منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

الطريق إلى السعادة

شاطر
avatar
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 78830
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 47
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

الطريق إلى السعادة

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الإثنين 10 مارس 2014 - 14:34

بسم الله الرحمن الرحيم


الطريق إلى السعادة


كيف تكن سعيداً في دنياك وآخرتك؟


سؤال يظل يراود الكثير منا ويبحثون عن الاجابة عليه طيلة حياتهم..
وقد يتوه الانسان في غمرات الدنيا وشهواتها وفي اللهو والترف …
ظناً منه إن فيها السعادة والراحة التي يبحث عنها…
فتشغله الدنيا بزخرفها وشهواتها ويغويه الشيطان عن طريق السعادة الحقيقية…
فيضيع عمره لاهياً في طلب الدنيا منشغلاً في بناء القصور وجمع الاموال واللهو والطرب  ….
دون البحث عن السعادة الحقيقية والراحة النفسية الدائمة في الدنيا والاخرة …
فكلنا يريد السعادة الحقيقية والراحة الابدية في الدنيا والاخرة ويبحث عن أسبابها…
ولكننا نتوه في الطريق التي تجرنا إلى تلك السعادة التي نبحث عنها….
ونطيع الشيطان والنفس والهوى عن طاعة الرحمن..
ويظل الانسان يبحث ويبحث عن الراحة والسعادة …
والكثير منا قد لا يجدها حتى يأتيه ملك الموت فجأة ويقبض روحه ….
دون أن يكون قد ذاق طعم السعادة الحقيقية..
في الحياة الدنيا ويحرم منها في الحياة الأخرة..


