منتديات فرسان المعرفة

أهلا وسهلا زائرنا الكريم ومرحبا بك في منتديات فرسان المعرفة منتديات التميز والابداع ونتمنى أن تكون زيارتك الأولى مفتاحا للعودة إليه مرة أخرى والانضمام إلى أسرة المنتدى وأن تستفيد إن كنت باحثا وتفيد غيرك إن كنت محترفا

منتديات الشمول والتنوع والتميز والإبداع

قال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اذكروا الله كثيراً وسبحوه بكرة وأصيلا)أ
عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال(من قال صبيحة يوم الجمعة قبل صلاة الغداة , أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات غفرالله ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر)
عن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يدعو بهذا الدعاء "اللهم! اغفر لي خطيئتي وجهلي. وإسرافي في أمري. وما أنت أعلم به مني. اللهم! اغفر لي جدي وهزلي. وخطئي وعمدي. وكل ذلك عندي. اللهم! اغفر لي ما قدمت وما أخرت. وما أسررت وما أعلنت. وما أنت أعلم به مني. أنت المقدم وأنت المؤخر. وأنت على كل شيء قدير". رواه مسلم في صحيحه برقم (2719)
عن عقبة بن عامر رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ويصلي ركعتين يقبل بقلبه ووجهه عليهما إلا وجبت له الجنة)رواه مسلم وأبو داود وابن ماجة وابن خزيمة في صحيحة
عن أبي هريرة رضى الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "اللهم! أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري. وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي. وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي. واجعل الحياة زيادة لي في كل خير. واجعل الموت راحة لي من كل شر". رواه مسلم في صحيحه برقم (2720)
عن أبي الأحوص، عن عبدالله رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم؛ أنه كان يقول "اللهم! إني أسألك الهدى والتقى، والعفاف والغنى". رواه مسلم في صحيحه برقم(2721)
عن زيد بن أرقم رضى الله عنه. قال: لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: كان يقول "اللهم! إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهرم وعذاب القبر. اللهم! آت نفسي تقواها. وزكها أنت خير من زكاها. أنت وليها ومولاها. اللهم! إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع، ومن دعوة لا يستجاب لها". رواه مسلم في صحيحه برقم(2722)
عن عبدالله رضى الله عنه قال: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده لا شريك له". قال: أراه قال فيهن "له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير. رب! أسألك خير ما في هذه الليلة وخير ما بعدها. وأعوذ بك من شر ما في هذه الليلة وشر ما بعدها. رب! أعوذ بك من الكسل وسوء الكبر. رب! أعوذ بك من عذاب في النار وعذاب في القبر". وإذا أصبح قال ذلك أيضا "أصبحنا وأصبح الملك لله". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن عبدالرحمن بن يزيد، عن عبدالله رضى الله عنه . قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أمسى قال "أمسينا وأمسى الملك لله. والحمد لله. لا إله إلا الله وحده. لا شريك له. اللهم! إني أسألك من خير هذه الليلة وخير ما فيها. وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها. اللهم! إني أعوذ بك من الكسل والهرم وسوء الكبر. وفتنة الدنيا وعذاب القبر". رواه مسلم في صحيحه برقم(2723)
عن أبي موسى رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكره مثل الحي والميت) رواه البخاري.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة الله, ورجل قلبه معلق بالمساجد إذا خرج منه حتى يعود إليه, ورجلان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه, ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه, ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله , ورجل ذكر الله خالياً ففاضت عيناه) متفق عليه
عن أبى هريرة رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ) روه الشيخان والترمذي.
عن أبي مالك الحارث بن عاصم الأشعري رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(الطهور شطر الإيمان والحمدلله تملأ الميزان وسبحان الله والحمدلله تملأ أو تملآن ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقرآن حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه أو موبقها) رواه مسلم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(من قال سبحان الله وبحمده في يومه مائة مرة حُطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر)رواه البخاري ومسلم.
عن أبي سعيد رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( استكثروا من الباقيات الصالحات ) قيل وما هن يارسول الله؟ قال ( التكبير والتهليل والتسبيح والحمدلله ولا حول ولاقوة إلابالله ) رواه النسائي والحاكم وقال صحيح الاسناد.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أحب الكلام إلى الله أربع- لا يضرك بأيهن بدأت: سبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ). رواه مسلم

خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

شاطر
avatar
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 78830
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 47
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الإثنين 16 أبريل 2012 - 13:15

