعمرة مكتوبين علي فأتيت رجلا من عشيرتي يقال له هريم بن عبد الله فسألته فقال اجمعهما ثم اذبح ما استيسر من الهدي فأهللت بهما فلما أتيت العذيب لقيني سلمان ابن ربيعة وزيد بن صوحان وأنا أهل بهما فقال أحدهما للآخر ما هذا بأفقه من بعيره فأتيت عمر فقلت يا أمير المؤمنين إني أسلمت وأنا حريص على الجهاد وإني وجدت الحج والعمرة مكتوبين علي فأتيت هريم بن عبد الله فقلت يا هناه إني وجدت الحج والعمرة مكتوبين علي فقال اجمعهما ثم اذبح ما استيسر من الهدي فأهللت بهما فلما أتبنا العذيب لقيني سلمان بن ربيعة وزيد بن صوحان فقال أحدهما للآخر ما هذا بأفقه من بعيره فقال عمر هديت لسنة نبيك صلى الله عليه وسلم.



- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا مصعب بن المقدام عن زائدة عن منصور عن شقيق قال:

-أنبأنا الصبي فذكر مثله قال فأتيت عمر فقصصت عليه القصة إلا قوله يا هناه.

- أخبرنا عمران ابن يزيد قال أنبأنا شعيب يعني ابن اسحق قال أنبأنا ابن جريج حدثنا وأخبرني إبراهيم بن الحسن قال حجاج قال:

-قال ابن جريج أخبرني حسن بن مسلم عن مجاهد وغيره عن رجل من أهل العراق يقال له شقيق بن سلمة أبو وائل أن رجلا من بني تغلب يقال له الصبي بن معبد وكان نصرانيا فأسلم فأقبل في أول ما حج فلبى بحج وعمرة جمعا فهو كذلك يلبي بهما جميعا فمر على سلمان بن ربيعة وزيد بن صوحان فقال أحدهما لأنت أضل من جملك هذا فقال الصبي فلم يزل في نفسي حتى لقيت عمر بن الخطاب فذكرت ذلك له فقال هديت لسنة نبيك صلى الله عليه وسلم قال شقيق وكنت أختلف أنا ومسروق بن الأجدع إلى الصبي بن معبد نستذكره فلقد اختلفنا إليه مرارا أنا ومسروق بن الأجدع.

- أخبرني عمران بن يزيد قال حدثنا عيسى وهو ابن يونس قال حدثنا الأشعث عن مسلم البطين عن علي بن حسين عن مروان بن الحكم قال كنت جالسا عند عثمان فسمع عليا يلبي بعمرة وحجة فقال ألم نكن ننهى عن هذا قال بلى ولكني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يلبي بهما جميعا فلم أدع قول رسول الله صلى الله عليه وسلم لقولك.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا أبو عامر قال حدثنا شعبة عن الحكم قال سمعت علي بن حسين يحدث عن مروان أن عثمان نهى عن المتعة وأن يجمع الرجل بين الحج والعمرة فقال علي لبيك بحجة وعمرة معا فقال عثمان أتفعلها وأنا أنهى عنها فقال علي لم أكن لأدع سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم لأحد من الناس.

- أخبرنا اسحق بن ابرراهيم قال:

-أنبأنا النضر عن شعبة بهذا الإسناد مثله.

- أخبرني معاوية بن صالح قال حدثني يحيى ب معي قال حدثنا حجاج قال حدثنا يونس عن أبي اسحق عن البراء قال:

-كنت مع علي بن أبي طالب حين أمره رسول الله صلى الله عليه وسلم على اليمن فلما قدم النبي صلى الله عليه وسلم قال علي فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم كيف صنعت قلت أهللت باهلالك قال فإني سقت الهدي وقرنت قال وقال صلى الله عليه وسلم لأصحابه لو استقبلك من أمري ما استدبرت لفعلت كما فعلتم ولكني سقت الهدي وقرنت.

- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى الصنعاني قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة قال حدثني حميد ين هلال قال:

-سمعت مطرفا يقول قال لي عمران بن حصين جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين حج وعمرة ث توفي قبل أن ينهى عنها وقبل أن ينزل القرآن بتحريمه.

- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا خالد قال:

-حدثنا شعبة عن قتادة عن مطرف عن عمران أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جمع بين حج وعمرة ثم لم ينزل فيهما كتاب ولم ينه عنهما النبي صلى الله عليه وسلم قال فيهما رجل برأيه ما شاء.

- أخبرنا أبو داود قال حدثنا مسلم بن إبراهيم قال حدثنا إسماعيل بن مسلم قال حدثنا محمد بن واسع عن مطرف بن عبد الله قال:

-قال لي عمران بن حصين تمتعنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أبو عبد الرحمن إسماعيل بن مسلم ثلاثة هذا أحدهم لا بأس به وإسماعيل بن مسلم شيخ يروي عن أبي الطفيل لا بأس به وإسماعيل بن مسلم يروي عن الزهر والحسن متروك الحديث.

- أخبرنا مجاهد بن موسى عن هشيم قال أنبأنا عبد العزيز ابن صهيب وحميد الطويل ويحيى بن أبي اسحق كلهم عن أنس سمعوه يقول:

-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لبيك عمرة وحجا لبيك عمرة وحجا.

- أخبرنا هناد بن السري عن أبي الأحوص عن أبي اسحق عن أبي السماء عن أنس قال:

-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يلبي بهما.

- أخبرنا يعقوب ب إبراهيم قال حدثنا حميد الطويل قال أنبأنا بكر بن عبد الله المزني قال:

-سمعت أنسا يحدث قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يلبي بالعمرة والحج جميعا فحدثت بذلك ابن عمر فقال لبي بالحج وحده فلقيت أنسا فحدثته بقول ابن عمر فقال أنس ما تعدونا إلا صبيانا سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لبيك عمرة وحجا معا.

التمتع.

- أخبرنا محمد بن عقيل بن عبد الله بن المبارك المخرمي قال حدثنا حجين بن المثنى قال حدثنا الليث عن عقيل عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال:

-تمتع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع بالعمرة إلى الحج وأهدى وساق معه الهدي بذي الحليفة وبدا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأهل بالعمرة ثم أهل بالحج وتمتع الناس مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بالعمرة إلى الحج فكان من الناس من أهدى فساق الهدي ومنهم من لم يهد فلما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة قال للناس من كان منكم أهدى فإنه لا يحل من شيء حرم منه حتى يقضي حجه ومن لم يكن أهدى فليطف بالبيت وبالصفا والمروة وليقصر وليحلل ثم ليهل بالحج ثم ليهد ومن لم يجد هديا فليصم ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجع إلى أهله فطاف رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قدم مكة واستلم الركن أول شيء ثم خب ثلاثة أطواف من السبع ومشى أربعة أطواف ثم ركع حين قضى طوافه بالبيت فصلى عند المقام ركعتين ثم سلم فانصرف فأتى الصفا فطاف بالصفا والمروة سبعة أطواف ثم لم يحل من شيء حرم منه حتى قضى حجه ونحر هديه يوم النحر وأفاض فأطاف بالبيت ثم حل من كل شيء حرم منه وفعل مثل ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهدى وساق الهدي من الناس.

- أخبرنا عمرو ابن علي قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا عبد الرحمن بن حرملة قال سمعت سعيد بن المسيب يقول:

-حج علي وعثمان فلما كنا ببعض الطريق نهى عثمان عن التمتع فقال علي إذا رأيتموه قد ارتحل فارتحلوا فلبى علي وأصحابه بالعمرة فلم ينههم عثمان فقال علي ألم أخبر انك تنهى عن التمتع قال بلى قال له علي ألم تسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم تمتع قال بلى.

- أخبرنا قتيبة عن مالك عن ابن شهاب عن محمد بن عبد الله بن الحرث بن نوفل ابن الحارث بن عبد المطلب أنه حدثه:

-أنه سمع سعد بن أبي وقاص والضحاك بن قيس عام حج معاوية بن أبي سفيان وهما يذكران أن التمتع بالعمرة إلى الحج فقال الضحاك لا يصنع ذلك إلا من جهل أمر الله تعالى فقال سعد بئسما قلت يا ابن أخي قال الضحاك فإن عمر بن الخطاب نهى عن ذلك قال سعد قد صنعها رسول الله صلى الله عليه وسلم وصنعناها معه.

- أخبرنا محمد بن المثنى ومحمد بن بشار واللفظ له قالا حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن الحكم عن عمارة بن عمير عن إبراهيم بن أبي موسى عن أبي موسى:

-أنه كان يفتي بالمتعة فقال له رجل رويدك ببعض فتياك فانك لا تدري ما أحدث أمير المؤمنين في النسك بعد حتى لقيته فسألته فقال عمر قد علمتأن النبي صلى الله عليه وسلم قد فعله ولكن كرهت أن يظلوا معرسين بهن في الأراك ثم يروحوا بالحج تقطر رؤسهم.

- أخبرنا محمد بن علي ابن الحسن بن سقيق قال أنبأنا أبي قال أنبأنا أبو حمزة عن مطرف عن سلمة بن كهيل عن طاووس عن ابن عباس قال:

-سمعت عمر يقول والله إني لأنهاكم عن المتعة وإنها لفي كتاب الله ولقد فعلها رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني العمرة في الحج.

- أخبرنا عبد الله بن عمر بن محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن هشام بن حجير عن طاووس قال:

-قال معوية لابن عباس أعلمت أني قصرت من رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم عند المروة قال لا يقول ابن عباس هذا معاوية ينهى الناس عن المتعة وقد تمتع النبي صلى الله عليه وسلم.

- أخبرنا محمد بن المثنى عن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن قيس وهو ابن مسلم عن طارق بن شهاب عن أبي موسى قال:

-قدمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو بالبطحاء فقال بما أهللت قلت أهللت باهلال النبي صلى الله عليه وسلم قال هل سقت من هدي قلت لا قال فطف بالبيت وبالصفا والمروة ثم حل فطفت بالبيت وبالصفا وبالمروة ثم أتيت امرأة من قومي فمشطتني وغسلت رأسي فكنت أفتي الناس بذلك في امارة أبي بكر وإمارة عمر وإني لقائم بالموسم إذ جاءني رجل فقال إنك لا تدري ما أحدث أمير المؤمنين في شأن النسك قلت يا أيها الناس من كنا أفتيناه بشيء فليئتد فإن أمير المؤمنين قادم عليكم فائتموا به فلما قدم قلت يا أمير المؤمنين ما هذا الذي أحدثت في شأن النسك قال إن تأخذ بكتاب الله عز وجل فإن الله عز وجل قال وأتموا الحج والعمرة لله وإن تأخذ بسنة نبينا صلى الله عليه وسلم فإن نبينا صلى الله عليه وسلم لم يحل حتى نحر الهدي.

- أخبرني إبراهيم بن يعقوب قال حدثنا عثمان بن عمر قال حدثنا إسماعيل بن مسلم عن محمد بن واسع عن مطرف قال:

-قال لي عمران بن حصين ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد تمتع وتمتعنا معه قال فيها قائل برأيه.

ترك التسمية عند الاهلال.

- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا جعفر بن محمد قال:

-حدثني أبي قال أتينا جابر بن عبد الله فسألناه عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فحدثنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث بالمدينة تسع حجج ثم أذن في الناس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاج هذا العام فنزل المدينة بشر كثير كلهم يلتمس أن يأتم برسول الله صلى الله عليه وسلم ويفعل ما يفعل فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم لخمسس بقين من ذي القعدة وخرجنا معه قال جابر و رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أظهرنا عليه ينزل القرآن وهو يعرف تأويله وما عمل به من شيء عملنا فخرجنالا ننوي إلا الحج.

- أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ لمحمد قالا حدثنا سفيان عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:

-خرجنا لا ننوي إلا الحج فلما كنا بسرف حضت فدخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أبكي فقال أحضت قلت نعم قال إن هذا شيء كتبه الله عز وجل على بنات آدم فاقضي ما يقضي المحرم غير أن لا تطوفي بالبيت.

الحج بغير نية يقصده المحرم.

- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة قال أخبرني قيس بن مسلم قال سمعت طارق بن شهاب قال:

-قال أبو موسى أقبلت من اليمن والنبي صلى الله عليه وسلم منيخ بالبطحاء حيث حج فقال أحججت قلت نعم قال كيف قلت قال قلت لبيك باهلال كاهلال النبي صلى الله عليه وسلم قال فطف بالبيت وبالصفا والمروة وأحل ففعلت ثم أتيت امرأة ففلت رأسي فجعلت أفتي الناس بذلك حتى كان في خلافة عمر فقال له رجل يا أبا موسى رويدك بعض فتياك فانك لا تدري ما أحدث أمير المؤمنين في النسك بعدك قال أبو موسى يا أيها الناس من كنا أفتيناه فليتئد فإن أمير المؤمنين قادم عليكم فائتموا به وقال عمر ان نأخذ بكتاب الله فإنه يأمرنا بالتمام وان نأخذ بسنة النبي صلى الله عليه وسلم فإن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحل حتى بلغ الهدي محله.

- أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى بن سعيد عن جعفر بن محمد قال حدثنا أبي قال:

-أتينا جابر بن عبد الله فسألناه عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فحدثنا أن عليا قدم من اليمن بهدي وساق رسول الله صلى الله عليه وسلم من المدينة هديا قال لعلي بما أهللت قال قلت اللهم إني أهل بما أهل به رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعي الهدي قال فلا تحل.

- أخبرني عمران بن يزيد قال حدثنا شعيب عن ابن جريج قال عطاء قال:

-جابر قدم على من سعايته فقال له النبي صلى الله عليه وسلم بما أهللت يا علي قال بما أهل به النبي صلى الله عليه وسلم قال فاهد وامكث حراما كما أنت قال وأهدي علي له هديا.

- أخبرني أحمد بن محمد بن جعفر قال حدثني يحيى بن معين قال حدثنا حجاج قال حدثنا يونس بن أبي اسحق عن أبي اسحق عن البراء قال:

-كنت مع علي حين أمره النبي صلى الله عليه وسلم على اليمن فأصبت معه أواقي فلما قدم علي على النبي صلى الله عليه وسلم قال علي وجدت فاطمة قد نضحت البيت بنضوح قال فتخطيته فقالت لي مالك فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أمر أصحابه فأحلوا قال قلت إني أهللت باهلال النبي صلى الله عليه وسلم قال فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقال لي كيف صنعت قلت إني أهللت بما أهللت قال فإني قد سقت الهدي وقرنت.

إذا أهل بعمرة هل يجعل معها حجا.

- أخبرنا قتيبة قال:

-حدثنا الليث عن نافع ابن عمر أراد الحج عام نزل الحجاج بابن الزبير فقيل له إنه كائن بينهم قتال وأنا أخاف أن يصدوك قال لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة إذا أصنع كما صنع رسول الله صلى الله عليه وسلم إني أشهدكم أني قد أوجبت عمرة ثم خرج حتى إذا كان بظاهر البيداء قال ما شأن الحج والعمرة إلا واحد أشهدكم أني قد أوجبت حجا مع عمرتي وأهدي هديا اشتراه بقديد ثم انطلق يهل بهما جميعا حتى قدم مكة فطاف بالبيت وبالصفا والمروة ولم يزد على ذلك ولم ينحر ولم يحلق ولم يقصر ولم يحل من شيء حرم منه حتى كان يوم النحر فنحر وحلق فرأى أن قد قضى طواف الحج والعمرة بطوافه الأول وق ابن عمر كذلك فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم.

كيف التلبية.

- أخبرنا عيسى بن إبراهيم قال حدثنا ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب قال:

-إن سالما أخبرني أن أباه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يهل يقول لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك وان عبد الله بن عمر كان يقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يركع بذي الحليفة ركعتين ثم إذا استوت به الناقة قائمة عند مسجد ذي الحليفة أهل بهؤلاء الكلمات.

- أخبرنا أحمد بن عبد الله بن الحكم قال حدثنا محمد بن جعفر قال حدثنا شعبة قال:

-سمعت زيدا وأبا بكر ابني محمد بن زيد أنهما سمعا نافعا يحدث عن عبد الله بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك.

- أخبرنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر قال:

-تلبية رسول الله صلى الله عليه وسلم لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك.

- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا أبو بشر عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه قال:

-كانت تلبية رسول الله صلى الله عليه وسلم لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك وزاد فيه ابن عمر لبيك لبيك وسعديك والخير في يديك والرغباء إليك والعمل.

- أخبرنا أحمد بن عبدة قال حدثنا حماد بن زيد عن أبان بن تغلب عن أبي اسحق عن عبد الرحمن بن يزيد عن عبد الله بن مسعود قال:

-كان من تلبية النبي صلى الله عليه وسلم لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حميد بن عبد الرحمن عن عبد العزيز بن أبي سلمة عن عبد الله بن الفضل عن الأعرج عن أبي هريرة قال كان من تلبية النبي صلى الله عليه وسلم لبيك اله الحق قال أبو عبد الرحمن لا أعلم أحدا أسند هذا عن عبد الله بن الفضل إلا عبد العزيز رواه إسماعيل بن أمية عنه مرسلا.

