منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

شاطر
avatar
د. مبارك المصري النظيف
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 17
نقاط : 3075
السٌّمعَة : 41
تاريخ التسجيل : 15/06/2011
الموقع : موقع الشيخ الدكتور مبارك المصري النظيف
المزاج المزاج : لطيف ورائق

القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف د. مبارك المصري النظيف في السبت 6 أغسطس 2011 - 4:55


القرآن الكريم هو السلاح الأمضى في المواجهة

القرآن الكريم هو دستور هذه الأمة ، وسلاحها الأمضى في مواجهة أعدائها فقد كانت سور القرآن خاصة سورة الأنفال هي نشيد المسلمين في معاركهم يقرءونها أو يختارون رجلاً من الجيش حسن الصوت ليقرأها على مسامع المجاهدين لتبعث في نفوس المسلمين المجاهدين الشجاعة والجرأة على قتال العدو والثبات في مواجهته.

إنه القرآن الكريم الذي يصنع الرجال المؤمنين والنساء المؤمنات ، يصنع الذين يحملون لواء هذا الدين ويدافعون عنه بأغلى ما يملكون.

القرآن الكريم هو الذي صنع أبا بكر وعمر وعثمان وعلي وخالد وعمير بن الحمام الذي أبى أن يأكل التمرات كي لا يتأخر على الشهادة ، كما صنع حسن البنا والشيخ أحمد ياسين والدكتور عبد العزيز الرنتيسي، إن هذا القرآن هو الذي صنع الاستشهاديين الذين ضحوا بأغلى ما يملكوا فداء لله ورغبة في إعلاء كلمة الله في الأرض كما أنه يصنع النساء المؤمنات المجاهدات كالخنساء التي استشهد أبناؤها الأربعة، وأم حارثة التي قالت لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهي تسأل عن ابنها حارثة: أهو في الجنة فأصبر وأحتسب، أم في الأخرى فيعلم الله ما أفعل (من البكاء والحزن) ، بل لقد صنع القرآن جيلاً قرآنياً فريداً ، صنع رجالاً ونساء رضي الله عنهم ورضوا عنه، وأخلصوا قلوبهم لله تعالى، فلم يكن فيها متسع لدنيا ولا لمنصب ولا لمال ولا لشهوة ، وشعارهم في هذه الحياة: ﴿ قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴾ (162) سورة الأنعام. لقد أخرج القرآن جيلاً فتياً بايع النبي صلى الله عليه وسلم تحت الشجرة يوم الحديبية على الموت وعلى ألا يفروا فاستحقوا بهذه البيعة أن يخلد ذكراهم بأحسن الكلمات: ﴿ لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا ﴾ (18) سورة الفتح . لم يدفعهم إلى المبايعة على الموت إلا محبة الله سبحانه وتعالى ومحبة لقائه ، وهذه المحبة إنما نبعت من تربية القرآن الكريم التي تربوا على موائدها.

إن الأمة تحتاج في هذه الأيام إلى أناس فهموا كتاب ربهم وعلموه قولاً وفعلاً. إن الأمة تحتاج إلى أناس أقبلوا على حفظ كتاب الله وتلاوته آناء الليل وأطراف النهار، أقبلوا على قراءة تفسيره والعمل به، ليحملوا عبء تحمل مسؤوليات هذه الدعوة، وما جزاء ذلك إلا نصر من الله أو شهادة في سبيله ليفوزوا بعدها بجنان عرضها السماوات والأرض: ﴿ وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ ﴾ (133) سورة آل عمران . فلماذا نضيع هذا الأجر العظيم ، فهذه دعوة لنحمل لواء هذا الدين ونعيد للأمة مجدها وعزتها وكرامتها بأن نكون من الذين يحفظون كتاب له عز وجل ويعلمونه ويعملون به ويفهمونه فهماً صحيحاً يساعدهم أكبر مساعدة على مواجهة أعدائهم.
avatar
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4022
نقاط : 78475
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 46
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الجمعة 9 سبتمبر 2011 - 11:15



عدل سابقا من قبل alsaydilawyer في الأربعاء 19 أكتوبر 2011 - 10:31 عدل 1 مرات
avatar
تامرعبدالرحمن
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : الجوزاء
عدد المساهمات : 247
نقاط : 8189
السٌّمعَة : 280
تاريخ التسجيل : 10/10/2011
العمر : 24
الموقع : اليمن

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف تامرعبدالرحمن في الإثنين 10 أكتوبر 2011 - 14:06

جزاك الله خير
على هذا الموضوع الجيد


_________________

*******************************************



أبوالمجاهد
مراقب
مراقب

الجنس : ذكر
الابراج : القوس
عدد المساهمات : 253
نقاط : 8385
السٌّمعَة : 431
تاريخ التسجيل : 17/07/2011
العمر : 56
الموقع : اليمن
أوسمه :

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف أبوالمجاهد في الأحد 20 نوفمبر 2011 - 11:02



_________________

*******************************************

avatar
خالدبن الوليد
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : القوس
عدد المساهمات : 45
نقاط : 3506
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/03/2010
العمر : 28
الموقع : جمهورية مصرالعربية
أوسمه :

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف خالدبن الوليد في الأحد 29 يناير 2012 - 9:44

avatar
waleed
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 189
نقاط : 5392
السٌّمعَة : 70
تاريخ التسجيل : 23/10/2011
العمر : 31
الموقع : اليمن

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف waleed في الأربعاء 25 يوليو 2012 - 17:44

موضوع رائع
جزاك الله خير
وجعله في ميزان حسناتك


_________________

*******************************************
avatar
محمد عبدالحق
فارس مبتدئ
فارس مبتدئ

الجنس : ذكر
الابراج : الثور
عدد المساهمات : 143
نقاط : 4546
السٌّمعَة : 71
تاريخ التسجيل : 24/02/2012
العمر : 44

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف محمد عبدالحق في الثلاثاء 31 يوليو 2012 - 16:55

شكرا
موضوع رائع
جعله الله في ميزان


_________________

*******************************************
avatar
أبو عقيل الصايدي
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : الثور
عدد المساهمات : 216
نقاط : 6703
السٌّمعَة : 130
تاريخ التسجيل : 04/08/2012
العمر : 43

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف أبو عقيل الصايدي في السبت 4 أغسطس 2012 - 16:21

الله يعطيك العافية
ويجزيك الخير
ويجعله في ميزان حسناتك
ويرحم والديك



_________________

*******************************************




avatar
د. فضل الحسيني
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 133
نقاط : 5043
السٌّمعَة : 40
تاريخ التسجيل : 24/02/2012
العمر : 38

رد: القرآن الكريم هم السلاح الأمضى في المواجهة

مُساهمة من طرف د. فضل الحسيني في الإثنين 13 أغسطس 2012 - 16:31

موضوع ممتاز
جزاك الله خير


_________________

*******************************************

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت 18 نوفمبر 2017 - 7:02