خطبتي الجمعة
عن هادم اللذات (الموت)
الخطبة الأولى
الحمدلله المستحق لغاية التحميد, المتوحد في كبريائه من غير تكيف ولا تحديد, العلي القوي الولي الحميد, الغني المغني المعيد, المعطي الذي لا يفني عطاؤه ولا يبيد, المانع فلا معطي لما منع ولا راد لما يريد, خلق الخلائق وسلكهم أحسن الطريق إلى الأمر الرشيد, وصورهم فاحسن صورهم وبشرهم في الجنة بالنعيم والتخليد, وبصرهم بعين الإعتبار وحذرهم من عذاب النار والوعيد, والزمهم شكره وضمن لهم كنز فضله المديد, وحكم عليهم بالموت فما لاحد عنه محيص ولا محيد, قال تعالى (وجاءت سكرة الموت بالحق ذلك ما كنت منه تحيد) فكم أبكى خليلا بفراق خليله وكم أيتم وليدا وشغله ببكائه وعويله فهو لا يبدئ بفرط حزنه ولا يعيد, هدم بالموت مشيد الأعمار وحكم بالفناء على أهل هذه الدار الأحرار منهم والعبيد, و أوحش المنازل من أقمارها ونفر طيور الأرواح من أوكارها وعوضهم من لذة العيش بالتنغيص والتنكيد, فالملك والمملوك والغني والصعلوك, تساوت قبورهم في القفر والبيد.

أحمده تعالى أزل بالموت من الجبابرة كل جبار عنيد, وكسر به من الأكاسرة كل بطل صنديد, أخرجهم من سعة القصور إلى ضيق القبور, وقطع حبل امدهم المديد بما أخذ به الإباء والجدود والأطفال من المهود فاسكنهم اللحود وعفر وجوههم في الصعيد, وساوى في الموت بين الصغير والكبير والغني والفقير والمامور والأمير والوالد والوليد, افنى به الذكور والإناث, فهم في سجن الأجداث إلى يوم الوعيد...

وأشهد أن لا إله الا الله وحده لا شريك له, كتب لنفسه البقاء وعلى جميع خلقه الموت والفناء, كل من في الأرض أو في السماء, وأشهد أن محمداً عبد الله وحبيبه وخاتم أنبائه ورسله, وأشهد أنه قد بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح لهذه الأمة وجاهد في الله حق جهاده حتى أتاه اليقين من ربه, فصلاة ربي وسلامه عليه وعلى آله وأصحابه أجمعين, ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين..

ألا أيها الراجي المثوبة والأجرا *** وتكفير ذنب سالف أثقل الظهرا
عليك بإكثار الصلاة مواظباً
****على أحمد الهادي شفيع الورى طرا
وأفضل خلق الله من نسل آدم****
وأزكاهم فرعاً وأشرفهم نجرا
فقد صح أن الله جل جلاله ****
يصلي على من قالها عشرا
صلى عليه الله ما جنت الدجا****
وأطلعت الأفلاك من بحرها فجرا
أما بعد:-أوصيكم ونفسي أولاً بتقوى الله تعالى وطاعته, فالتقوى خير زاد المؤمن وخير متاع له في سفره الطويل بعد الموت يقول الله عزوجل : {ولقد وصينا الذين أوتوا الكتاب من قبلكم وإياكم أن اتقوا الله} وقال تعالى ( يا أيها الذين أمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون) وقال جل جلاله ( يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساءاً واتقوا الله الذي تسألون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيباً) ثم اعلموا أن خير الكلام كلام الله وخير الهدي هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار، وعليكم بجماعة المسلمين فإن يد الله على الجماعة ومن شذ شذ في النار.

أحبتي في الله :

أننا اليوم إن شاء الله تعالى سنتكلم في خطبتنا هذه عن موضوع قلما يذكره الكثير منا , يتناسونه وينسونه عمدا, موضع يقلق الخوض فيه النفس البشرية ويزلزل أركانها, رغم علمها أن إليه مصيرها مهما طال بقائها في الدنيا فلا بد لها من أن تتجرع كاسه وتذوق مرارته وتدخل من بابه رضيت ذلك أم أبت, قرب ذلك اليوم أم بعد ..

موضوع خطبتنا اليوم هو الموت ذلك الجلل العظيم والحدث الآليم, وهادم اللذات ومفرق الجماعات ومرمل الزوجات وميتم البنين والبنات, ومذل الجبابرة وكاسر أنوف القياصرة...