رفع الصوت بالاهلال.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا سفيان عن عبد الله بن أبي بكر عن عبد الملك ابن أبي بكر عن خلاد بن السائب عن أبيه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

-جاءني جبريل فقال لي يا محمد مر أصحابك أن يرفعوا أصواتهم بالتلبية.

العمل في الاهلال.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا عبد السلام عن خصيف عن سعيد بن جبير عن ابن عباس:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أهل في دبر الصلاة.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم أنبأنا النضر قال حدثنا أشعث عن الحسن عن أنس:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الظهر بالبيداء ثم ركب وصعد جبل البيداء وأهل بالحج والعمرة حين صلى الظهر.

- أخبرني عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب قال أخبرني ابن جريج قال:

-سمعت جعفر بن محمد يحدث عن أبيه عن جابر في حجة النبي صلى الله عليه وسلم فلما أتى ذا الحليفة صلى وهو صامت حتى أتى البيداء.

- أخبرنا قتيبة عن مالك عن موسى بن عقبة عن سالم أنه سمع أباه يقول:

-بيداؤكم هذه التي تكذبون فيها على رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا من مسجد ذي الحليفة.

- أخبرنا عيسى بن إبراهيم عن ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب أن سالم بن عبد الله أخبره أن عبد الله بن عمر قال:

-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يركب راحلته بذي الحلفة ثم يهل حين تستوي به قائمة.

- أخبرنا عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب قال انبأنا ابن جريج قال اخبرني صالح بن كيسان حدثنا وأخبرني محمد بن إسماعيل بن إبراهيم قال حدثنا اسحق يعني ابن يوسف عن ابن جريج عن صالح بن كيسان عن نافع عن ابن عمر:

-أنه كان يخبر أن النبي صلى الله عليه وسلم أهل حين أستوت به راحلته.

- أخبرنا محمد بن العلاء قال أنبأنا ابن إدريس عن عبيد الله وابن جريج وابن اسحق ومالك بن أنس عن المقبري عن عبيد بن جريج قال:

-قلت لآبن عمر رأيتك تهل إذا استوت بك ناقتك قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يهل إذا استوت به ناقته وانبعثت.

إهلال النفساء.

- أخبرنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عن شعيب أنبأنا الليث عن ابن الهاد عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر عن عبد الله قال:

-أقام رسول الله صلى الله عليه وسلم تسع سنين لم يحج ثم أذن في الناس في الحج فلم يبق أحد أن يأتي راكبا أو راجلا إلا قدم فتدارك الناس ليخرجوا معه حتى جاء ذا الحليفة فولدت أسماء بنت عميس محمد بن أبي بكر فأرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال اغتسلي واستثفري بثوب ثم أهلي ففعلت مختصر.

- أخبرنا على بن حجر قال أنبأنا إسماعيل وهو ابن جعفر قال حدثنا جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر رضي الله عنه قال:

-نفست أسماء بنت عميس محمد ابن أبي بكر فأرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تسأله كيف تفعل فأمرها أن تغتسل وتستثفر بثوبها وتهل.

في المهلة بالعمرة تحيض وتخاف فوت الحج.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن أبي الزبير عن جابر عن عبد الله قال:

-أقبلنا مهلين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بحج مفرد وأقبلت عائشة مهلة بعمرة حتى إذا كنا بسرف عركت حتى إذا قدمنا طفنا بالكعبة وبالصفا والمروة فأمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يحل منا من لم يكن معه هدي قال فقلنا حل ماذا قال الحل كله فواقعنا النساء وتطيبنا ولبسنا ثيابنا وليس بيننا وبين عرفة إلا أربع ليال ثم أهللنا يوم التروية ثم دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم على عائشة فوجدها تبكي فقال ما شأنك فقالت شأني أني قد حضت وقد حل الناس ولم أحلل ولم أطف بالبيت والناس يذهبون إلى الحج الآن فقال إن هذا أمر كتبه الله على بنات آدم فاغتسلي ثم أهلي بالحج ففعلت ووقفت المواقف حتى إذا ظهرت طافت بالكعبة وبالصفا والمروة ثم قال قد حللت من حجتك وعمرتك جميعا فقالت يا رسول الله إني أجد في نفسي أني لم أطف بالبيت حتى حججت قال فاذهب بها يا عبد الرحمن فأعمرها من التنعيم وذلك ليلة الحصبة.

- أخبرنا محمد ابن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير عن عائشة قالت:

-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع فأهللنا بعمرة ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان معه هدي فليهلل بالحج مع العمرة ثم لا يحل حتى يحل منهما جميعا فقدمت مكة وأنا حائض فلم أطف بالبيت ولا بين الصفا والمروة فشكوت ذلك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال انقضي رأسك وامتشطي وأهلي بالحج ودعي العمرة ففعلت فلما قضيت الحج أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم مع عبد الرحمن بن أبي بكر إلى التنعيم فاعتمرت قال هذه مكان عمرتك فطاف الذين أهلوا بالعمرة بالبيت وبين الصفا والمروة ثم حلوا ثم طافوا طوافا بعد أن رجعوا من منى لحجتهم وأما الذين جمعوا الحج والعمرة فإنما طافوا طوافا واحدا.

الاشتراط في الحج.

- أخبرنا هارون بن عبد الله قال حدثنا أبو داود قال حدثنا حبيب عن عمرو بن هرم عن سعيد بن جبير وعكرمة عن ابن عباس:

-أن ضباعة أرادت الحج فأمرها النبي صلى الله عليه وسلم أن تشترط ففعلت عن أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم.

كيف يقول إذا اشترط.

- أخبرني إبراهيم بن يعقوب قال حدثنا أبو النعمان قال حدثنا ثابت بن يزيد الأحول قال حدثنا هلال بن خباب قال:

-سألت سعيد بن جبير عن الرجل يحج يشترط قال الشرط بين الناس فحدثته حديثه يعني عكرمة فحدثني عن ابن عباس أن ضباعة بنت الزبير بن عبد المطلب أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إني أريد الحج فكيف أقول قال قولي لبيك اللهم لبيك ومحلي من الأرض حيث تحبسني فإن لك على ربك ما استثنيت.

- أخبرني عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب قال أنبأنا ابن جريج قال أنبأنا أبو الزبير أنه سمع طاووسا وعكرمة يخبران عن ابن عباس قال:

-جاءت ضباعة بنت الزبير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إني امرأة ثقيلة وإني أريد الحج فكيف تأمرني أن أهل قال أهلي واشترطي ان محلي حيث حبستني.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة وعن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت:

-دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم على ضباعة فقالت يا رسول الله إني شاكية وإني أريد الحج فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم حجي واشترطي إن محلي حيث تحبسني قال اسحق قلت لعبد الرزاق كلاهما عن عائشة هشام والزهري قال نعم قال أبو عبد الرحمن لا أعلم أحدا أسند هذا الحديث عن الزهري غير معمر والله سبحانه وتعالى أعلم.

ما يفعل من حبس عن الحج ولم يكن أشترط.

- أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب عن سالم قال:

-كان ابن عمر ينكر الاشتراط في الحج ويقول أليس حسبكم سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ان حبس أحدكم عن الحج طاف بالبيت وبالصفا والمروة ثم حل من كل شيء حتى يحج عاما قابلا ويهدي ويصوم إن لم يجد هديا.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن الزهري عن سالم عن أبيه:

-أنه كان ينكر الاشتراط في الحج ويقول ما حسبكم سنة نبيكم صلى الله عليه وسلم إنه لم يشترط فإن حبس أحدكم حابس فليأت البيت فليطف به وبين الصفا والمروة ثم ليحلق أو يقصر ثم ليحلل وعليه الحج من قابل.

اشعار الهدي.

- اخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا بن ثور عن معمر عن الزهري عن عروة عن المسور بن مخرمة قال:

-خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا وأنبأنا يعقوب ابن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا عبد الله بن المبارك قال حدثنا معمر عن الزهري عن عروة عن المسور بن مخرمة ومروان بن الحكم قالا:

-خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم زمن الحديبية في بضع عشرة مائة من أصحابه حتى إذا كانوا بذي الحليفة قلد الهدي وأشعر بالعمرة مختصر.

- أخبرنا عمرو بن علي قال أنبأنا وكيع قال:

-حدثني أفلح بن حميد عن القاسم عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أشعر بدنه.

أي الشقين يشعر.

- أخبرنا مجاهد بن موسى عن هشيم عن شعبة عن قتادة عن أبي حسان الأعرج عن ابن عباس:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أشعر بدنه من الجانب الأيمن وسلت الدم عنها وأشعرها.

باب سلت الدم عن البدن.

- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا شعبة عن قتادة عن أبي حسان الأعرج عن ابن عباس:

-أن النبي صلى الله عليه وسلم لما كان بذي الحليفة أمر ببدنته فأشعر في سنامها من الشق الأيمن ثم سلت عنها وقلدها نعلين فلما استوت به على البيداء أهل.

فتل القلائد.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن ابن شهاب عن عروة وعمرة بنت عبد الرحمن عن عائشة أنها قالت:

-كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يهدي من المدينة فأفتل قلائد هديه ثم لا يجتنب شيئا مما يجتنبه المحرم.

- أخبرنا الحسن بن محمد الزعفراني قال أنبأنا يزيد قال أنبأنا يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فيبعث بها ثم يأتي ما يأتي الحلال قبل أن يبلغ الهدي محله.

- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا إسماعيل قال حدثنا عامر عن مسروق عن عائشة قالت:

-إن كنت لأفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يقيم ولا يحرم.

- أخبرنا عبد الله بن محمد الضعيف قال حدثنا أبو معاوية قال حدثنا الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-كنت أفتل القلائد لهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقلد هديه ثم يبعث بها ثم يقيم لا يجتنب شيئا مما يجتنبه المحرم.

- أخبرنا الحسن بن محمد الزعفراني عن عبيدة عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-لقد رأيتني أفتل قلائد الغنم لهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يمكث حلالا.

ما يفتل منه القلائد.

- أخبرنا الحسن بن محمد الزعفراني قال حدثنا حسين يعني ابن حسن عن ابن عون عن القاسم عن أم المؤمنين قالت:

-أنا فتلت تلك القلائد من عهن كان عندنا ثم أصبح فينا فيأتي ما يأتي الحلال من أهله وما يأتي الرجل من أهله.

تقليد الهدي.

- أخبرنا محمد بن سلمة قال أنبأنا ابن القاسم حدثني مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر عن حفصة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت:

-يا رسول الله ما شأن الناس قد حلوا بعمرة ولم تحلل أنت من عمرتك قال إني لبدت رأسي وقلدت هديي فلا أحل حتى أنحر.

- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا محمد قال حدثنا معاذ قال حدثني أبي عن قتادة عن أبي حسان الأعرج عن ابن عباس:

-أن نبي الله صلى الله عليه وسلم لما أتى ذا الحليفة أشعر الهدي في جانب السنام الأيمن ثم أماط عنه الدم وقلده نعلين ثم ركب ناقته فلما استوت به البيداء لبى وأحرم عند الظهر وأهل بالحج.

تقليد الابل.

- أخبرنا أحمد بن حرب قال حدثنا قاسم وهو ابن يزيد قال حدثنا أفلح عن القاسم بن محمد عن عائشة قالت:

-فتلت قلائد بدن رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي ثم قلدها وأشعرها ووجهها إلى البيت وبعث بها وأقام فما حرم عليه شيء كان له حلالا.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:

-فتلت قلائد بدن رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لم يحرم ولم يترك شيئا من الثياب.

قتليد الغنم.

- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن منصور قال سمعت إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم غنما.

- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن سليمان عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يهدي الغنم.

- أخبرنا هناد ابن السري عن أبي معاوية عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أهدى مرة غنما وقلدها.

- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن الأعمش عن ابرهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم غنما ثم لا يحرم.

- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم غنما ثم لا يحرم.

- أخبرنا الحسين بن عيسى ثقة قال حدثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال حدثني أبي عن محمد بن جحادة حدثنا و أنبأنا عبد الوارث بن عبد الصمد بن عبد الوارث قال حدثني أبو معمر قال حدثنا عبد الوارث قال أنبأنا محمد بن جحادة عن الحكم عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-كنا نقلد الشاة فيرسل بها رسول الله صلى الله عليه وسلم حلالا لم يحرم من شيء.

تقليد الهدي نعلين.

- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا ابن علية قال حدثنا هشام الدستوائي عن قتادة عن أبي حسان الأعرج عن ابن عباس:

-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما أتى ذا الحليفة أشعر الهدي من جانب السنام الأيمن ثم أماط عنه الدم ثم قلده نعلين ثم ركب ناقته فلما استوت به البيداء أحرم بالحج وأحرم عند الظهر وأهل بالحج.

هل يحرم إذا قلد.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن أبي الزبير عن جابر:

-أنهم كانوا إذا كانوا حاضرين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة بعث بالهدل فمن شاء أحرم ومن شاء ترك.

هل يوجب تقليد الهدي إحراما.

- أخبرنا اسحق بن منصور قال حدثنا عبد الرحمن عن مالك عن عبد الله بن أبي بكر عن عمرة عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي ثم يقلدها رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده ثم يبعث بها مع أبي فلا يدع رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا أحله الله عز وجل له حتى ينحر الهدي.

- أخبرنا اسحق بن إبراهيم وقتيبة عن سفيان عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت:

-كنت أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم لا يجتنب شيئا مما يجتنبه المحرم.

- أخبرنا عبد الله ابن محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان قال سمعت عبد الرحمن بن القاسم يحدث عن أبيه قال:

-قالت عائشة كنت أفتل هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا يجتنب شيئا ولا نعلم الحج يحله إلا الطواف بالبيت.

- أخبرنا قتيبة قال حدثنا أبو الاحوص عن أبي اسحق عن الأسود عن عائشة قالت:

-إن كنت لأفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ويخرج بالهدي مقلدا و رسول الله صلى الله عليه وسلم مقيم ما يمتنع من نسائه.

- أخبرنا محمد بن قدامة قال حدثنا جرير عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:

-لقد رأيتني أفتل قلائد هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم من الغنم فيبعث بها ثم يقيم فينا حلالا.
alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty رد: سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 11:41