فاعلم اخي واعلمي أختي
أن الانسان في الدنيا لا يستقر له حال ولا يهدأ له بال
وتتقلب أحواله من حال إلى حال 
فاليوم قد يكون سعيداً مسروراً 
وغداً قد يصبح حزيناً مكروباً ...
واليوم قد يكون فقيراً مسكيناُ
وغداً قد يصبح ثرياً غنيا….
واليوم قد يكون سلطاناً وحاكما…..
وغداً قد يصبح مواطناً ومحكوما….
واليوم قد يكون مترفاً غنياً وغداً قد يصبح معدماً فقيرا
فليس هناك إنسان عاش في سرور وسعادة وفرحة دائمة طيلة حياته 
وليس هناك إنسان يعيش في حزن وكرب وهموم دائمة طيلة حياته قط..
ولكن بإمكان أي إنسان أن يجد السعادة في دنياه وأخرته وذلك من خلال العديد من الاسباب والأعمال التي يجب عليه القيام بها ليكون سعيداً في دنياه وأخرته منها ما يلي :
1- إن كنت لست مسلماً فعليك باعتناق الدين الاسلامي لأنه الدين الذي أختاره الله سبحانه وتعالى ليكون اخر الاديان السماوية إلى يوم القيامة ففيه سعادة البشر وفلاحهم ونجاتهم وأما سواه من الاديان فهى سبب الشقاء والكرب والهموم في الدنيا والاخرة قال الله تعالى (ومن يبتغي غير الإسلام ديناً يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين".)
فاذا كنت تبحث عن السعادة ما عليك سوى البدء في سلك الطريق التي ستوصلك إلى تلك السعادة وهي طريق الاسلام بقولك (  أشهد أن لا اله الا الله وأشهد أن محمد رسول الله )
وأما إذا أنت مسلماً ولكنك تائه عن طريق السعادة والنجاة وسلكت طريق اللهو والترف والعصيان فما عليك سوى فتح صفحة جديدة في حياتك بتجديد إسلامك باستمرار بقولك (  أشهد أن لا اله الا الله وأشهد أن محمد رسول الله ) لتنتقل بعدها إلى السبب الثاني من أسباب السعادة..
2- عليك بأداء الفرائض والاركان التي بنى عليها الاسلام بعد الشهادة وهي الصلاة والصيام والزكاة الحج والمداومة عليها, وعدم التكاسل والتهاون فيها , فإسلامك لا يكتمل وسعادتك لن تتحقق إلا باداء تلك الفرائض والاركان والمداومة عليها في كل وقت محدد لادائها بالوجه الاكمل الذي حدده الاسلام وعدم التهاون أو التكاسل فيها..
3- كن موحداً لله سبحانه وتعالى كامل الايمان في سرك وعلنك فلا تشرك معه أحد فإن الشرك لظلم عظيم.
4- داوم على تلاوة القرآن الكريم والعمل بما جاء فيه , فالقرآن نور للانسان في دنياه وقبره وشافع له يوم القيامة وكثرة التلاوة تزيد في الحسنات أضعافاً مضاعفة أكثر من أعمال الخير من النوافل والسنن سواء من الصدقات والصيام المسنون والصلاوات النافلة , فليس هناك أحب الى الله سبحانه وتعالى من أن يتقرب العبد إليه بالنوافل ..
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الله قال: من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب، وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه، وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته: كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ويده التي يبطش بها، ورجله التي يمشي بها، وإن سألني لأعطينَّه، ولئن استعاذني لأعيذنَّه، وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن نفس المؤمن، يكره الموت وأنا أكره مساءته). رواه البخاري
وكلما وجدت أنك تعيش في ضيق أو كرب أو هموم , وكلما نزلت بك الخطوب وحلت عليك المصائب والمحن, وكلما ضاقت عليك الدنيا بما رحبت وشعرت أن جميع هموم الدنيا وأحزانها تحوطك من كل جانب فما عليك سوى بالوضوء والخلوة مع الله سبحانه وتعالى والتوجه نحو القبلة والبدء بالصلاة لله سبحانه وتعالى ما استطعت بخشوع وطمأنينة والدعاء لله سبحانه وتعالى بأن يفرج ضيقك وكربك ويجلي أحزانك وهمومك  ويريح قلبك وفؤادك واكثر الدعاء بما شئت ... 
فإنك والله ستجد طعم الراحة والطمأنينة والسعادة الحقيقية  وستشعر بأن الدنيا لا تساوي جناح بعوضة ولا تستحق العناء والحزن والهم والضيق والضنك وستجد أنفراج لكل شدة وقعت فيها مهما كانت كبيرة أو كان أنفراجها مستحيلاً...
5- اجعل لسانك دائماً منشغلا بذكر الله سبحانه وتعالى بالتهليل والتكبير والتسبيح والاستغفار فهي كنوز الدنيا وزاد الاخرة وبها يثقل الميزان وينجو الانسان  وينجو بها الانسان من عذاب النار ويفوز بالنعيم الدائم في الجنة إن شاء الله تعالى....
6- أبتعد عن المعاصي والذنوب والاثام كبيرها وصغيرها, ماظهر منها وما بطن, واترك اللهو والمعازف والغناء والطرب والترف , فكثرة المعاصي تميت القلوب وتزيد في الهموم والاحزان, والاوجاع والأسقام, وتؤرث القلق والضيق في الصدر وتسبب عدم الاستقرار النفسي وعدم الراحة والاطمئنان ...
7- عليك بالسعي في طلب الرزق الحلال ولا تكسل أو تتقاعس عن العمل وطلب الرزق فالخير كل الخير أن يأكل الانسان من عمله وكده وكسبه وتجنب الرزق الحرام مهما كان اعتقادك ان طريقه سهل ومكاسبه كبيره , فإن الله سبحانه وتعالى لا يبارك في الرزق الحرام ولا يستجيب دعاء أكله بل أنه وبالاً وحسرة وندامة على صاحبه في دنياه وأخرته ويجلب معه الاسقام والأوجاع والمصائب, وما أعطى الله إنساناً رزقاً حراماً إلا أحرمه من نعم كثيرة يتمنى لو لم تزل عنه تلك النعمة كالصحة والراحة والاستقرار النفسي والاولاد الصالحين والسعادة الحقيقية وغيرها من النعم التي لا يجدها الانسان إلا مع الرزق الحلال ...
فأقنع بما كتبه الله لك من الرزق الحلال في الدنيا ولا تطمع بكثرة الأموال وزخرف الدنيا وشهواتها ونعيمها الزائل فتزل قدمك لنيل ذلك عن طريق الحرام فقد يكون كثرة الاموال وزخرف الدنيا السبب الذي يحرمك من السعادة ويزيد في همومك واحزانك وغمومك واكدارك في الدنيا وسبب تعاستك وعذابك وشقاءك في الاخرة..
عن عمران بن حصين رضي الله عنهما،عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (اطَّلعت في الجنة فرأيت أكثر أهلها الفقراء، واطَّلعت في النار فرأيت أكثر أهلها النساء). صحيح البخاري
8- لا تظلم احداً ولا تأكل مال أحد فإن الظلم ظلمات يوم القيامة... 


_________________

*******************************************




avatar
alasmrani
فارس نشيط
فارس نشيط

الجنس : ذكر
الابراج : الجدي
عدد المساهمات : 219
نقاط : 7654
السٌّمعَة : 344
تاريخ التسجيل : 24/07/2011
العمر : 37
الموقع : الجزيره العربيه
المزاج المزاج : رائق وحبوب

رد: الطريق إلى السعادة

مُساهمة من طرف alasmrani في الأحد 30 مارس 2014 - 12:10

$


_________________

*******************************************

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 18 نوفمبر 2018 - 1:38