يقول الله تعالى في سورة [آل عمران: 185] ) كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ ( يقرّر الله تعالى في هذه الآية الكريمة أنَّ كلَّ مخلوق سيموت إذ: ) كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ ( [الرحمن: 26- 27] وقال تعالى في سورة ق (وجاءت سكرت بالموت بالحق ذلك ما كنت منه تحيد)

كل حي في الكون يموت كل صغير وكبير يموت كل أمير ووزير يموت كل عزيز وحقير يموت كل غني وفقير يموت كل نبي وولي يموت كل نجي وتقي يموت كل زاهد وعابد يموت كل مقر وجاحد يموت كل صحيح وسقيم يموت كل مريض وسليم كل نفس تموت غير ذي العزة والجبروت.
ألا كل مولود فللموت يولد**** ولست أرى حيا عليها يخلد
تجرد من الدنيا فإنك إنما **** خرجت من الدنيا وأنت مجرد
وأنت وإن خولت مالا وكثرة**** فإنك في الدنيا على ذاك أوحد
وأفضل شيء نلت منها فإنه **** متاع قليل يضمحل وينفد
فكم من عزيز أعقب الذل عزه ****فأصبح مذموما وقد كان يحمد
فلا تحمد الدنيا ولكن فذمها **** وما بال شيء ذمه الله يحمد


قيل لما نزل قوله تعالى{ كل نفس ذائقة الموت } آل عمران 185 قالت الملائكة متنا وعزة الله فعند ذلك أيقن كل ذي عقل وروح أنه هالك .
أيضحك من للموت فيه نصيب **** وينعم عيشا إن ذا لعجيب
ويأكل والأيام تأكل عمره **** وليس له جسم لذاك يذوب
ومن عرف الرحمن لم يهن قلبه **** نعيم ولم ينفك عنه نحيب
بعدت عن الورد الرضي بزلة **** وبي قطعت دون الوصول ذنوب


إخواني‏:‏ أكثروا من ذكر هاذم اللذات وتفكروا في انحلال بناء اللذات وتصوروا مصير الأجساد إلى الرفات وأَعدوا عدةً تكفي في الكفات واعلموا أن الشيطان لا يتسلط على ذاكر الموت وإنما إذا غفل القلب عن ذكر الموت دخل العدو من باب الغفلة .

فقد روي عن النبي {صلى الله عليه وسلم} أنه قال أكثروا ذكر هازم اللذات ومفرق الجماعات وتوسدوه إذا نمتم واجعلوه نصب أعينكم إذا قمتم واعمروا به مجالسكم فإنه معقود بنواصيكم يعني بما وكل به منكم ويفسد نعيمكم ويخرب مصانعكم ويفنيكم كما أفنى من كان قبلكم فلا تنسوه فإنه لا ينساكم ولا تغفلوا عنه فإنه ليس بغافل عنكم.

وروي عن أبي ذر رضي الله عنه أنه قال يا رسول الله أي المؤمنين أكيس قال أكثرهم للموت ذكرا وأحسنهم له استعدادا)

وروى عن أبي سعيد قال:- "دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم مصلاه فرأى ناسا كأنهم يكتشرون قال أما انكم لو أكثرتم ذكر هادم اللذات لشغلكم عما أرى فأكثروا من ذكر هادم اللذات الموت فانه لم يأت على القبر يوم إلا تكلم فيقول: أنا بيت الغربة أنا بيت الوحدة أنا التراب وأنا بيت الدود، فإذا دفن العبد المؤمن قال له القبر مرحبا وأهلا، وأما إن كنت لأحب من يمشي على ظهري اليفإذا وليتك اليوم وصرت الي فسترى صنيعي بك فيتسع له مد بصره ويفتح له باب إلى الجنة. وإذا دفن العبد الفاجر أو الكافر قال له القبر لا مرحبا ولا أهلا أما إن كنت لأبغض من يمشي على ظهري اليفإذا وليتك اليوم وصرت الي فسترى صنيعي بكقال فيلتئم عليه حتى يلتقي عليه وتختلف أضلاعه. قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم بأصابعه فأدخل بعضها في جوف بعض قال ويقيض له سبعون تنينا لو أن واحدا منها نفخ في الأرض ما أنبتت شيئا ما بقيت الدنيا، فينهشنه ويخدشنه حتى يقضى به إلى الحساب. قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم انما القبر روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار". رواه الترمذي والحاكم

ويروى أن عيسى عليه السلام كان إذا ذكر الموت يقطر جلده دما، وكان يقول للحواريين: ادعوا الله أن يخفف عني الموت، فلقد خفت الموت خوفا أوقفني مخافة الموت على الموت.