سوق الهدي


- أخبرنا عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب بن اسحق قال أنبأنا ابن جريج قال:
-أخبرني جعفر بن محمد عن أبيه سمعه يحدث عن جابر أنه سمعه يحدث أن النبي صلى الله عليه وسلم ساق هديا في حجه.
ركوب البدنة.
- أخبرنا قتيبة عن مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يسوق بدنة قال:
-اركبها قال يا رسول الله إنها بدنه قال اركبها ويلك في الثانية أو الثالثة.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبدة بن سليمان قال حدثنا سعيد عن قتادة عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يسوق بدنة فقال:
-اركبها قال إنها بدنة قال في الرابعة اركبها ويلك.
ركوب البدنة لمن جهده المشي.
- أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا خالد قال حدثنا حميد عن ثابت عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلا يسوق بدنة وقد جهده المشي قال:
-اركبها قال إنها بدنة قال اركبها وإن كانت بدنة.
ركوب البدنة بالمعروف.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا ابن جريج قال أخبرني أبو الزبير قال:
-سمعت جابر بن عبد الله يسأل عن ركوب البدنة فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اركبها بالمعروف إذا ألجئت إليها حتى تجد ظهرا.
إباحة فسخ الحج بعمرة لمن يسق الهدي.
- أخبرني محمد بن قدامة عن جرير عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت:
-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا نرى إلا الحج فلما قدمنا مكة طفنا بالبيت أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن ساق الهدي أن يحل فحل من لم يكن ساق الهدي ونساؤه لم يسقن فأحللن قالت عائشة فحضت فلم أطف بالبيت فلما كانت ليلة الحصبة قلت يا رسول الله يرجع الناس بعمرة وحجة وأرجع أنا بحجة قال أو ما كنت طفت ليالي قدمنا مكة قلت لا قال فاذهبي مع أخيك إلى التنعيم فأهلي بعمرة ثم موعدك مكان كذا وكذا.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى عن يحيى عن عمرة عن عائشة قالت:
-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نرى إلا أنه الحج فلما دنونا من مكة أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان معه هدي أن يقيم على إحرامه ومن لم يكن معه هدي أن يحل.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا ابن علية عن ابن جريج قال أخبرني عطاء عن جابر قال أهللنا أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بالحج خالصا ليس معه غيره خالصا وحده فقدمنا مكة صبيحة رابعة مضت من ذي الحجة فأمرنا النبي صلى الله عليه وسلم فقال أحلوا واجعلوها عمرة فبلغه عنا أنا نقول لما لم يكن بيننا وبين عرفة إلا خمس أمرنا أن نحل فنروح إلى منى ومذاكيرنا تقطر من المني فقام النبي صلى الله عليه وسلم فخطبنا فقال قد بلغني الذي قلتم وإني لأبركم وأتقاكم ولولا الهدي لحللت ولو استقبلت من أمري ما استدبرت ما أهديت قال وقدم علي من اليمن فقال بما أهللت قال بما أهل به النبي صلى الله عليه وسلم قال فأهد وامكث حراما كما أنت قال و قال سراقة بن مالك بن جعشم يا رسول الله أرأيت عمرتنا هذه لعامنا هذا أو لللأبد قال هي لللأبد.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن عبد الملك عن طاووس عن سراقة ابن مالك بن جعشم أنه قال:
-يا رسول الله أرأيت عمرتنا هذه لعامنا أم لأبد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم هي لأبد.
- أخبرنا هناد بن السري عن عبده عن ابن أبي عروبة عن مالك بن دينار عن عطاء قال: قال سراقة:
-تمتع رسول الله صلى الله عليه وسلم وتمتعنا معه فقلنا ألنا خاصة أو لأبد قال بل لأبد.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد العزيز وهو الدراوردي عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن عن الحرث بن بلال عن أبيه قال:
-قلت يا رسول الله أفسخ الحج لنا خاصة أم للناس علمة قال بل لنا خاصة.
- أخبرنا عمرو بن يزيد عن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن الأعمش وعياش العامري عن إبراهيم التيمي عن أبيه عن أبي ذر في متعة الحج قال:
-كانت لنا رخصة.
- أخبرنا محمد بن عبد المثنى ومحمد بن بشار قالا حدثنا محمد قال حدثنا شعبة قال سمعت عبد الوارث بن أبي حنيفة قال سمعت إبراهيم التيمي يحدث عن أبيه عن أبي ذر قال:
-في متعة الحج ليست لكم ولستم منها في شيء إنما كانت رخصة لنا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم.
- أخبرنا بشر بن خالد قال أنبأنا غندر عن شعبة عن سليمان عن إبراهيم التيمي عن أبيه عن أبي ذر قال:
-كانت المتعة رخصة لنا.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا مفضل بن مهلهل عن بيان عن عبد الحمن بن أبي الشعثاء قال:
-كنت مع إبراهيم النخعي وإبراهيم التيمي فقلت لقد هممت أن أجمع العام الحج والعمرة فقال إبراهيم لو كان أبوك لم يهم بذلك قال وقال إبراهيم التيمي عن أبيه عن أبي ذر قال إنما كانت المتعة لنا خاصة.
- أخبرنا عبد الأعلى بن واصل بن عبد الأعلى قال حدثنا أبو أسامة عن وهيب ابن خالد قال حدثنا عبد الله بن طاووس عن أبيه عن ابن عباس قال:
-كانوا يرون أن العمرة في أشهر الحج من أفجر الفجور في الأرض ويجعلون المحرم صفر ويقولون إذا برأ الدبر وعفا الوبر وانسلخ صفر أو قال دخل صفر فقد حلت العمرة لمن اعتمر فقدم النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه صبيحة رابعة مهلين بالحج فأمرهم أن يجعلوها عمرة فتعاظم ذلك عندهم فقالوا يا رسول الله أي الحل قال الحل كله.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن مسلم وهو القرى قال سمعت ابن عباس يقول:
-أهل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالعمرة وأهل أصحابه بالحج وأمر من لم يكن معه الهدي أن يحل وكان فيمن لم يكن معه الهدي طلحة بن عبيد الله ورجل آخر فأحلا.
- أخبرنا محمد ابن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن الحكم عن مجاهد عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-هذه عمرة استمتعناها فمن لم يكن عنده هدي فليحل الحل كله فقد دخلت العمرة في الحج.
ما يجوز للمحرم أكله من الصيد.
- أخبرنا قتيبة عن مالك عن أبي النضر عن نافع مولى أبي قتادة:
-عن أبي قتادة أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى إذا كان ببعض طريق مكة تخلف مع أصحاب له محرمين وهو غير محرم ورأى حمارا وحشيا فاستوى على فرسه ثم سأل أصحابه أن يناولوه سوطه فأبوا فسألهم رمحه فأبوا فأخذه ثم شد على الحمار فقتله فأكل منه بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وأبى بعضهم فأدركوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألوه عن ذلك فقال إنما هي طعمة أطعمكموها الله عز وجل.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا ابن جريج قال حدثني محمد بن المنكدر عن معاذ بن عبد الرحمن التيمي عن أبيه قال:
-كنا مع طلحة بن عبيد الله ونحن محرمون فأهدي له طير وهو راقد فأكل بعضنا وتورع بعصنا فاستيقظ طلحة فوفق من أكله وقال أكلناه مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن يحيى بن سعيد قال أخبرني محمد بن إبراهيم بن الحرث عن عيسى بن طلحة عن عمير بن سلمة الضمري أنه أخبره عن البهزى:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج يريد مكة وهو محرم حتى إذا كانوا بالروحاء إذا حمار وحش عقير فذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال دعوه فإنه يوشك أن يأتي صاحبه فجاء البهزى وهو صاحبه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله صلى الله عليك وسلم شأنكم بهذا الحمار فأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر فقسمه بين الرفاق ثم مضى حتى إذا كان بالأثاية بين الرويثة والعرج إذا ظبي حاقف في ظل وفيه سهم فزعم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر رجلا يقف عنده لا يريبه أحد من الناس حتى يجاوزه.
ما لا يجوز للمحرم أكله من الصيد.
- أخبرنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة عن عبد الله بن عباس عن الصعب بن جثامة:
-أنه أهدى لرسول الله صلى الله عليه وسلم حمار وحش وهو بالأبواء أو بودان فرده عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم ما في وجهي قال أما أنه لم نرده عليك إلا أنا حرم.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد بن زيد عن صالح بن كيسان عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس عن الصعب بن جثامة:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم أقبل حتى إذا كان بودان رأى حمار وحش فرده عليه وقال انا حرم لا نأكل الصيد.
أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا عفان قال حدثنا حماد بن سلمة قال أنبأنا قيس بن سعد عن عطاء أن ابن عباس قال لزيد ابن أرقم:
-ما علمت أن النبي صلى الله عليه وسلم أهدي له عضو صيد وهو محرم فلم يقبله قال نعم أخبرني عمرو بن علي قال سمتع يحيى وسمعت أبا عاصم قالا حدثنا ابن جريج قال أخبرني الحسن بن مسلم عن طاووس عن ابن عباس قال قدم زيد بن أرقم فقال له ابن عباس يستذكره كيف أخبرتني عن لحم صيد أهدي لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو حرام قال نعم أهدي له عضوا من لحم صيد فرده وقال انا لا نأكل إنا حرم.
- أخبرنا محمد بن قدامة قال حدثنا جرير عن منصور عن الحكم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال:
-أهدى الصعب بن جثامة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل حمار وحش تقطر دما وهو محرم وهو بقديد فردها عليه.
- أخبرنا يوسف بن حماد المعني قال حدثنا سفيان ابن حبيب عن شعبة عن الحكم وحبيب وهو ابن أبي ثابت عن سعيد بن جبير عن ابن عباس:
-أن بن جثامة أهدى للنبي صلى الله عليه وسلم حمارا وهو محرم فرده عليه.
إذا ضحك المحرم ففطن الحلال للصيد فقتله أيأكله أم لا.
- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا هشام عن يحيى عن أبي كثير عن عيد الله عن أبي قتادة قال:
-انطلق أبي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم عام الحديبية فأحرم أصحابه ولم يحرم فبينما أنا مع أصحابي ضحك بعضهم على بعض فنظرت فإذا حمار وحش فطعنته فاستعنتهم فأبوا أن يعينوني فأكلنا من لحمه وخشينا أن نقتطع فطلبت رسول الله صلى الله عليه وسلم أرفع فرشي شأوا وأسير شأول فلقيت رجلا من غفار في جوف الليل فقلت أين تركت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال تركته وهو قائل بالسقيا فلحقته فقلت يا رسول الله إن أصحابك يقرؤن عليك السلام ورحمة الله وإنهم قد خشوا أن يقتطعوا دزنك فانتظرهم فانتظرهم فقلت يا رسول الله إني أصبت حمار وحش وعندي منه فقال للقوم كلوا وهو محرمون.
- أخبرني عبيد الله بن فضالة بن إبراهيم النسائي قال أنبأنا محمد وهو ابن المبارك الصوري قال حدثنا معاوية وهو ابن سلام عن يحيى بن أبي كثير قال أخبرني عبد الله بن أبي قتادة أن أباه أخبره أنه غزا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوة الحديبية قال:
-فأهلوا بعمرة غيري فاصطدت حمار وحش فأطعمت أصحابي منه وهو محرمون ثم أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأنبأته أن عندنا من لحمه فاضلة فقال كلوه وهو محرمون.
إذا أشار المحرم إلى الصيد فقتله الحلال.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا أبو داود قال أنبأنا شعبة قال أخبرني عثمان بن عبد الله بن موهب قال:
-سمعت عبد الله بن أبي قتادة يحدث عن أبيه أنهم كانوا في مسير لهم بعضهم محرم وبعضهم ليس بمحرم قال فرأيت حمار وحش فركبت فرسي وأخذت الرمح فاستعنتهم فأبوا أن يعينوني فاختلست سوطا من بعضهم فشددت على الحمار فأصبته فأكلوا منه فأشفقوا قال فسئل عن ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال هل أشرتم أو أعنتم قالوا لا قال فكلوا.
- أخبرنا قتيبة بن سعيد قال حدثنا يعقوب وهو ابن عبد الرحمن عن عمرو عن المطلب عن جابر قال:
-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول صيد البر لكم حلال ما لم تصيدوه أو يصاد لكم قال أبو عبد الرحمن عمرو بن أبي عمرو ليس بالقوي في الحديث وإن كان قد روى عنه مالك.
ما يقتل المحرم من الدواب.
قتل الكلب العقور.
- أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس ليس على المحرم في قتلهن جناح الغراب والحدأة والعقرب والفأرة والكلب العقور.
قتل الحية.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا شعبة قال حدثنا قتادة عن سعيد بن المسيب عن عائشة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس يقتلهن المحرم الحية والفأرة والحدأة والغراب الأبقع والكلب العقور.
قتل الفأرة.
- أخبرنا قتيبة بن سعيد قال حدثنا الليث عن نافع عن ابن عمر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أذن في قتل خمس من الدواب للمحرم الغراب والحدأة والفأرة والكلب العقور والعقرب.
قتل الوزغ.
- أخبرني أبو بكر بن اسحق قال حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرعرة قال حدثنا معاذ ابن هشام قال حدثني أبي عن قتادة عن سعيد بن المسيب:
-أن امرأة دخلت على عائشة وبيدها عكاز فقالت ما هذا فقالت لهذه الوزغ لأن نبي الله صلى الله عليه وسلم حدثنا أنه لم يكن شيء إلا يطفئ على إبراهيم عليه السلام إلا هذه الدابة فأمرنا بقتلها ونهى عن قتل الجنان إلا ذا الطفيتين والأبتر فإنهما يطمسان البصر ويسقطان ما في بطون النساء.
قتل العقرب.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد أبو قدامة قال حدثنا يحيى عن عبيد الله قال أخبرني نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس من الدواب لا جناح على من قتلهن أو في قتلهن وهو حرام الحدأة والفأرة والكلب العقور والعقرب والغراب.
قتل الحدأة.
- أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا ابن علية قال أنبأنا أيوب عن نافع عن ابن عمر قال:
-قال رجل يا رسول الله ما نقتل من الدواب إذا أحرمنا قال خمس لا جناح على من قتلهن الحدأة والغراب والفأرة والعقرب والكلب العقور.
قتل الغراب.
-أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال حدثنا يحيى بن سعيد عن نافع عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل ما يقتل المحرم قال:
-يقتل العقرب والفويسقة والحدأة والغراب والكلب العقور.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد المقرئ قال حدثنا سفيان عن الزهري عن سالم عن أبيه قال:
-قال النبي صلى الله عليه وسلم خمس من الدواب لا جناح في قتلهن على من قتلهن في الحرم والإحرام الفأرة والحدأة والغراب والعقرب والكلب العقور.
ما لا يقتله المحرم.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سقيان قال حدثني ابن جريج عن عبد الله بن عبيد بن عمير عن ابن عمار قال:
-سألت جابر بن عبد الله عن الضبع فأمرني بأكلها قلت أصيد هي قال نعم قلت أيمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم.
الرخصة في النكاح للمحرم.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا داود وهو ابن عبد الرحمن العطار عن عمرو وهو ابن دينار قال سمعت أبا الشعثاء يحدث عن ابن عباس قال:
