منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

موضوع للنقاش ..........هل يحق للزوجة أن تفتش موبايل زوجها أو تتنصت عليه؟

شاطر
avatar
العقيق اليماني
مشرف
مشرف

الجنس : انثى
الابراج : الجوزاء
عدد المساهمات : 82
نقاط : 3221
السٌّمعَة : 70
تاريخ التسجيل : 24/02/2012
العمر : 23
الموقع : اليمن
المزاج المزاج : رائق

موضوع للنقاش ..........هل يحق للزوجة أن تفتش موبايل زوجها أو تتنصت عليه؟

مُساهمة من طرف العقيق اليماني في الأحد 24 نوفمبر 2013 - 11:44

هل يحق للزوجة أن تفتش موبايل زوجها أو تتنصت عليه؟


 
في زمن أصبح فيه الموبايل أكثر الوسائل ضياعاً وتضييعا للشباب وأكثر الوسائل نشراً للفساد والانحلال, وأصبحت إحدى التحديات التي تواجه الأسرة الإسلامية وإحدى الأسلحة التي قد تفتك بشباب المسلمين دون أن يشعر الاباء والأمهات بشئ, بل وقد تعصف بالكثير من الأزواج دون أن تعلم الزوجات بذلك إلا بعد ضياعهم,أو تعصف بالزوجات دون أن يعلم الأزواج بذلك إلا بعد أن يقع الفأس بالرأس.

فقد تجد بعض الزوجات من تصرفات أزواجهن ما يولد في أنفسهن الريبة ويخلق فيهن الشكوك بأزواجهن فيخافين على ضياعهم, وخصوصا حينما يجدن بعض التصرفات والسلوكيات المريبة التي تتكرر من أزواجهن خلال قيامهم بالامور التالية:

- إما أثناء رده على الموبايل وزوجته بجانبه وهو مرتبك, في كلامه ويظهر منه معالم السرية ويحاول عدم الافصاح بما يريد وبالشخص الذي يتكلم معه, أو يحاول التمويه في كلامه.

-أو حينما يرن جرس الموبايل وهو في غرفته مع زوجته فينظر الزوج إلى الرقم فلا يرد عليه ثم يخرج إلى غرفة إخرى فيتصل بصاحب الرقم الذي أتصل به ويتكلم بصوت خافت لساعات طوال,وحينما يعود إلى غرفته فتسأله زوجته مع من كنت تتكلم؟ فلا يستطيع أن يجيب على السؤال بسرعة وأنما يتلجلج ويأتي بأي أسم غريب لا تعرفه زوجته وهكذا في كل مرة يتكرر معه نفس الموقف.

- أو حينما يرن جرس الموبايل وهو في غرفته مع زوجته فينظر إلى الرقم ثم يخرج إلى غرفة أخرى فيقفل على نفسه الباب ويرد على المتصل ويتحدث بصوت خافت لساعة أو أكثر وزوجته في غرفته بانتظاره وحينما تسأله من المتصل فيرد عليها بكذبة من كذباته التي تظهر معالمها على وجهه ومن خلال ارتباكه في الرد على سؤالها.

- أو حينما يدق جرس الموبايل وهو في غرفته مع زوجته فينظر إلى الرقم فيجيب  بكلمات معدودة فقط هي(أنا مشغول الآن باتصل فيك بعدين)ثم يترك زوجته بعد أن نامت ويذهب للاتصال من غرفه ثانيه, فتصحى زوجته من النوم فلا تجده على الفراش, فتخرج إلى الصالة فتسمعه في إحدى الغرف وقد أقفل الباب ويتكلم بصوت خافت.

- أو أثناء ما قد تسمعه زوجته بالصدفة وهو يتكلم بالموبايل بكلام غيرلائق يظهر منه أنه لا يتكلم مع صديق أوصاحب أو قريب.

-أو أثناء إرسال الرسائل وتلقيها حينما يحاول أخفاءها على زوجته.

-أو أثناء أخفائه الموبايل عن زوجته أو أثناء إقفاله برقم سري حتى لا تستطيع الدخول إليه..

فكل هذه التصرفات لا شك ولا ريب تزرع الشكوك لدى الزوجة تجاه زوجها وخصوصاً إذا كان في سنٍ صغير أي أن يكون عمره أقل من أربعين عاماً, فيجعل الزوجة تخاف على بيتها وعلى ضياع زوجها, ولكن قد تجد الزوجة نفسها في حيرة من أمرها فلا تدري ما تصنع وكيف تتصرف, فقد تكون تلك الشكوك في محلها وقد تكون في غير محلها, وإذا أرادت أن تتأكد فيلزمها تفتيش موبايل زوجها والتنصت عليه...


 
فهل من حق الزوجة من أجل الحفاظ على زوجها وعلى الاسرة وبيت الزوجية أن تقوم بتفتيش موبايل زوجها دون علم زوجها أو أن تتنصت عليه أم أنه لا يحق لها؟



_________________

*******************************************
avatar
d.ahmed
إداري
إداري

الجنس : ذكر
الابراج : الحمل
عدد المساهمات : 943
نقاط : 18137
السٌّمعَة : 241
تاريخ التسجيل : 15/03/2010
العمر : 41
أوسمه :

رد: موضوع للنقاش ..........هل يحق للزوجة أن تفتش موبايل زوجها أو تتنصت عليه؟

مُساهمة من طرف d.ahmed في السبت 30 نوفمبر 2013 - 8:59

أرى أنه من حق الزوجة أن تفتش موبايل زوجها إذا كانت تشك في تصرفاته ومراقبته أيضا والتجسس عليه من أجل أن تحافظ على أسرتها كون المغريات في هذه الايام كثيرة والموبايل أصبح الوسيلة التي تسهل على الوقوع في الفاحشة ولا حول ولا قوة الله بالله 
نسأل من الله أن يجنبنا ذلك


_________________

*******************************************

    الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 - 18:58