-تزوج النبي صلى الله عليه وسلم ميمونة وهو محرم.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا ابن جريج قال حدثنا عمرو ابن دينار أن أبا الشعثاء حدثه عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نكح حراما.
- أخبرني إبراهيم بن يونس بن محمد قال حدثنا أبي قال حدثنا حماد بن سلمة عن حميد عن مجاهد عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوج ميمونة وهما محرمان.
- أخبرنا محمد بن اسحق الصاغاني قال حدثنا أحمد بن اسحق قال حدثنا حماد ابن سلمة عن حميد عن عكرمة عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوج ميمونة وهو محرم.
- أخبرني شعيب بن شعيب بن اسحق وصفوان بن عمرو الحمصي قالا حدثنا أبو المغيرة قال حدثنا الأوزاعي عن عطاء بن أبي رباح عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوج ميمونة وهو محرم.
النهي عن ذلك.
- أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن نبيه بن وهب أن أبان بن عثمان قال سمعت عثمان ابن عفان يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-لا ينكح المحرم ولا يخطب ولا ينكح.
- أخبرنا قتيبة عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن مالك أخبرني نافع عن نبيه بن وهب عن أبان بن عثمان عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم:
-أنه نهى أن ينكح المحرم أو ينكح أو يخطب.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد عن سفيان عن أيوب بن موسى عن نبيه بن وهب قال:
-أرسل عمر بن عبيد الله بن معمر إلى أبان بن عثمان يسأله أينكح المحرم فقال أبان إن عثمان بن عفان حدث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا ينكح المحرم ولا يخطب.
الحجامة للمحرم.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن أبي الزبير عن عطاء عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن عمرو عن طاووس وعطاء عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم.
- أخبرنا محمد بن منصور عن سفيان قال أنبأنا عمرو بن دينار قال سمعت عطاء قال سمعت ابن عباس يقول:
-احتجم النبي صلى الله عليه وسلم وهو محرم ثم قال بعد أخبرني طاووس عن ابن عباس يقول احتجم النبي صلى الله عليه وسلم وهو محرم.
حجامة المحرم من علة تكون به.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا أبو الوليد قال حدثنا يزيد بن إبراهيم قال حدثنا أبو الزبير عن جابر:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم من وثء كان به.
حجامة المحرم على ظهر القدم.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الرزاق قال حدثنا معمر عن قتادة عن أنس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم وهو محرم على ظهر القدم من وثء كان به.
حجامة المحرم وسط رأسه.
- أخبرني هلال بن بشر قال حدثنا محمد بن خالد وهو ابن عثمة قال حدثنا سليمان ابن بلال قال: قال علقمة بن أبي علقمة أنه سمع الأعرج قال:
-سمعت عبد الله ابنبجينة يحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم احتجم وسط رأسه وهو محرم بلحى جمل من طريق مكة.
في المحرم يؤذيه القمل في رأسه.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن عبد الكريم بن مالك الجزري عن مجاهد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن كعب بن عجرة:
-أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه وسلم محرما فآذاه القمل في رأسه فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يحلق رأسه وقال صم ثلاثة أيام أو أطعم ستة مساكين مدين مدين أو أنسك شاة أي ذلك فعلت أجزأ عنك.
- أخبرني أحمد بن سعيد الرباطي قال أنبأنا عبد الرحمن بن عبد الله وهو الدشتكي قال أنبأنا عمرو وهو ابن قيس عن الزبير وهو ابن عدي عن أبي وائل عن كعب بن عجرة قال:
-أحرمت فكثر قمل رأسي فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فأتاني وأنا أطبخ قدرا لأصحابي فمس رأسي بأصبعه فقال انطلق فاحلقه وتصدق على ستة مساكين.
غسل المحرم بالسدر إذا مات.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا أبو بشر عن سعيد بن جبير عن ابن عباس:
-أن رجلا كان مع النبي صلى الله عليه وسلم فوقصته ناقته وهو محرم فمات فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اغسلوه بماء وسدر وكفنوه في ثوبيه ولا تمسوه بطيب ولا تخمروا رأسه فإنه يبعث يوم القيامة ملبيا.
في كم يكفن المحرم إذا مات.
- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قح شعبة عن أبي بشر عن سعيد ابن جبير عن ابن عباس:
-أن رجلا محرما صرع عن ناقته فأوقص ذكر أنه قد مات فقال النبي صلى الله عليه وسلم اغسلوه بماء وسدر وكفنوه في ثوبين ثم قال على إثره خارجا رأسه قال ولا تمسوه طيبا فإنه يبعث يوم القيامة ملبيا قال شعبة فسألته بعد عشر سنين فجاء بالحديث كما كان يجيء به إلا أنه قال ولا تخمروا وجهه ورأسه.
النهي عن أن يحنط المحرم إذا مات.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن أيوب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال:
-بينا رجل واقف بعرفة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ وقع من راحلته فأقعصه أو قال فأقعصته فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اغسلوه بماء وسدر وكفنوه في ثوبين ولا تحنطوه ولا تخمروا رأسه فإن الله عز وجل يبعثه يوم القيامة ملبيا.
- أخبرني محمد بن قدامة قال حدثنا جرير عن منصور عن الحكم عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال:
-وقصت رجلا محرما ناقته فقتلته فأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال اغسلوه وكفنوه ولا تغطوا رأسه ولا تقربوه طيبا فإنه يبعث يهل.
النهي عن أن يخمر وجه المحرم ورأسه إذا مات.
- أخبرنا محمد بن معاوية قال حدثنا خلف يعني ابن خليفة عن أبي بشر عن سعيد ابن جبير عن ابن عباس:
-أن رجلا كان حاجا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنه لفظه بعيره فمات فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يغسل ويكفن في ثوبين ولا يغطى رأسه ووجهه فإنه يقوم يوم القيامة ملبيا.
النهي عن تخمير رأس المحرم إذا مات.
- أخبرنا عمران بن يزيد قال حدثنا شعيب بن اسحق قال أخبرني ابن جريج قال أخبرني عمرو بن دينار أن سعيد بن جبير أخبره أن ابن عباس أخبره قال:
-أقبل رجل حراما مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فخر من فوق بعيره فوقص وقصا فمات فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اغسلوه بماء وسدر وألبسوه ثوبيه ولا تخمروا رأسه فإنه يأتي يوم القيامة يلبي.
فيمن احصر بعدو.
-أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد المقري قال حدثنا أبي قال حدثنا جويرية عن نافع أن عبد الله بن عبد الله وسالم بن عبدالله أخبراه أنهما كلما عبد الله بن عمر لما نزل الجيش بابن الزبير قبل أن يقتل فقالا:
-لا يضرك أن لا تحج العام إنا نخاف أن يحال بيننا وبين البيت قال خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فحال كفار قريش دون البيت فنحر رسول الله صلى الله عليه وسلم هديه وحلق رأسه وأسهدكم أني قد أوجبت عمرة إن شاء الله أنطلق فإن خلي بيني وبين البيت طفت وإن حيل بيني وبين البيت فعلت ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا معه ثم سار ساعة ثم قال فإنما شأنهما واحد أشهدكم أني قد أوجبت حجة مع عمرتي فلم يحلل منهما حتى أحل يوم النحر وأهدى.
- أخبرنا حميد بن مسعدة البصري قال حدثنا سفيا وهو ابن حبيب عن الحجاج الصواف عن يحيى بن أبي كثير عن عكرمة عن الحجاج بن عمرو الأنصاري أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
-من عرج أو كسر فقد حل وعليه حجة أخرى فسألت ابن عباس وأبا هريرة عن ذلك فقالا صدق.
- أخبرنا شعيب بن يوسف ومحمد بن المثنى قالا حدثنا يحيى بن سعيد عن حجاج بن الصواف قال حدثنا يحيى بن أبي كثير عن عكرمة عن الحجاج بن عمرو عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-من كسر أو عرج فقد حل وعليه حجة أخرى وسألت ابن عباس وأبا هريرة فقالا صدق وق شعيب في حديثه وعليه الحج من قابل.
دخول مكة.
- أخبرنا عبدة بن عبد الله قال أنبأنا سويد قال حدثنا زهير قال حدثنا موسى بن عقبة قال حدثني نافع أن عبد الله بن عمر حدثه:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينزل بذي طوى يبيت به حتى يصلي صلاة الصبح حين يقدم إلى مكة ومصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ذلك على أكمة غليظة ليس في المسجد الذي بنى ثم ولكن أسفل من ذلك على أكمة خشنة غليظة.
دخول مكة ليلا.
- أخبرني عمران بن يزيد عن شعيب قال حدثنا ابن جريج قال أخبرني مزاحم بن أبي مزاحم عن عبد العزيز بن عبد الله عن محرش الكعبي:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج ليلا من الجعرانة حين مشى معتمرا فأصبح بالجعرانة كبائت حتى إذا زالت الشمس خرج عن الجعرانة في بطن سرف حتى جامع الطريق طريق المدينة من سرف.
أخبرنا هناد بن السري عن سفيان عن إسماعيل بن أمية عن مزاحم عن عبد العزيز بن عبد الله بن خالد بن أسيد عن محرش الكعبي:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من الجعرانة ليلا كأنه سبيكة فضة فاعتمر ثم أصبح بها كبائت.
من أين يدخل مكة.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا عبيد الله قال حدثنا نافع عن ابن عمر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل مكة من الثنية العليا التي بالبطحاء وخرج من الثنية السفلى.
دخول مكة باللواء.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا يحيى بن آدم قال حدثنا شريك عن عمار الدهني عن أبي الزبير عن جابر رضي الله عنه:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة ولواؤه أبيض.
دخول مكة بغير إحرام.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا مالك عن ابن شهاب عن أنس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة وعليه المغفر فقيل ابن خطل متعلق بأستار الكعبة فقال اقتلوه.
- أخبرنا عبيد الله بن فضالة بن إبراهيم قال حدثنا عبد الله بن الزبير قال حدثنا سفيان قال:
-حدثني مالك عن الزهري عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة عام الفتح وعلى رأسه المغفر.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا معاوية بن عمار قال حدثني أبو الزبير المكي عن جابر ابن عبد الله:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل يوم فتح مكة وعليه عمامة سوداء بغير إحرام.
الوقت الذي وافى فيه النبي صلى الله عليه وسلم مكة.
-أخبرنا محمد بن معمر قال حدثنا حبان قال حدثنا وهيب قال حدثنا أيوب عن أبي العالية البراء عن ابن عباس قال:
-قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه لصبح رابعة وهم يلبون بالحج فأمرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يحلوا.
- أخبرنا محمد بن بشار عن يحيى بن كثير أبو غسان قال حدثنا شعبة عن أيوب عن أبي العالية البراء عن ابن عباس قال:
-قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم لأربع مضين من ذي الحجة وقد أهل بالحج فصلى بالبطحاء وقال من شاء أن يجعلها عمرة فليفعل.
- أخبرنا عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب عن ابن جريج قال عطاء قال جابر:
-قدم النبي صلى الله عليه وسلم مكة صبيحة رابعة مضت من ذي الحجة.
انشاد الشعر في الحرم والمشي بين يدي الإمام.
- أخبرنا أبو عاصم خشيش بن أصرم قال حدثنا عبد الرزاق قال حدثنا جعفر بن سليمان قال حدثنا ثابت عن أنس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل مكة في عمرة القضاء وعبد الله بن رواحة يمشي بين يديه ويقول:
خلوا بنى الكفار عن سبيله * اليوم نضربكم على تنزيله
ضربا يزيل الهام عن مقيله * ويذهل الخليل عن خليله
فقال له عمر يا ابن رواحة بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي حرم الله عز وجل تقول الشعر قال النبي صلى الله عليه وسلم خل عنه فلهو أسرع فيهم من نضح النبل.
حرمة مكة.
- أخبرنا محمد بن قدامة عن جرير عن منصور عن مجاهد عن طاووس عن ابن عباس قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الفتح هذا البلد حرمه الله يوم خلق السموات والأرض فهو حرام بحرمة الله إلى يوم القيامة لا يعضد شوكه ولا ينفر صيده ولا يلتقط لقطته إلا من عرفها ولا يختلى خلاه قال العباس يا رسول الله إلا الاذخر فذكر كلمة معناها إلا الاذخر.
تحريم القتال فيه.
- أخبرنا محمد بن رافع قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا مفضل عن منصور عن مجاهد عن طاووس عن ابن عباس قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة ان هذا البلد حرام حرمه الله عز وجل لم يحل فيه القتال لأحد قبلي وأحل لي ساعة من نهار فهو حرام بحرمة الله عز وجل.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن سعيد بن أبي سعيد عن أبي شريح أنه قال:
-لعمرو بن سعيد وهو يبعث البعوث إلى مكة ائذن لي أيها الأمير أحدثك قولا قام به رسول الله صلى الله عليه وسلم الغد من يوم الفتح سمعته أذناي ووعاه قلبي وأبصرته عيناي حين تكلم به حمد الله وأثنى عليه ثم قال إن مكة حرمها الله ولم يحرمها الناس ولا يحل لامرئ يؤمن بالله واليوم الآخر أن يسفك بها دما ولا يعضد بها شجرا فإن ترخص أحد لقتال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيها فقولوا له إن الله أذن لرسوله ولم يأذن لكم وإنما أذن لي فيها ساعة من نهار وقد عادت حرمتها اليوم كحرمتها بالأمس وليبلغ الشاهد الغائب.
حرمة الحرم.
- أخبرنا عمران بن بكار قال حدثنا بشر أخبرني أبي عن الزهري أخبرني سحيم أنه سمع أبا هريرة يقول:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يغزو هذا البيت جيش فيخسف بهم بالبيداء.
- أخبرنا محمد بن إدريس أبو حاتم الرازي قال حدثنا عمرو بن حفص بن غياث قال حدثنا أبي عن مسعر قال أخبرني طلحة بن مصرف عن أبي مسلم الأغز عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-لا تنتهي البعوث عن غزو هذا البيت حتى يخسف بجيش منهم.
- أخبرني محمد بن داود المصيصى قال حدثنا يحيى بن محمد بن سابق قال حدثنا أبو أسامة قال حدثنا عبد السلام عن الدالاتي عن عمرو بن مرة عن سالم بن أبي الجعد عن أخيه قال حدثني ابن أبي ربيعة عن حفصة بنت عمر قالت:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يبعث جند إلى هذا الحرم فإذا كانوا ببيداء من الأرض خسف بأولهم وآخرهم ولم ينج أوسطهم قلت أرأيت إن كان فيهم مؤمنون قال تكون لهم قبورا.
- أخبرنا الحسين بن عيسى قال حدثنا سفيان عن أمية بن صفوان بن عبد الله بن صفوان سمع جده يقول حدثتني حفصة أنه قال صلى الله عليه وسلم:
-ليؤمن هذا البيت جيش يغزونه حتى إذا كانوا ببيداء من الأرض خسف بأوسطهم فينادي أولهم وآخرهم فيخسف بهم جميعا ولا ينجو إلا الشريد الذي يخبر عنهم فقال له رجل أشهد عليك أنك ما كذبت على جدك وأشهد على جدك أنه ما كذب على حفصة وأشهد على حفصة أنها لم تكذب على النبي صلى الله عليه وسلم.
alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty رد: سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 11:52

ما يقتل في الحرم من الدواب.


- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا وكيع قال حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس فواسق يقتلن في الحل والحرم الغراب والحدأة والكلب الغقور والغقرب والفأرة.
قتل الحية في الحرم.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال حدثنا النضر بن شميل قال أنبأنا شعبة عن قتادة سمعت سعيد بن المسيب يحدث عن عائشة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس فواسق يقتلن في الحل والحرم الحية والكلب العقور والغراب الأبقع والحدأة والفأرة.
- أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا يحيى بن آدم عن حفص بن غياث عن الأعمش عن إبراهيم عن الأسود عن عبد الله قال:
-كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخيف من منى حتى نزلت والمرسلات عرفا فخرجت حية فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقتلوها فابتدرناها فدخلت في حجرها.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا ابن جريج أخبرني أبو الزبير عن مجاهد عن أبي عبيدة عن أبيه قال:
-كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة عرفة التي قبل عرفة فإذا حس الحية فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقتلوها فدخلت شق جحر فأدخلنا عودا فقلعنا بعض الجحر فأخذنا سعفة فأضرمنا فيها نارا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وقاها الله شركم ووقاكم شرها.
قتل الوزغ.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد المقرئ قال حدثنا سفيان قال حدثني عبد الحميد ابن جبير بن شيبة عن سعيد بن المسيب عن أم شريك قالت:
-أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم بقتل الأوزاغ.
- أخبرنا وهب بن بيان قال حدثنا ابن وهب قال أخبرني مالك ويونس عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الوزغ الفويسق.
باب قتل العقرب.
- أخبرني عبد الرحمن بن خالد الرقي القطان قال حدثنا حجاج قال ابن جريج أخبرني أبان بن صالح عن ابن شهاب أن عروة أخبره أن عائشة قالت:
-قال النبي صلى الله عليه وسلم خمس من الدواب كلهن فاسق يقتلن في الحل والحرم الكلب العقور والغراب والحدأة والعقرب والفأرة.
قتل الفأرة في الحرم.
- أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال أنبأنا ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب عن عروة أن عائشة قالت:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس من الدواب كلها فاسق يقتلن في الحرم الغراب والحدأة والكلب العقور والفأرة والعقرب.
- أخبرنا عيسى بن إبراهيم قال حدثنا ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب أن سالم بن عبد الله أخبره أن عبد الله بن عمر قال:
-قالت حفصة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس من الدواب لا حرج من قتلهن العقرب والغراب والحدأة والفأرة والكلب العقور.
قتل الحدأة في الحرم.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن الزهري عن عروة عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-خمس فواسق يقتلن في الحل والحرم الحدأة والغراب والفأرة والعقرب والكلب العقور قال عبد الرزاق وذكر بعض أصحابنا أن معمرا كان يذكره عن الزهري عن سالم عن أبيه وعن عروة عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم.
قتل الغراب في الحرم.
- أخبرنا أحمد بن عبدة قال أنبأنا حماد قال حدثنا هشام وهو ابن عروة عن أبيه عن عائشة قالت:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس من الفواسق يقتلن في الحرم العقرب والفأرة والغراب والكلب العقور والحدأة.
النهي أن ينفر صيد الحرم.
- أخبرنا سعيد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن عمر وعن عكرمة عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-هذه مكة حرمها الله عز وجل يوم خلق السموات والأرض لم تحل لأحد من قبلي ولا لأحد بعدي وإنما أحلت لي ساعة من نهار وهي ساعتي هذه حرام بحرام الله إلى يوم القيامة لا يختلي خلاها ولا يعضد شجرها ولا ينفر صيدها ولا تحل لقتها إلا لمنشد فقام العباس وكان رجلا مجربا فقال إلا الاذخر فإنه لبيوتنا وقبورنا فقال إلا الاذخر.
استقبال الحج.
- أخبرنا محمد بن عبد الملك بن زنجوية قال حدثنا عبد الرزاق قال حدثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس قال:
-دخل النبي صلى الله عليه وسلم مكة في عمرة القضاء وابن رواحة بين يديه يقول:
خلوا بني الكفار عن سبيله * اليوم نضربكم على تأويله
ضربا يزيل الهام عن مقيله * ويذهل الخليل عن خليله
قال عمر يا ابن رواحة في حرم الله وبين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم تقول هذا الشعر فقال النبي صلى الله عليه وسلم خل عنه فوالذي نفسي بيده لكلامه أشد عليهم من وقع النبل.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا يزيد وهو ابن زريع عن خالد الحذاء عن عكرمة عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم لما قدم مكة استقبله أغيلمة بني هاشم قال فحمل وادا بين يديه وآخر خلفه.
ترك رفع اليدين عند رؤية البيت.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة قال سمعت أبا قزعة الباهلي يحدث عن المهاجر المكي قال:
-سئل جابر بن عبد الله عن الرجل يرى البيت أيرفع يديه قال ما كنت أظن أحدا يفعل هذا إلا اليهود حججنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم نكن نفعله.
الدعاء عند رؤية البيت.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا أبو عاصم قال حدثنا ابن جريج قال حدثني عبيد الله ابن أبي يزيد أن عبد الرحمن بن طارق بن علقمة أخبره عن أمه:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا جاء مكانا في دار يعلى استقبل القبلة ودعا.
فضل الصلاة في المسجد الحرام.
- أخبرنا عمرو بن علي ومحمد بن المثنى قالا حدثنا يحيى بن سعيد عن موسى بن عبد الله الجهني قال سمعت نافعا يقول حدثنا عبد الله بن عمر قال:
-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه من المساجد إلا المسجد الحرام قال أبو عبد الرحمن لا أعلم أحدا روى هذا الحديث عن نافع عن عبد الله بن عمر غير موسى الجهني وخالفه ابن جريج وغيره.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم ومحمد بن رافع قال اسحق أنبأنا وقال محمد حدثنا عبد الرزاق قال حدثنا ابن جريج قال سمعت نافعا يقول حدثنا إبراهيم بن عبد الله بن معبد بن عباس حدثه أن ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت:
-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الكعبة.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن سعد بن إبراهيم قال سمعت أبا سلمة قال:
-سألت الأغر عن هذا الحديث فحدث الأغر أنه سمع أبا هريرة يحدث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه من المساجد إلا الكعبة.
بناء الكعبة.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن ابن شهاب عن سالم عن عبد الله أن عبد الله بن محمد بن أبي بكر الصديق أخبر عبد الله بن عمر عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
-ألم تري أن قومك حين ينوا الكعبة اقتصروا عن قواعد إبراهيم عليه السلام فقلت يا رسول الله ألا تردها على قواعد إبراهيم عليه السلام قال لولا حدثان قومك بالكفر فقال عبد الله ابن عمر لئن كانت عائشة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أرى ترك استلام الركنين الذين يليان الحجر إلا أن البيت لم يتمم على قواعد إبراهيم عليه السلام.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبدة وأبو معاوية قالا حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لولا حداثة عهد قومك بالكفر لنقضت البيت فبنيته على أساس إبراهيم عليه السلام وجعلت له خلفا فإن قريش لما بنت البيت استقصرت.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود ومحمد بن عبد الأعلى عن حالد عن شعبة عن أبي اسحق عن الأسود أن أم المؤمنين قالت:
-إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لولا أن قومي وفي حديث محمد قومك حديث عهد بجاهلية لهدمت الكعبة وجعلت لها بابين فلما ملك ابن الزبير جعل لها بابين.
- أخبرنا عبد الرحمن بن محمد بن سلام قال حدثنا يزيد بن هارون قال أنبأنا جرير بن حازم قال حدثنا يزيد بن رومان عن عروة عن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لها:
-يا عائشة لولا أن قومك حديث عهد بجاهلية لأمرت بالبيت فهدم فأدخلت فيه ما أخرج منه والزقته بالأرض وجعلت له بابين بابا شرقيا وبابا غربيا فإنهم قد عجزوا عن بنائه فبلغت به أساس إبراهيم عليه السلام قال فذلك الذي حمل ابن الزبير على هدمه قال يزيد وقد شهدت ابن الزبير حين هدمه وبناه وأدخل فيه من الحجر وقد رأيت أساس إبراهيم عليه السلام حجارة كأسنمة الابل متلاحكة.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن زياد بن سعد عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرب الكعبة ذو السويقتين من الحبشة.
دخول البيت.
- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا ابن عون عن نافع عن عبد الله ابن عمر:
-أنه انتهى إلى الكعبة وقد دخلها النبي صلى الله عليه وسلم وبلال وأسامة بن زيد وأجاف عليهم عثمان بن طلحة الباب فمكثوا فيها مليا ثم فتح الباب فخرج النبي صلى الله عليه وسلم وركبت الدرجة ودخلت البيت فقلت أين صلى النبي صلى الله عليه وسلم قالوا ههنا ونسيت أن أسألهم كم صلى النبي صلى الله عليه وسلم في البيت.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا ابن عون عن نافع عن ابن عمر قال:
-دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم البيت ومعه الفضل بن عباس وأسامة بن زيد زعثمان بن طلحة وبلال فأجافوا عليهم الباب فمكث فيه ما شاء الله ثم خرج قال ابن عمر كان أول من لقيت بلالا قلت أين صلى النبي صلى الله عليه وسلم قال ما بين الأسطوانتين.
موضع الصلاة في البيت.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا السائب بن عمر قال حدثني ابن أبي مليكة أن ابن عمر قال:
-دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم الكعبة ودنا خروجه ووجدت شيئا فذهبت وجئت سريعا فوجدت رسول الله صلى الله عليه وسلم خارجا فسألت بلالا أصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكعبة قال نعم ركعتين بين الساريتين.
- أخبرنا أحمد بن سليمان قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سيف بن سليمان قال سمعت مجاهدا يقول:
-أتي ابن عمر في منزله فقيل هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم قد دخل الكعبة فأقبلت فأجد رسول الله صلى الله عليه وسلم قد خرج وأجد بلالا على الباب قائما فقلت يابلال أصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في الكعبة قال نعم قلت أين قال ما بين هاتين الأسطوانتين ركعتين ثم خرج فصلى ركعتين في وجه الكعبة.
- أخبرنا حاجب بن سليمان المنبجي عن ابن رواد قال حدثنا ابن جريج عن عطاء عن أسامة بن زيد قال:
-دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم الكعبة فسبح في نواحيها وكبر ولم يصل ثم خرج فصلى خلف المقام ركعتين ثم قال هذه القبلة.
الحجر.
- أخبرنا هناد بن السري عن أبي زائدة قال حدثنا ابن أبي سليمان عن عطاء قال ابن الزبير سمعت عائشة تقول أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-لولا أن الناس حديث عهدهم بكفر وليس عندي من النفقة ما يقوي على بنائه لكنت أدخلت فيه من الحجر خمسة أذرع وجعلت له بابا يدخل الناس منه وبابا يخرجون منه.
- أخبرنا أحمد بن سعيد الرباطي قال حدثنا وهب بن جرير قال حدثنا قرة بن خالد عن عبد الحميد بن جبير عن عمته صفية بنت شيبة قالت:
-حدثتنا عائشة قالت قلت يا رسول الله ألا أدخل البيت قال ادخلي الحجر فإنه من البيت.
الصلاة في الحجر.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد العزيز بن محمد قال حدثني علقمة بن أبي علقمة عن أمه عن عائشة قالت:
-كنت أحب أن أدخل البيت فأصلي فبه فأخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي فأدخلني الحجر فقال إذا أردت دخول البيت فصلي ههنا فإنما هو قطعة من البيت ولكن قومك اقتصروا حيث بنوه.
التكبير في نواحي الكعبة.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عمرو أن ابن عباس قال:
-لم يصل النبي صلى الله عليه وسلم في الكعبة ولكنه كبر في نواحيه.
الذكر والدعاء في البيت.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى قال حدثنا عبد الملك بن أبي سليمان قال:
-حدثنا عطاء عن أسامة بن زيد أنه دخل هو و رسول الله صلى الله عليه وسلم البيت فأمر بلالا فأجاف الباب والبيت إذ ذاك على ستة أعمدة فمضى حتى إذا كان بين الأسطوانتين اللتين تليان باب الكعبة جلس فحمد الله وأثنى عليه وسأله واستغفره ثم قام حتى أتى ما استقبل من دبر الكعبة فوضع وجهه وخده عليه وهمد الله وأثنى عليه وسأله واستغفره ثم انصرف إلى كل ركن من أركان الكعبة فاستقبله بالتكبير والتهليل والتسبيح والثناء على الله والمسألة والاستغفار ثم خرج فصلى ركعتين مستقبل وجه الكعبة ثم انصرف فقال هذه القبلة هذه القبلة.
وضع الصدر والوجه على ما استقبل من دبر الكعبة.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا عبد الملك عن عطاء عن أسامة ابن زيد قال:
-دخلت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم البيت فجلس فحمد الله وأثنى عليه وكبر وهلل ثم مال إلى مابين يديه من البيت فوضع صدره عليه وخده ويديه ثم كبر وهلل ودعا فعل ذلك بالأركان كلها ثم خرج فأقبل على القبلة وهو على الباب فقال هذه القبلة هذه القبلة.
موضع الصلاة من الكعبة.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد عن عبد الملك عن عطاء عن أسامة قال:
-خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم من البيت صلى ركعتين في قبل الكعبة ثم قال هذه القبلة.
- أخبرنا أبو عاصم خشيش بن أصرم النسائي قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا ابن جريج عن عطاء قال سمعت ابن عباس يقول:
-أخبرني أسامة بن زيد أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل البيت فدعا في نواحيه كلها ولم يصل فيه حتى خرج منه فلما خرج ركع ركعتين في قبل الكعبة.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثني السائب ابن عمر قال حدثني محمد بن عبد الله عن السائب عن أبيه:
-أنه كان يقود ابن عباس ويقيمه عند الشقة الثالثة مما يلي الركن الذي يلي الحجر مما يلي الباب فقال ابن عباس أما أنبئت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي ههنا فيقول نعم فيتقدم فيصلي.
ذكر الفضل في الطواف بالبيت.
- حدثنا أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب من لفظه قال أنبأنا قتيبة قال حدثنا حماد عن عطاء عن عبد الله بن عبيد بن عمير أن رجلا قال:
-يا أبا عبد الرحمن ما أراك تستلم إلا هذين الركنين قال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن مسحهما يحطان الخطيئة وسمعته يقول من طاف سبعا فهو كعدل رقبة.
الكلام في الطواف.
- أخبرنا يوسف بن سعيد قال حدثنا حجاج عن ابن جريج قال أخبرني سليمان الأحول أن طاووس أخبره عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم مر وهو يطوف بالكعبة بإنسان يقوده أنسان بخزامة في أنفه فقطعه النبي صلى الله عليه وسلم بيده ثم أمره أن يقوده بيده.
- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا ابن جريج قال حدثني سليمان الأحول عن طاووس عن ابن عباس قال:
-مر رسول الله صلى الله عليه وسلم برجل يقوده رجل بشيء ذكره في نذر فتناوله النبي صلى الله عليه وسلم فقطعه قال انه نذر.
إباحة الكلام في الطواف.
- أخبرنا يوسف بن سعيد قال حدثنا حجاج عن ابن جريج قال أخبرني الحسن بن مسلم حدثنا و الحارث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن وهب أخبرني ابن جريج عن الحسن بن مسلم عن طاووس عن رجل أدرك النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-الطواف بالبيت صلاة فأقلوا من الكلام اللفظ ليوسف خالفه حنظلة بن أبي سفيان.
- أخبرنا محمد بن سليمان قال أنبأنا الشيباني عن حنظلة بن أبي سفيان عن طاووس قال:
-قال عبد الله بن عمر أقلوا الكلام في الطواف فإنما أنتم في الصلاة.
إباحة الطواف في كل الأوقات.
- أخبرنا عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان قال حدثنا أبو الزبير عن عبد الله بن باباه عن جبير بن مطعم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
-يا بني عبد مناف لا تمنعن أحدا طاف بهذا البيت وصلى أي ساعة شاء من ليل أو نهار.
كيف طواف المريض.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن محمد بن عبد الرحمن بن نوفل عن عروة عن زينب بنت أبي سلمة عن أم سلمة قالت:
-شكوت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم إني أشتكي فقال طوفي من وراء الناس وأنت راكبة فطفت و رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي إلى جنب البيت يقرأ بالطور وكتاب مسطور.
طواف الرجال مع النساء.
- أخبرنا محمد بن آدم عن عبدة عن هشام بن عروة عن أبيه عن أم سلمة قالت:
-يا رسول الله والله ما طفت طواف الخروج فقال النبي صلى الله عليه وسلم إذا أقيمت الصلاة فطوفي على بعيرك من وراء الناس عروة لم يسمعه من أم سلمة.
- أخبرنا عبيد الله ابن سعيد قال حدثنا عبد الرحمن عن مالك عن أبي الأسود عن عروة عن زينب بنت أم سلمة عن أم سلمة:
-أنها قدمت مكة وهي مريضة فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال طوفي من وراء المصلين وأنت راكبة قالت فسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو عند الكعبة يقرأ والطور.
الطواف بالبيت على الراحلة.
- أخبرني عمرو بن عثمان قال حدثنا شعيب وهو ابن اسحق عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت:
-طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع حول الكعبة على بعير يستلم الركن بمحجنه.
طواف من أفرد الحج.
- أخبرنا عبدة بن عبد الله قال حدثنا سويد وهو ابن عمرو الكلبي عن زهير قال حدثنا بيان أن وبرة حدثه قال:
-سمعت عبد الله بن عمر وسأله رجل أطوف بالبيت وقد أحرمت بالحج قال وما يمنعك قال رأيت عبد الله بن عباس ينهى عن ذلك وأنت أعجب الينا منه قال رأينا رسول الله صلى الله عليه وسلم أحرم بالحج فطاف بالبيت وسعى بين الصفا والمروة.
طراف من أهل بعمرة.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان عن عمرو قال سمعت ابن عمر وسألناه عن رجل قدم معتمرا فطاف بالبيت ولم يطف بالصفا والمروة أيأتي أهله قال:
-لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فطاف سبعا وصلى خلف المقام ركعتين وطاف بين الصفا والمروة وقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة.
كيف يفعل من أهل بالحج والعمرة ولم يسق الهدي.
- أخبرنا أحمد بن الأزهر قال حدثنا محمد بن عبد الله الأنصاري قال حدثنا أشعث عن الحسن عن أنس قال:
-خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم وخرجنا معه فلما بلغ ذا الحليفة صلى الظهر ثم ركب راحلته فلما استوت به على البيداء أهل بالحج والعمرة جميعا فأهللنا معه فلما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة وطفنا أمر الناس أن يحلوا فهاب القوم فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم لولا أن معي الهدي لأحللت فحل القوم حتى حلوا إلى النساء ولم يحل رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يقصر إلى يوم النحر.
طواف القارن.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان عن أيوب بن موسى عن نافع عن ابن عمر:
-قرن الحج والعمرة فطاف طوافا واحدا وقال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله.
- أخبرنا علي بن ميمون الرقي قال حدثنا سفيان عن أيوب السختياني وأيوب ابن موسى وإسماعيل بن أمية وعبيد الله بن عمر عن نافع قال:
-خرج عبد الله بن عمر فلما أتى ذا الحليفة أهل بالعمرة فسار قليلا فخشي أن يصد عن البيت فقال إن صددت صنعت كما صنع رسول الله صلى الله عليه وسلم قال والله ما سبيل الحج إلا سبيل العمرة أشهدكم أني قد أوجبت مع عمرتي حجا فسار حتى أتى قديدا فاشترى منها هدايا ثم قدم مكة فطاف بالبيت سبعا وبين الصفا والمروة وقال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فعل.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم عن عبد الرحمن بن مهدي أخبرني هانئ بن أيوب عن طاووس عن جابر بن عبد الله:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم طاف طوافا واحدا.
ذكر الحجر الأسود.
- أخبرني إبراهيم بن يعقوب قال حدثنا موسى بن داود عن حماد بن سلمة عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم قال الحجر الأسود من الجنة.
استلام الحجر الأسود.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا وكيع قال حدثنا سفيان عن إبراهيم بن عبد الأعلى عن سويد بن غفلة:
-أن عمر قبل الحجر والتزمه وقال رأيت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم بك حفيا.
تقبيل الحجر.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عيسى بن يونس وجرير عن الأعمش عن إبراهيم عن عابس بن ربيعة قال:
-رأيت عمر جاء إلى الحجر فقال إني لأعلم أنك حجر ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبلك ما قبلتك ثم دنا منه فقبله.
كيف يقبل.
- أخبرنا عمرو بن عثمان قال حدثنا الوليد عن حنظلة قال:
-رأيت طاووسا يمر بالركن فإن وجد عليه زحاما مر ولم يزاحم وإن رآه خاليا قبله ثلاثا ثم قال رأيت ابن عباس فعل مثل ذلك وقال ابن عباس رأيت عمر بن الخطاب فعل مثل ذلك ثم قال إنك حجر لا تنفع ولا تضر ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قبلك ما قبلتك ثم قال عمر رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فعل مثل ذلك.
كيف يطوف أول ما يقدم وعلى أي شقيه يأخذ إذا استلم الحجر.
- أخبرني عبد الأعلى بن واصل بن عبد الأعلى قال حدثنا يحيى بن آدم عن سفيان عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال:
-لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة دخل المسجد فاستلم الحجر ثم مضى على يمينه فرمل ثلاثا ومشى أربعا ثم أتى المقام فقال واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى فصلى ركعتين والمقام بينه وبين البيت ثم أتى البيت بعد الركعتين فاستلم الحجر ثم خرج إلى الصفا.
كم يسعى.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن عبيد الله عن نافع:
-أن عبد الله بن عمر كان يومل الثلاث ويمشي الأربع ويزعم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك.
كم يمشي.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا يعقوب عن موسى بن عقبة عن نافع عن ابن عمر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا طاف في الحج والعمرة أول ما يقدم فإنه يسعى ثلاثة أطواف ويمشي أربعا ثم يصلي سجدتين ثم يطوف بين الصفا والمروة.
الخبب في الثلاثة من السبع.
- أخبرنا أحمد بن عمرو وسليمان بن داود عن ابن زهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه قال:
-كان رسول الله صلى الله عليه وسلم حين يقدم مكة يستلم الركن الأسود أول ما يطوف يخب ثلاثة أطواف من السبع.
الرمل في الحج والعمرة.
- أخبرني محمد وعبد الرحمن ابنا عبد الله بن عبد الحكم قالا حدثنا شعيب بن الليث عن أبيه عن كثير بن فرقد عن نافع:
-أن عبد الله بن عمر كان يخب في طوافه حين يقدم في حج أو عمرة ثلاثا ويمشي أربعا قال وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل ذلك.
الرمل من الحجر إلى الحجر.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم رمل من الحجر إلى الحجر حتى انتهى إليه ثلاثة أطواف.
العلة التي من أجلها سعى النبي صلى الله عليه وسلم بالبيت.
- أخبرني محمد بن سليمان عن حماد بن زيد عن أيوب عن ابن جبير عن ابن عباس قال:
-لما قدم النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه مكة قال المشركون وهنتهم حمى يثرب ولقوا منها شرا فأطلع الله نبيه عليه الصلاة والسلام على ذلك فأمر أصحابه أن يرملوا وأن يمشوا ما بين الركنين وكان المشركون من ناحية الحجر فقالوا لهؤلاء أجلد من كذا.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن الزبير بن عدي قال:
-سأل رجل ابن عمر عن استلام الحجر فقال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلمه ويقبله فقال الرجل أرأيت إن زحمت عليه أو غلبت عليه فقال ابن عمر رضي الله عنهما أرأيت باليمن رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلمه ويقبله.
استلام الركنين في كل طواف.
- أخبرنا محمد بن المثنى قال حدثنا يحيى عن ابن رواد عن نافع عن ابن عمر:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يستلم الركن اليماني والحجر في كل طواف.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود ومحمد بن المثنى قالا حدثنا خالد قال حدثنا عبيد الله بن نافع عن ابن عمر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان لا يستلم إلا الحجر والركن اليماني.
مسح الركنين اليمانيين.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا الليث عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه قال:
-لم أر رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح من البيت إلا الركنين اليمانيين.
ترك استلام الركنين الآخرين.
- أخبرنا محمد بن العلاء قال أنبأنا ابن إدريس عن عبيد الله وابن جريج ومالك عن المقبري عن عبيد بن جريج قال:
-قلت لابن عمر رأيتك لا تستلم من الأركان إلا هذين الركنين اليمانيين قال لم أر رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلم إلا هذين الركنين مختصر.
- أخبرنا احمد بن عمر والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب عن سالم عن أبيه قال:
-لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلم من أركان البيت إلا الركن الأسود والذي يليه من نحو دور الجمحيين.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن عبيد الله عن نافع قال:
-قال عبد الله رضي الله عنه ما تركت استلام هذين الركنين منذ رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلمهما اليماني والحجر في شدة ولا رخاء.
- أخبرنا عمران بن موسى قال حدثنا عبد الوارث قال حدثنا أيوب عن نافع عن ابن عمر قال:
-ما تركت استلام الحجر في رخاء ولا شدة منذ رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يستلمه.
استلام الركن بالمحجن.
- أخبرنا يونس بن عبد الأعلى وسليمان بن داود عن ابن وهب قال أخبرني يونس عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم طاف في حجة الوداع على بعير يستلم الركن بمحجن.
الإشارة إلى الركن.
- أخبرنا بشر بن هلال قال أنبأنا عبد الوارث عن خالد عن عكرمة عن عبد الله بن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يطوف بالبيت على راحلته فإذا انتهى إلى الركن أشار إليه.
قوله عز وجل خذوا زينتكم عند كل مسجد.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن سلمة قال سمعت مسلما البطين عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال:
-كانت المرأة تطوف بالبيت وهي عريانة تقول
اليوم يبدو بعضه أو كله * وما بدا منه لا أحله
قال فنزلت يا بني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد.
- أخبرنا أبو داود قال حدثنا يعقوب قال حدثنا أبي صالح عن ابن شهاب أن حميد بن عبد الرحمن أخبره أن أبا هريرة أخبره:
-أن أبا بكر بعثه في الحجة التي أمره عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حجة الوداع في رهط يؤذن في الناس ألا لا يحجن بعد العام مشرك ولا يطوف بالبيت عريان.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد وعثمان بن عمر قالا حدثنا شعبة عن المغيرة عن الشعبي عن المحرر بن أبي هريرة عن أبيه قال:
-جئت مع علي بن أبي طالب حين بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل مكة ببراءة قال ما كنتم تنادون قال كنا ننادي أنه لا يدخل الجنة إلا نفس مؤمنة ولا يطوف بالبيت عريان ومن كان بينه وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم عهد فأجله أو أمده إلى أربعة أشهر فإذا مضت الأربعة أشهر فإن الله بريء من المشركين ورسوله ولا تحج بعد العام مشرك فكنت أنادي حتى صحل صوتي.
أين يصلي ركعتي الطواف.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم عن يحيى عن ابن جريج عن كثير بن كثير عن أبيه عن المطلب بن أبي وداعة قال:
-رأيت النبي صلى الله عليه وسلم حين فرغ من سبعة جاء حاشية المطاف فصلى ركعتين وليس بينه وبين الطوافين أحد.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن عمرو قال:
-يعني ابن عمر قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فطاف بالبيت سبعا وصلى خلف المقام ركعتين وطاف بين الصفا والمروة وقال لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة.
القول بعد ركعتي الطواف.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عن شعيب قال أنبأنا الليث عن ابن الهاد عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال:
-طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبيت سبعا رمل منها ثلاثا ومشى أربعا ثم قام عند المقام فصلى ركعتين ثم قرأ { واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى} ورفع صوته يسمع الناس ثم انصرف فاستلم ثم ذهب فقال نبدأ بما بدأ الله به فبدأ بالصفا فرقي عليها حتى بدا له البيت فقال ثلاث مرات لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير فكبر الله وحمده ثم دعا بما قدر له ثم نزل ماشيا حتى تصوبت قدماه في بطن المسيل فسعى حتى صعدت قدماه ثم مشى حتى أتى المروة فصعد فيها ثم بدا له البيت فقال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير قال ذلك ثلاث مرات ثم ذكر الله وسبحه وحمده ثم دعا عليها بما شاء الله فعل هذا حتى فرغ من الطواف.
- أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا إسماعيل قال حدثنا جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم طاف سبعا رمل ثلاثا ومشى أربعا ثم قرأ {واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى} فصلى سجدتين وجعل المقام بينه وبين الكعبة ثم استلم الركن ثم خرج فقال إن الصفا والمروة من شعائر الله فابدؤا بما بدأ الله به.
القراءة في ركعتي الطواف.
- أخبرنا عمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار الحمصي عن الوليد عن مالك عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر عن عبد الله:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما انتهى إلى مقام إبراهيم قرأ {واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى} فصلى ركعتين فقرأ فاتحة الكتاب وقل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد ثم عاد إلى الركن فاستلمه ثم خرج إلى الصفا.
الشرب من زمزم.
- أخبرنا زياد بن أيوب قال حدثنا هشيم قال أنبأنا عاصم ومغيرة حدثنا وأنبأنا يعقوب ابن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا عاصم عن الشعبي عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم شرب من ماء زمزم وهو قائم.
الشرب من زمزم قائما.
- أخبرنا علي بن حجر قال أنبأنا عبد الله بن المبارك عن عاصم عن الشعبي عن ابن عباس قال:
-سقيت رسول الله صلى الله عليه وسلم من زمزم فشربه وهو قائم.
ذكر خروج النبي صلى الله عليه وسلم إلى الصفا من الباب الذي يخرج منه.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا محمد قال حدثنا شعبة عن عمرو بن دينار قال سمعت ابن عمر يقول:
-لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة طاف بالبيت سبعا ثم صلى خلف المقام ركعتين ثم خرج إلى الصفا من الباب الذي يخرج منه فطاف بالصفا والمروة قال شعبة وأخبرني أيوب عن عمرو بن دينار عن ابن عمر أنه قال سنة.
ذكر الصفا والمروة.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان عن الزهري عن عروة قال قرأت على عائشة:
-{ فلا جناح عليه أن يطوف بهما} قلت ما أبالي أن لا أطوف بينهما فقالت بئسما قلت إنما كان ناس من أهل الجاهلية لا يطوفون بينهما فلما كان الإسلام ونزل القرآن {إن الصفا والمروة من شعائر الله} الآية فطاف رسول الله صلى الله عليه وسلم وطفنا معه فكانت سنة.
- أخبرني عمرو بن عثمان قال حدثني أبي عن شعيب عن الزهري عن عروة قال:
-سألت عائشة عن قول الله عز وجل فلا جناح عليه أن يطوف بهما فوالله ما على أحد جناح أن لا يطوف بالصفا والمروة قالت عائشة بئسما قلت يا ابن أختي إن هذه الآية لو كانت كا أولتها كانت فلا جناح عليه أن لا يطوف بهما ولكنها نزلت في الأنصار قبل أن يسلموا كانوا يهلون لمناة الطاغية التي كانوا يعبدون عند المشلل وكان من أهل لها يتحرج أن يطوف بالصفا والمروة فلما سألوا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك أنزل الله عز وجل {إن الصفا والمروة من شعائر الله فمن حج البيت أو اعتمر فلا جناح عليه أن يطوف بهما} ثم قد سن رسول الله صلى الله عليه وسلم الطواف بينهما فليس لأحد أن يترك الطواف بهما.
- أخبرنا محمد بن سلمة قال أنبأنا عبد الرحمن بن القاسم قال حدثني مالك عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال:
-سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم حين خرج من المسجد وهو يريد الصفا وهو يقول نبدأ بما بدأ الله به.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال أنبأنا يحيى بن سعيد عن جعفر بن محمد قال حدثني أبي قال حدثنا جابر قال:
-خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الصفا وقال نبدأ بما بدأ الله به ثم قرأ {إن الصفا والمروة من شعائر الله}.
موضع القيام على الصفا.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا جعفر بن محمد قال حدثني أبي قال حدثنا جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رقي على الصفا حتى إذا نظر إلى البيت كبر.
التكبير على الصفا.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ له عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا وقف على الصفا يكبر ثلاثا ويقول لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير يصنع ذلك ثلاث مرات ويدعو ويصنع على المروة مثل ذلك.
التهليل على الصفا.
- أخبرنا عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب قال أخبرني ابن جريج قال:
-أخبرني جعفر ابن محمد أنه سمع أباه يحدث أنه سمع جابرا عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم ثم وقف النبي صلى الله عليه وسلم على الصفا يهلل الله عز وجل ويدعو بين ذلك.
الذكر والدعاء على الصقا.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن الحكم عن شعيب قال أنبأنا الليث عن ابن الهاد عن جعفر ابن محمد عن أبيه عن جابر قال:
-طاف رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبيت سبعا رمل منها ثلاثا ومشى أربعا ثم قام عند المقام فصلى ركعتين وقرأ {واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى} ورفع صوته يسمع الناس ثم انصرف فاستلم ثم ذهب فقال نبدأ بما بدأ الله به فبدأ بالصفا فرقي عليها حتى بدا له البيت وقال ثلاث مرات لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير وكبر الله وحمده ثم دعا بما قدر له ثم نزل ماشيا حتى تصوبت قدماه في بطن المسيل فسعى حتى صعدت قدماه ثم مشى حتى أتى المروة فصعد فيها ثم بدا له البيت ففقال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير قال ذلك ثلاث مرات ثم ذكر الله وسبحه وحمده ثم دعا عليها بما شاء الله 
فعل هذا حتى فرغ من الطواف.
alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty رد: سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 12:06

الطواف بين الصفا والمروة على الراحلة.
- أخبرني عمران بن يزيد قال أنبأنا شعيب قال أنبأنا ابن جريج قال أخبرني أبو الزبير أنه سمع جابر بن عبد الله يقول:
-طاف النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع على راحلته بالبيت وبين الصفا والمروة ليراه الناس وليشرف وليسألوه إن الناس غشوه.
المشي بينهما.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا بشر بن السري قال حدثنا سفيان عن عطاء بن السائب عن كثير بن جمهان قال:
-رأيت ابن عمر يمشي بين الصفا والمروة فقال ان أمشي فقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمشي وان أسعى فقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يسعى.
- أخبرنا محمد بن رافع قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا الثوري عن عبد الكريم الجزري عن سعيد بن جبير قال:
-رأيت ابن عمر وذكر إلا أنه قال وأنا شيخ كبير.
الرمل بينهما.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا سفيان قال حدثنا صدقة بن يسار عن الزهري قال:
-سألوا ابن عمر هل رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم رمل بين الصفا والمروة فقال كان في جماعة من الناس فرملوا فلا أراهم رملوا إلا برمله.
السعي بين الصفا والمروة.
- أخبرنا أبو عمار الحسين بن حريث قال أنبأنا سفيان عن عمرو عن عطاء عن ابن عباس قال:
-إنما سعى النبي صلى الله عليه وسلم بين الصفا والمروة ليري المشركين قوته.
السعي في بطن المسيل.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن بديل عن المغيرة بن حكيم عن صفية بنت سيبة عن امرأة قالت:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يسعى في بطن المسيل ويقول لا يقطع الوادي إلاشدا.
موضع المشي.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع عن ابن القاسم قال حدثني مالك عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا نزل من الصفا مشى حتى انتصبت قدماه في بطن الوادي سعى حتى يخرج منه.
موضع الرمل.
- أخبرنا محمد بن المثنى عن سفيان عن جعفر عن أبيه عن جابر قال:
-لما تصوبت قدما رسول الله صلى الله عليه وسلم في بطن الوادي رمل حتى خرج منه.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا جعفر بن محمد قال حدثني أبي قال حدثنا جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نزل يعني عن الصفا حتة انتصبت قدماه في الوادي رمل حتى إذا صعد مشى.
موضع القيام على المروة.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عن شعيب قال أنبأنا الليث عن ابن الهاد عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله:
-أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم المروة فصعد فيها ثم بدا له البيت فقال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير قال ذلك ثلاث مرات ثم ذكر الله وسبحه وحمده ثم دعا بما شاء الله فعل هذا حتى فرغ من الطواف.
التكبير عليها.
- أخبرنا علي بن حجر قال حدثنا إسماعيل قال أنبأنا جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذهب إلى الصفا فرقي عليها حتى بدا له البيت ثم وحد الله عز وجل وكبره وقال لا إله إلا اللع وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير ثم مشى حتى إذا انتصبت قدماه سعى حتى إذا صعدت قدماه مشى حتى أتى المروة ففعل عليها كما فعل على الصفا حتى قضى طوافه.
كم طواف القارن والمتمتع بين الصفا والمروة.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال أنبأنا ابن جريج قال:
-أخبرني أبو الزبير أنه سمع جابرا يقول لم يطف النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه بين الصفا والمروة إلا طوافا واحدا.
أين يقصر المعتمر.
- أخبرنا محمد بن المثنى عن يحيى بن سعيد عن ابن جريج قال أخبرني الحسن بن مسلم أن طاووسا أخبره أن ابن عباس أخبره:
-عن معاوية أنه قصر عن النبي صلى الله عليه وسلم بمشقص في عمرة على المروة.
- أخبرنا محمد بن يحيى بن عبد الله قال حدثنا عبد الرزاق قال أنبأنا معمر عن ابن طاووس عن أبيه عن ابن عباس عن معاوية قال:
-قصرت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم على المروة بمشقص أعرابي.
كيف يقصر.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا الحسن بن موسى قال حدثنا حماد بن سلمة عن قيس بن سعيد عن عطاء عن معاوية قال:
-أخذت من أطراف شعر رسول الله صلى الله عليه وسلم بمشقص كان معي بعد ما طاف بالبيت وبالصفا والمروة في أيام العشر قال قيس والناس ينكرون هذا على معاوية.
ما يفعل من أهل بالحج وأهدى.
- أخبرنا محمد بن رافع عن يحيى وهو ابن آدم عن سفيان وهو ابن عيينة قال حدثني عبد الرحمن بن القاسم عن أبيه عن عائشة قالت:
-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لا نرى إلا الحج قالت فلما أن طاف بالبيت وبين الصفا والمروة قال من كان معه هدي فليقم على إحرامه ومن لم يكن معه هدي فليحلل.
ما يفعل من أهل بعمرة وأهدى.
- أخبرنا محمد بن حاتم قال أنبأنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن يونس عن ابن شهاب عن عروة عن عائشة قالت:
-خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع فمنا من أهل بالحج ومنا من أهل بعمرة وأهدى فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أهل بعمرة ولم يهد فليحلل ومن أهل بعمرة فأهدى فلا يحل ومن أهل بحجة فليتم حجه قالت عائشة وكنت ممن أهل بعمرة.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن المبارك قال حدثنا أبو هشام قال حدثنا وهيب بن خالد عن منصور بن عبد الرحمن عن أمه عن أسماء بنت أبي بكر قالت:
-قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مهلين بالحج فلما دنونا من مكة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من لم يكن معه هدي فليحلل ومن كان معه هدي فليقم على إحرامه قالت وكان مع الزبير هدي فأحللت فلبست ثيابي وتطيبت من طيبي ثم جلست إلى الزبير فقال استأخري عني فقلت أتخشى أن أثب عليك.
الخطبة قبل يوم التروية.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال قرأت على أبي قرة موسى بن طارق عن ابن جريج قال حدثني عبد الله بن عثمان بن خيثم عن أبي الزبير عن جابر:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم حين رجع من عمرة الجعرانة بعث أبا بكر على الحج فأقبلنا معه حتى إذا كان بالعرج ثوب بالصبح ثم استوى ليكبر فسمع الرغوة خلف ظهره فوقف على التكبير فقال هذه رغوة ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم الجدعاء لقد بدا لرسول الله صلى الله عليه وسلم في الحج فلعله أن يكون رسول الله صلى الله عليه وسلم فنصلي معه فإذا علي عليها فقال له أبو بكر أمير أم رسول قال لا بل رسول أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم ببراءة أقرؤها على الناس في مواقف الحج فقدمنا مكة فلما كان قبل التروية بيوم قام أبو بكر رضي الله عنه فخطب الناس فحدثهم عن مناسكهم حتى إذا فرغ قام علي رضي الله عنه فقرأ على الناس براءة حتى ختمها ثم خرجنا معه حتى إذا كان يوم عرفة قام أبو بكر فخطب الناس فحدثهم عن مناسكهم حتى إذا فرغ قام علي فقرأ على الناس براءة حتى ختمها ثم كان يوم النحر فأفضنا فلما رجع أبو بكر خطب الناس فحدثهم عن افاضتهم وعن نحرهم وعن مناسكهم فلما فرغ قام علي فقرأ على الناس براءة حتى ختمها فلما كان يوم النفر الأول قام أبو بكر فخطب الناس فحدثهم كيف ينفرون وكيف يرمون فعلمهم مناسكهم فلما فرغ قام علي فقرأ براءة على الناس حتى ختمها قال أبو عبد الرحمن ابن خثيم ليس بالقوي في الحديث وإنما أخرجت هذا لئلا يجعل ابن جريج عن أبي الزبير وما كتبناه إلا عن اسحق بن إبراهيم ويحيى بن سعيد القطان لم يترك حديث ابن خثيم ولا عبد الرحمن إلا أن علي بن المديني قال ابن خثيم منكر الحديث وكأن علي بن المديني خلق للحديث.
المتمتع متى يهل بالحج.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا عبد الملك عن عطاء عن جابر قال:
-قدمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم لأربع مضين من ذي الحجة فقال النبي صلى الله عليه وسلم أحلوا واجعلوها عمرة فضاقت بذلك صدورنا وكبر علينا فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا أيها الناس أحلوا فلولا الهدي الذي معي لفعلت مثل الذي تفعلون فأحللنا حتى وطئنا النساء وفعلنا ما يفعل الحلال حتى إذا كان يوم التروية وجعلنا مكة بظهر لبينا بالحج.
ما ذكر في منى.
- أخبرنا محمد بن سلمة والحرث بن مسكين قراءة عليه أنا أسمع عن ابن القاسم حدثني مالك عن محمد بن عمرو بن حلحلة الدؤلي عن محمد بن عمران الأنصاري عن أبيه قال:
-عدل إلى عبد الله بن عمر وأنا نازل تحت سرحة بطريق مكة فقال ما أنزلك تحت هذه الشجرة فقلت أنزلني ظلها قال عبد الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كنت بين الأخشبين من منى ونفخ بيده نحو المشرق فإن هناك واديا يقال له السربة وفي حديث الحرث يقال له السرربه سرحة سر تحتها سبعون نبيا.
- أخبرنا محمد بن حاتم بن نعيم قال أنبأنا سويد قال أنبأنا عبد الله عن عبد الوارث ثقة قال حدثنا حميد الأعرج عن محمد بن إبراهيم التيمي عن رجل منهم يقال له عبد الرحمن بن معاذ قال:
-خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنى ففتح الله أسماعنا حتى إن كنا لنسمع ما يقول ونحن في منازلنا فطفق النبي صلى الله عليه وسلم يعلمهم مناسكهم حتى بلغ الجمار فقال بحصى الخذف وأمر المهاجرين أن ينزلوا في مقدم المسجد وأمر الأنصار أن ينزلوا في مؤخر المسجد.
أين يصلي الإمام الظهر يوم التروية.
- أخبرنا محمد بن إسماعيل بن إبراهيم وعبد الرحمن بن محمد بن سلام قالا حدثنا اسحق الأزرق عن سفيان الثوري عن عبد العزيز بن رفيع قال:
-سألت أنس بن مالك فقلت أخبرني بشيء عقلته عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أين صلى الظهر يوم التروية قال بمنى فقلت أين صلى العصر يوم النفر قال بالأبطح.
الغدو من منى إلى عرفة.
- أخبرنا يحيى بن حبيب بن عربي قال حدثنا حماد عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن عبد الله بن أبي سلمة عن ابن عمر قال:
-غدونا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم من منى إلى عرفة فمنا الملبي ومنا المكبر.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم الدروقي قال حدثنا هشيم قال حدثنا يحيى عن عبد الله بن أبي سلمة عن ابن عمر قال:
-غدونا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى عرفات فمنا الملبي ومنا المكبر.
التكبير في المسير إلى عرفة.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا الملائي يعني أبا نعيم الفضل بن دكين قال حدثنا مالك قال حدثني محمد بن أبي بكر الثقفي قال:
-قلت لأنس ونحن غاديان من منى إلى عرفات ما كنتم تصنعون في التلبية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذا اليوم قال كان الملبي يلبي فلا ينكر عليه ويكبر المكبر فلا ينكر عليه.
التلبية فيه.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الله بن رجاء قال حدثنا موسى بن عقبة عن محمد بن أبي بكر وهو الثقفي قال:
-قلت لأنس غداة عرفة ما تقول في التلبية في هذا اليوم قال سرت هذا المسير مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه وكان منهم المهل ومنهم المكبر فلا ينكر أحد منهم على صاحبه.
ما ذكر في يوم عرفة.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الله بن إدريس عن أبيه عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهلب قال:
-قال يهودي لعمر لو علينا نزلت هذه الآية لأتخذناه عيدا اليوم كملت لكم دينكم قال عمر قد علمت اليوم الذي أنزلت فيه والليلة التي أنزلت ليلة الجمعة ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بعرفات.
- أخبرنا عيسى بن إبراهيم عن ابن وهب قال أخبرني مخرمة عن أبيه قال سمعت يونس عن ابن المسيب عن عائشة:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ما من يوم أكثر من أن يعتق الله عز وجل فيه عبدا أو أمة من النار من يوم عرفة وانه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة ويقول ما أراد هؤلاء قال أبو عبد الرحمن يشبه أن يكون يونس بن يوسف الذي روى عنه مالك والله تعالى أعلم.
النهي عن صوم يوم عرفة.
- أخبرني عبيد الله بن فضالة بن إبراهيم قال أنبأنا عبد الله وهو ابن يزيد المقري قال حدثنا موسى بن علي قال:
-سمعت أبي يحدث عن عقبة بن عامر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن يوم عرفة ويوم النحر وأيام التشريق عيدنا أهل الإسلام وهي أيام أكل وشرب.
الرواح يوم عرفة.
- أخبرنا يونس بن عبد الأعلى قال أخبرني أشهب قال أخبرني مالك أن ابن شهاب حدثه عن سالم بن عبد الله قال:
-كتب عبد الملك بن مروان إلى الحجاج بن يوسف يأمره أن لا يخالف ابن عمر في أمر الحج فلما كان يوم عرفة جاءه ابن عمر حين زالت الشمس وأنا معه فصاح عند سرادقه أين هذا فخرج إليه الحجاج وعليه ملحفة معصفرة فقال له مالك يا أبا عبد الرحمن قال الرواح إن كنت تريد السنة فقال له هذه الساعة فقال له نعم فقال أفيض على ماء ثم أخرج اليك فانتظره حتى خرج فسار بيني وبين أبي فقلت إن كنت تريد أن تصيب السنة فاقصر الخطبة وعجل الوقوف فجعل ينظر إلى ابن عمر كيما يسمع ذلك منه فلما رأى ذلك ابن عمر قال صدق.
التلبية بعرفة.
- أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي قال حدثنا خالد بن مخلد قال حدثنا على بن صالح عن ميسرة بن حبيب عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير قال:
-كنت مع ابن عباس بعرفات فقال مالي لا أسمع الناس يلبون قلت يخافون من معاوية فخرج ابن عباس من فسطاطه فقال لبيك اللهم لبيك فإنهم قد تركوا السنة من بغض علي.
الخطبة بعرفة قبل الصلاة.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى عن سفيان عن سلمة بن نبيط عن أبيه قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب على جمل أحمر بعرفة قبل الصلاة.
الخطبة يوم عرفة على الناقة.
- أخبرنا محمد بن آدم عن ابن المبارك عن سلمة بن نبيط عن أبيه قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يخطب يوم عرفة على جمل أحمر.
قصر الخطبة بعرفة.
- أخبرنا أحمد بن عمرو بن السرح قال حدثنا ابن وهب أخبرني مالك عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله:
-أن عبد الله بن عمر جاء إلى الحجاج بن يوسف يوم عرفة حين زالت الشمس وأنا معه فقال الرواح إن كنت تريد السنة فقال هذه الساعة قال نعم قال سالم فقلت للحجاج إن كنت تريد أن تصيب اليوم السنة فاقصر الخطبة وعجل الصلاة فقال عبد الله بن عمر صدق.
الجمع بين الظهر والعصر بعرفة.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود عن خالد عن شعبة عن سليمان عن عمارة بن عمير عن عبد الرحمن بن يزيد عن عبد الله قال:
-كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي الصلاة لوفتها إلا بجمع وعرفات.
باب رفع اليدين في الدعاء بعرفة.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم عن هشيم قال حدثنا عبد الملك عن عطاء قال:
-قال أسامة ابن زيد كنت رديف النبي صلى الله عليه وسلم بعرفات فرفع يديه يدعو فمالت به ناقته فسقط خطامها فتناول الخطام بإحدى يديه وهو رافع يده الأخرى.
- أخبرنا اسحق ابن إبراهيم قال أنبأنا أبو معاوية قال حدثنا هشام عن أبيه عن عائشة قالت:
-كانت قريش تقف بالمزدلفة ويسمون الحمس وسائر العرب تقف بعرفة فأمر الله تبارك وتعالى نبيه صلى الله عليه وسلم أن يقف بعرفة ثم يدفع منها فأنزل الله عز وجل ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس.
- أخبرنا قتيبة بن سعيد قال حدثنا سفيان عن عمرو بن دينار عن محمد ابن جبير بن مطعم غن أبيه قال:
-أضللت بعيرا لي فذهبت أطلبه بعرفة يوم عرفة فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم واقفا فقلت ما شأن هذا إنما هذا من الحمس.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا سفيان عن عمرو بن دينار عن عمرو بن عبد الله بن صفوان أن يزيد بن شيبان قال:
-كنا وقوفا بعرفة مكانا بعيدا من الموقف فأتانا ابن مربع الأنصاري فقال إني رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم اليكم يقول كونوا على مشاعركم فانكم على إرث من إرث أبيكم إبراهيم عليه السلام.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا جعفر ابن محمد قال حدثنا أبي قال:
-أتانا جابر بن عبد الله فسألناه عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فحدثنا أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال عرفة كلها موقف.
alsaidilawyer
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 79139
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 48
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج Empty رد: سنن النسائي - كتاب مناسك الحج

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الخميس 18 سبتمبر 2014 - 12:07

فرض الوقوف بعرفه
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا وكيع قال حدثنا سفيان عن بكير بن عطاء عن عبد الرحمن بن يعمر قال:
-شهدت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتاه ناس فسألوه عن الحج فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحج عرفة فمن أدرك ليلة عرفة قبل طلوع الفجر من ليلة جمع فقد تم حجه.
- أخبرنا محمد بن حاتم قال حدثنا حبان قال أنبأنا عبد الله عن عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء عن ابن عباس عن الفضل بن عباس قال:
-أفاض رسول الله صلى الله عليه وسلم من عرفات وردفه أسامة بن زيد فجالت به الناقة وهو رافع يديه لا تجاوزان رأسه فما زال يسير على هينته حتى انتهى إلى جمع.
- أخبرنا إبراهيم ابن يونس بن محمد قال حدثنا أبي قال حدثنا حماد عن قيس بن سعد عن عطاء عن ابن عباس:
-أن أسامة بن زيد قال أفاض رسول الله صلى الله عليه وسلم من عرفة وأنا رديفه فجعل يكبح راحلته حتى أن ذفراها ليكاد يصيب قادمة الرحل وهو يقول يا أيها الناس عليكم بالسكينة والوقار فإن البر ليس في ايضاع الابل.
الأمر بالسكينة في الافاضة من عرفة.
- أخبرنا محمد بن علي بن حرب قال حدثنا محرز بن الوضاح عن إسماعيل يعني ابن أمية عن أبي غطفان بن طريف حدثه أنه سمع ابن عباس يقول:
-لما دفع رسول الله صلى الله عليه وسلم شنق ناقته حتى أن رأسها ليمس واسطة رحله وهو يقول للناس السكينة السكينة عشية عرفة.
- أخبرنا قتيبة عن ابن عباس عن الفضل عن عباس وكان رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال في عشية عرفة وغداة جمع للناس حين دفعوا عليكم السكينة وهو كاف ناقته حتى إذا دخل محسرا وهو من منى قال عليكم بحصى الخذف الذي يرمى به فلم يزل رسول الله صلى الله عليه وسلم يلبي حتى رمى الجمرة.
- أخبرنا محمد بن منصور قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سفيان عن أبي الزبير عن جابر قال:
-أفاض رسول الله صلى الله عليه وسلم وعليه السكينة وأمرهم بالسكينة وأوضع في وادي محسر وأمرهم أن يرموا الجمرة بمثل حصى الخذف.
- أخبرني أبو داود قال حدثنا سليمان ابن حرب قال حدثنا حماد بن زيد عن أيوب عن أبي الزبير عن جابر:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم أفاض من عرفة وجعل يقول السكينة عباد الله يقول بيده هكذا وأشار أيوب بباطن كفه إلى السماء.
كيف السير من عرفة.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا يحيى عن هشام عن أبيه عن أسامة بن زيد:
-أنه سئل عن مسير النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع قال كان يسير العنق فإذا وجد فجوة نص والنص فوق العنق.
النزول بعد الدفع من عرفة.
- أخبرنا قتيبة قال حدثنا حماد عن إبراهيم عن عقبة عن كريب عن أسامة بن زيد.
-أن النبي صلى الله عليه وسلم حيث أفاض من عرفة مال إلى الشعب قال فقلت له أتصلي المغرب قال المصلى أمامك.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا وكيع قال حدثنا سفيان عن إبراهيم بن عقبة عن كريب عن أسامة بن زيد.
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نزل الشعب الذي ينزله الأمراء فبال ثم توضأ وضوءا خفيفا فقلت يا رسول الله الصلاة قال الصلاة أمامك فلما أتينا المزدلفة لم يحل آخر الناس حتى صلى.
الجمع بين الصلاتين بالمزدلفة.
- أخبرنا يحيى بن حبيب بن عربي عن حماد عن يحيى عن عدي بن ثابت عن عبد الله بن يزيد عن أبي أيوب
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جمع بين المغرب والعشاء بجمع.
- أخبرنا القاسم بن زكريا قال حدثنا مصعب بن المقدام عن داود عن الأعمش عن عمارة عن عبد الرحمن بن يزيد عن ابن مسعود
-أن النبي صلى الله عليه وسلم جمع بين المغرب والعشاء بجمع.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى عن ابن أبي ذئب قال حدثني الزهري عن سالم عن أبيه
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جمع بين المغرب والعشاء بجمع بإقامة واحدة لم يسبح بينهما ولا على إثر كل واحدة منهما.
- أخبرنا عيسى ابن إبراهيم قال حدثنا ابن وهب عن يونس عن ابن شهاب أن عبيد الله بن عبد الله أخبره أن أباه قال:
-جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم بين المغرب والعشاء ليس بينهما سجدة صلى المغرب ثلاث ركعات والعشاء ركعتين وكان عبد الله بن عمر يجمع كذلك حتى لحق بالله عز وجل.
- أخبرنا عمرو بن منصور قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سفيان عن سلمة عن سعيد بن جبير عن ابن عمر قال:
-صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم المغرب والعشاء بجمع بإقامة واحدة.
- أخبرنا محمد بن حاتم قال أنبأنا حبان قال أنبأنا عبد الله عن إبراهيم بن عقبة أن كريبا قال:
-سألت أسامة بن زيد وكان ردف رسول الله صلى الله عليه وسلم عشية عرفة فقلت كيف فعلتم قال أقبلنا نسير حتى بلغنا المزدلفة فأناخ فصلى المغرب ثم بعث إلى القوم فأناخوا في منازلهم فلم يحلوا حتى صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم العشاء الآخرة ثم حل الناس فنزلوا فلما أصبحنا انطلقت على رجلي في سباق قريش ورديفه الفضل.
تقديم النساء والصبيان إلى منازلهم بمزدلفة.
- أخبرنا الحسين بن حريث قال أنبأنا سفيان عن عبيد الله بن أبي يزيد قال:
-سمعت ابن عباس يقول أنا ممن قدم النبي صلى الله عليه وسلم ليلة المزدلفة في ضعفة أهله.
- أخبرنا أبو داود قال حدثنا أبو عاصم وعفان وسليمان عن شعبة عن مشاش عن عطاء عن ابن عباس عن الفضل
-أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر ضعفة بني هاشم أن ينفروا من جمع بليل.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا ابن جريج قال حدثنا عطاء عن سالم بن شوال أن أم حبيبة أخبرته
-أن النبي صلى الله عليه وسلم أمرها أن تغلس من جمع إلى منى.
- أخبرنا عبد الجبار بن العلاء عن سفيان عن عمرو عن سالم بن شوال عن أم حبيبة قالت:
-كنا نغلس على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم من المزدلفة إلى منى.
الرخصة للنساء في الافاضة من جمع قبل الصبح.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا هشيم قال أنبأنا منصور عن عبد الرحمن بن القاسم عن القاسم عن عائشة قالت:
-إنما أذن النبي صلى الله عليه وسلم لسودة في الافاضة قبل الصبح من جمع لأنها كانت امرأة ثبطة.
الوقت الذي يصلي فيه الصبح بالمزدلفة.
- أخبرنا محمد بن العلاء قال حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عمارة عن عبد الرحمن ابن يزيد عن عبد الله قال:
-ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى صلاة قط إلا لميقاتها إلا صلاة المغرب والعشاء صلاهما بجمع وصلاة الفجر يومئذ قبل ميقاتها.
فيمن لم يدرك صلاة الصبح مع الإمام بالمزدلفة.
- أخبرنا سعيد بن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان عن إسماعيل وداود وزكريا عن الشعبي عن عروة بن مضرس قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم واقفا بالمزدلفة فقال من صلى معنا صلاتنا هذه ههنا ثم أقام معنا وقد وقف قبل ذلك بعرفة ليلا أواهارا فقد تم حجه.
- أخبرنا محمد بن قدامة قال حدثني جرير عن مطرف عن الشعبي عن عروة بن مضرس قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أدرك مع الناس والإمام فلم يدرك.
- أخبرنا علي بن الحسين قال حدثنا أمية عن شعبة عن يسار عن الشعبي عن عروة بن مضرس قال:
- أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بجمع فقلت يا رسول الله إني أقبلت من جبلي طيء لم أدع حبلا إلا وقفت عليه فهل لي من حج فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صلى هذه الصلاة معنا وقد وقف قبل ذلك بعرفة ليلا أو نهارا فقد تم حجه وقضى تفثه.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد عن شعبة عن عبد الله بن أبي السفر قال سمعت الشعبي يقول حدثني عروة بن مضرس بن أوس بن حارثة بن لأم قال:
-أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بجمع فقلت هل لي من حج فقال من صلى هذه الصلاة معنا ووقف هذا الموقف حتى يفيض وأفاض قبل ذلك من عرفات ليلا أو نهارا فقد تم حجه وقضى تفثه.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى عن إسماعيل قال أخبرني عامر قال أخبرني عروة بن مضرس الطائي قال:
-أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت أتيتك من جبلي طيء أكللت مطيتي وأتعبت نفسي ما بقي من حبل إلا وقفت عليه فهل لي من حج فقال من صلى صلاة الغداة ههنا معنا وقد أتى عرفة قبل ذلك فقد قضى تفثه وتم حجه.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا سفيان قال حدثني بكير بن عطاء قال:
-سمعت عبد الرحمن بن يعمر الديلي قال شهدت النبي صلى الله عليه وسلم بعرفة وأتاه ناس من نجد فأمروا رجلا فسأله عن الحج فقال الحج عرفة من جاء ليلة جمع قبل صلاة الصبح فقد أدرك حجة أيام منى ثلاثة أيام من تعجل في يومين فلا إثم عليه ومن تأخر فلا إثم عليه ثم أردف رجلا فجعل ينادي بها في الناس.
- أخبرنا يعقوب ابن إبراهيم قال حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا جعفر بن محمد قال حدثني أبي قال:
-أتينا جابر بن عبد الله فحدثنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال المزدلفة كلها موقف.
التلبية بالمزدلفة.
- أخبرنا هناد بن السري في حديثه عن أبي الأحوص عن حصين عن كثير وهو ابن مدرك عن عبد الرحمن بن يزيد قال:
-قال ابن مسعود ونحن بجمع سمعت الذي أنزلت عليه سورة البقرة يقول في هذا المكان لبيك اللهم لبيك.
وقت الافاضة من جمع.
- أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن أبي اسحق عن عمرو ابن ميمون قال سمعته يقول:
-شهدت عمر بجمع فقال إن أهل الجهلية كانوا لا يفيضون حتى تطلع الشمس ويقولون أشرق ثبير وان رسول الله صلى الله عليه وسلم خالفهم ثم أفاض قبل أن تطلع الشمس.
الرخصة للضعفة أن يصلوا يوم النحر الصبح بمنى.
- أخبرني محمد بن عبد الله بن عبد الحكم عن أشهب أن داود بن عبد الرحمن حدثهم أن عمرو بن دينار حدثه أن عطاء بن أبي رابح حدثهم أنه سمع ابن عباس يقول:
- أرسلني رسول الله صلى الله عليه وسلم في ضعفة أهله فصلينا الصبح بمنى ورمينا الجمرة.
- أخبرنا محمد بن آدم بن سليمان قال حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن عبيد الله عن عبد الرحمن ابن القاسم عن أبيه عن أم المؤمنين عائشة قالت:
- وددت أني استأذنت رسول الله صلى الله عليه وسلم كما استأذنته سودة فصليت الفجر بمنى قبل أن يأتي الناس وكانت سودة أمرأة ثقيلة ثبطة فاستأذنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأذن لها فصلت الفجر بمنى ورمت قبل أن يأتي الناس.
- أخبرنا محمد بن سلمة قال أنبأنا ابن القاسم قال حدثني مالك عن يحيى بن سعيد عن عطاء بن أبي رباح أن مولى لأسماء بنت أبي بكر أخبره قال:
-جئت مع أسماء بنت أبي بكر منى بغلس فقلت لها لقد جئنا منى بغلس فقالت قد كنا نصنع هذا مع من هو خير منك.
- أخبرنا محمد بن سلمة قال حدثنا عبد الرحمن بن القاسم قال حدثني مالك عن هشام بن عروة عن أبيه قال:
- سئل أسامة بن زيد وأنا جالس معه كيف كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسير في حجة الوداع حين دفع قال كان يسير ناقته فإذا وجد فجوة نص.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن ابن جريج قال أخبرني أبو الزبير عن أبي معبد عن عبد الله عن عباس عن الفضل بن عباس قال:
- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للناس حين دفعوا عشية عرفة وغداة جمع عليكم بالسكينة وهو كاف ناقته حتى إذا دخل منى فهبط حين هبط محسرا قال عليكم بحصى الخذف الذي يرمى به الجمرة وقال: قال النبي صلى الله عليه وسلم يشير بيده كما يخذف الإنسان.
الإيضاع في وادي محسر.
- أخبرنا إبراهيم بن محمد قال حدثنا يحيى عن سفيان عن أبي الزبير عن جابر:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم أوضع في وادي محسر.
- أخبرني إبراهيم بن هارون قال حدثنا حاتم ابن إسماعيل قال حدثنا جعفر بن محمد عن أبيه قال:
-دخلنا على جابر بن عبد الله فقلت أخبرني عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دفع من المزدلفة قبل أن تطلع الشمس وأردف الفضل بن العباس حتى أتى محسرا حرك قليلا ثم سلك الطريق الوسطى التي تخرجك على الجمرة الكبرى حتى أتى الجمرة التي عند الشجرة فرمى بسبع حصيات يكبر مع كل حصاة منها حصى الخذف رمى من بطن الوادي.
التلبية في السير.
- أخبرنا حميد بن مسعدة عن سفيان وهو ابن حبيب عن عبد اللك بن جريج وعبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء عن ابن عباس عن الفضل بن عباس:
-أنه كان رديف النبي صلى الله عليه وسلم فلم يزل يلبي حتى رمى الجمرة.
- أخبرنا محمد بن بشار عن عبد الرحمن قال حدثنا سفيان بن حبيب عن سعيد بن جبير عن ابن عباس:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لبى حتى رمى الجمرة.
التقاط الحصى.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم الدورقي قال حدثنا ابن علية قال حدثنا عوف قال حدثنا زياد بن حصين عن أبي العالية قال:
-قال ابن عباس قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم غداة العقبة وهو على راحلته هات القط لي فلقطت له حصيات هن حصى الخذف فلما وضعتهن في يده قال بأمثال هؤلاء وإياكم والغلو في الدين فإنما أهلك من كان قبلكم الغلو في الدين.
من أين يلتقط الحصى.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى عن ابن جريج قال أخبرني أبو الزبير عن أبي معبد عن عبد الله بن عباس عن الفضل بن عباس قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للناس حين دفعوا عشية عرفة وغداة جمع عليكم بالسكينة وهو كاف ناقته حتى إذا دخل منى فهبط حين هبط محسرا قال عليكم بحصى الخذف الذي ترمى به الجمرة قال والنبي صلى الله عليه وسلم يشير بيده كما يخذف الإنسان.
قدر حصى الرمي.
- أخبرنا عبيد الله بن سعيد قال حدثنا يحيى قال حدثنا عوف قال حدثنا زياد بن حصين عن أبي العالية عن ابن عباس قال:
-قال رسول الله صلى الله عليه وسلم غداة العقبة وهو واقف على راحلته هات القط لي فلقطت له حصيات هن حصى الخذف فوضعتهن في يده ووصف يحيى تحريكهن في يده بأمثال هؤلاء.
الركوب إلى الجمار واستظلال المحرم.
- أخبرني عمرو بن هشام قال حدثنا محمد بن سلمة عن أبي عبد الرحيم عن زيد بن أبي أنيسة عن يحيى بن الحصين عن جدته أم حصين قالت:
-حججت في حجة النبي صلى الله عليه وسلم فرأيت بلالا يقود بخطام راحلته وأسامة بن زيد رافع عليه ثوبه يظله من الحر وهو محرم حتى رمى جمرة العقبة ثم خطب الناس فحمد الله وأثنى عليه وذكر قولا كثيرا.
- أخبرنا اسحق بن إبراهيم قال أنبأنا وكيع قال حدثنا أيمن بن نابل عن قدامة بن عبد الله قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرمي جمرة العقبة يوم النحر على ناقة له صهباء لا ضرب ولا طرد ولا اليك اليك.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى بن سعيد قال أنبأنا ابن جريج قال اخبرني أبو الزبير أنه سمع جابر بن عبد الله يقول:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرمي الجمرة وهو على بعيره وهو يقول يا أيها الناس خذوا مناسككم فإني لا أدري لعلي لا أحج بعد عامي هذا.
وقت رمي جمرة العقبة يوم النحر.
- أخبرنا محمد بن يحيى بن أيوب بن إبراهيم الثقفي المروزي قال أنبأنا عبد الله بن إدريس عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر قال:
-رمى رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمرة يوم النحر ضحى ورمى بعد يوم النحر إذا زالت الشمس.
النهي عن رمي جمرة العقبة قبل طلوع الشمس.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن يزيد المقرئ قال حدثنا سفيان الثوري عن سلمة بن كهيل عن الحسن العرني عن ابن عباس قال:
-بعثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أغيلمة بني عبد المطلب على حمرات يلطح أفخاذنا ويقول أبيني لا ترموا جمرة العقبة حتى تطلع الشمس.
- أخبرنا محمود بن غيلان قال حدثنا بشر بن السري قال حدثنا سفيان عن حبيب عن عطاء عن ابن عباس:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم قدم أهله وأمرهم أن لا يرموا الجمرة حتى تطلع الشمس.
الرخصة في ذلك للنساء.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا عبد الأعلى بن عبد الأعلى قال حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن الطائفي عن عطاء بن أبي رباح قال:
-حدثتني عائشة بنت طلحة عن خالتها عائشة أم المؤمنين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر إحدى نسائه أن تنفر من جمع ليلة جمع فتأتى جمرة العقبة فترميها وتصبح في منزلها وكان عطاء يفعله حتى مات.
الرمي بعد المساء.
- أخبرنا محمد بن عبد الله بن بزيع قال حدثنا يزيد وهو ابن زريع قال حدثنا خالد عن عكرمة عن ابن عباس قال:
-كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسئل أيام منى فيقول لا حرج فسأله رجل فقال حلقت قبل أن أذبح قال لا حرج فقال رجل رميت بعد ما أمسيت قال لا حرج.
رمي الرعاة.
- أخبرنا الحسين بن حريث و محمد بن المثنى عن سفيان عن عبد الله بن أبي بكر عن أبيه عن أبي البداح بن عدي عن أبيه:
-أن النبي صلى الله عليه وسلم رخص للرعاة أن يرموا يوما ويدعوا يوما.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا مالك قال حدثنا عبد الله بن أبي بكر عن أبيه عن أبي البداح بن عاصم بن عدي عن أبيه:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رخص للرعاة في البيتوتة يرمون يوم النحر واليومين اللذين بعده يجمعونهما في أحدهما.
المكان الذي ترمى منه جمرة العقبة.
- أخبرنا هناد بن السري عن أبي محياة عن سلمة بن كهيل عن عبيد الرحمن يعني ابن يزيد قال:
-قيل لعبد الله بن مسعود إن ناسا يرمون الجمرة من فوق العقبة قال فرمى عبد الله من بطن الوادي ثم قال من ههنا والذي لا إله غيره رمى الذي أنزلت عليه سورة البقرة.
- أخبرنا الحسن بن محمد الزعفراني ومالك بن خليل قالا حدثنا ابن أبي عدي عن شعبة عن الحكم ومنصور عن إبراهيم عن عبد الرحمن بن يزيد قال:
-رمى عبد الله الجمرة بسبع حصيات جعل البيت عن يساره وعرفة عن يمينه وقال ههنا مقام الذي أنزلت عليه سورة البقرة قال أبو عبد الرحمن ما أعلم أحدا قال في هذا الحديث منصور غير ابن أبي عدي والله تعالى أعلم.
- أخبرنا مجاهد بن موسى عن هشيم عن مغيرة عن إبراهيم قال حدثنا عبد الرحمن بن يزيد قال:
-رأيت ابن مسعود رمى جمرة العقبة من بطن الوادي ثم قال ههنا والذي لا إله غيره مقام الذي أنزلت عليه سورة البقرة.
- أخبرنا يعقوب بن إبراهيم قال أنبأنا ابن أبي زائدة قال:
-حدثنا الأعمش سمعت الحجاج يقول لا تقولوا سورة البقرة قولوا السورة التي يذكر فيها البقرة فذكرت ذلك لإبراهيم فقال أخبرني عبد الرحمن ابن يزيد أنه كان مع عبد الله حين رمى جمرة العقبة فاستبطن الوادي واستعرضها يعني الجمرة فرماها بسبع حصيات وكبر مع كل حصاة فقلت إن ناسا يصعدون الجبل فقال ههنا والذي لا إله غيره رأيت الذي أنزلت عليه سورة البقرة رمى.
- أخبرني محمد بن آدم عن عبد الرحيم عن عبد الله بن عمر وذكر آخر عن أبي الزبير عن جابر:
-أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رمى الجمرة بمثل حصى الخذف.
- أخبرنا محمد بن بشار قال حدثنا يحيى عن ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر قال:
-رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرمي الجمار بمثل حصى الخذف.
عدد الحصى التي يرمى بها الجمار.
- أخبرني إبراهيم بن هارون قال حدثنا حاتم بن إسماعيل قال حدثنا جعفر بن محمد ابن علي بن حسين عن أبيه قال:
-دخلنا على جابر بن عبد الله فقلت أخبرني عن حجة النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم رمى الجمرة التي عند الشجرة بسبع حصيات يكبر مع كل حصاة منها حصى الخذف رمى من بطن الوادي ثم انصرف إلى المنحر فنحر.
- أخبرني يحيى بن موسى البلخي قال حدثنا سفيان بن عيينة عن ابن أبي نجيح قال:
-قال مجاهد قال سعد رجعنا في الحجة مع النبي صلى الله عليه وسلم وبعضنا يقول رميت بسبع حصيات وبعضنا يقول رميت بست فلم يعب بعضهم على بعض.
- أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا خالد قال حدثنا شعبة عن قتادة قال:
-سمعت أبا مجلز يقول سألت ابن عباس عن شيء من أمر الجمار فقال ما أدري رماها رسول الله صلى الله عليه وسلم بست أو سبع.
التكبير مع كل حصاة.
- أخبرني هارون بن اسحق الهمداني الكوفي قال حدثنا حفص عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي بن الحسين عن ابن عباس عن أخيه الفضل بن عباس قال:
-كنت رديف النبي صلى الله عليه وسلم فلم يزل يلبي حتى رمى جمرة العقبة فرماها بسبع حصيات يكبر مع كل حصاة.
قطع المحرم التلبية إذا رمى جمرة العقبة.
- أخبرنا هناد بن السري عن أبي الأحوص عن خصيف عن مجاهد عن ابن عباس قال:
-قال الفضل بن عباس كنت رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم فما زلت أسمعه يلبي حتى رمى جمرة العقبة فلما قطع التلبية.
- أخبرنا هلال بن العلاء بن هلال قال حدثنا حسين قال حدثنا أبو خيثمة قال حدثنا خصيف عن مجاهد وعامر عن سعيد ابن جبير عن ابن عباس:
-أن الفضل أخبره أنه كان رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنه لم يزل يلبي حتى رمى الجمرة.
- أخبرنا أبو عاصم خشيش بن أصرم عن علي بن معبد قال حدثنا موسى بن أعين عن عبد الكريم الجزري عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن الفضل بن العباس:
-أنه كان رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يزل يلبي حتى رمى جمرة العقبة.
الدعاء بعد رمي الجمار.
- أخبرنا العباس بن عبد العظيم العنبري قال حدثنا عثمان بن عمر قال أنبأنا يونس عن الزهري قال:
-بلغنا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا رمى الجمرة التي تلي المنحر منحر منى رماها بسبع حصيات يكبر كلما رمى بحصاة ثم تقدم أمامها فوقف مستقبل القبلة رافعا يديه يدعو يطيل الوقوف ثم يأتي الجمرة الثانية فيرميها بسبع حصيات يكبر كلما رمى بحصاة ثم ينحدر ذات الشمال فيقف مستقبل البيت رافعا يديه يدعو ثم يأتي الجمرة التي عند العقبة فيرميها بسبع حصيات ولا يقف عندها قال الزهري سمعت سالما يحدث بهذا عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم وكان ابن عمر يفعله.
باب ما يحل للمحرم بعد رمي الجمار.
- أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى قال حدثنا سفيان عن سلمة بن كهيل عن الحسن العرني عن ابن عباس قال:
-إذا رمى الجمرة فقد حل كل شيء إلا النساء قيل والطيب قال أما أنا فقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يتضمخ بالمسك أفطيب هو.


_________________

*******************************************

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج 08310

سنن النسائي - كتاب مناسك الحج 17904110

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 23 سبتمبر 2019 - 2:54