وقال يزيد بن تميم‏:‏ من لم يردعه الموت والقرآن ثم تناطحت عنده الجبال لم يرتدع .

أخواني :

ما أحسن حال من ذكر الموت فعمل لخلاصه قبل الفوت وأشغل نفسه بخدمة مولاه وقدم من دنياه لأخراه ورغب في دار لا يزول نعيمها ولا يهان كريمها

الموت لا شك آت فاستعد له**** إن اللبيب بذكر الموت مشغول
فكيف يلهو بعيش أو يلذ به **** من التراب على عينيه مجعول


قال الحسن: إن هذا الموت قد أفسد على أهل النعيم نعيمهم فالتمسوا عيشا لا موت فيه. وقال: فضح الموت الدنيا فلم يدع لذي لب بها فرحا. وقال غيره: ذهب الموت بلذاذة كل عيش وسرور كل نعيم ثم بكى، وقال: واها لدار لا موت فيها.

يا غافل القلب عن ذكر المنيات **اذكر الموت هادم اللذات

وتهيأ لمصرع سوف يأتي غيره **عما قليل ستلقى بين أموات

فاذكر محلك من قبل الحلول به** وتب إلى الله من لهو ولذات

إن الحمام له وقت إلى أجل **فاذكر مصائب أيام وساعات

لا تطمئن إلى الدنيا وزينتها ** قد آن للموت يا ذا اللب أن يأتي

قال بعض السلف: شيئان قطعا عني لذاذة الدنيا: ذكر الموت والوقوف بين يدي الله عز وجل.

كيف يلذ العيش من كان موقنا * بأن المنايا بغتة ستعاجله

وكيف يلذ العيش من كان موقنا* بأن إله الخلق لا بد سائله

قال أبو الدرداء: كفى بالموت واعظا وكفى بالدهر مفرقا اليوم في الدور، وغدا في القبور.

اذكر الموت وداوم ذكره ** إن في الموت لذي اللب عبر

وكفى بالموت فاعلم واعظا ** لمن الموت عليه قد قدر

عجباً من غفلة الإنسان عن الموت مع أنه لا بد له منه، والموجب له طول الأمل..

كلنا في غفلة والمـ **** وت يغدو ويروح

لبنى الدنيا من المـ **** وت غبوق وصبوح

سيصير المرء يوما **** جسدا ما فيه روح

بين عيني كل حي **** علم الموت يلوح

نح على نفسك يا مسكـ **** ين إن كنت تنوح

لتموتن ولو عمـ **** رت ما عمر نوح

وقيل للربيع رحمه الله ألا تجلس معنا نتحدث فقال إن ذكر الموت إذا فارق قلبي ساعة فسد على قلبي.

وروي عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أنه قال لإبنه عند الموت ليتني ألقي رجلا عاقلا عند نزول الموت يخبرني بما يجد فقال له ابنه قد نزل بك الموت فصف لي الذي تجد فقال لي يا بني كأن في تحت وكأن غصن شوك يخرج من قدمي إلى هامتي وكأني أتنفس من سم إبرة ثم مد يده وقال اللهم لا قوي فأنتصر ولا بريء فأعتذر اللهم إني مقر مذنب مستغفر ثم مات رضي الله عنه

للموت فاعمل بجد أيها الرجل **** واعلم بأنك من دنياك مرتحل
إلى متى أنت في لهو وفي لعب *** تمسي وتصبح في اللذات مشتغل
كأنني بك يا ذا الشيب في كرب**** بين الأحبة قد أودى بك الأجل
لما رأوك صريعا بينهم جزعوا **** وودعوك وقالوا قد مضى الرجل
فاعمل لنفسك يا مسكين في مهل **** ما دام ينفعك التذكار والعمل
إن التقي جنان الخلد مسكنه **** ينال حورا عليها التاج والحلل
والمجرمين بنار لا خمود لها **** في كل وقت من الأوقات تشتعل


وقيل دخل المزني على الشافعي رضى الله عنه في مرضه الذي مات فيه , فقال له كيف أصبحت يا أبى عبدالله , فقال, أصبحت عن الدنيا راحلاً وللأخوان مفارقا, ولسوء عملي ملاقيا, ولكأس المنية شاربا, وعلى ربي سبحانه وتعالى واردا, ولا أدري روحي صائرة إلى الجنة فأهنيها أم إلى النار فاعزيها ثم أنشد قائلاً:

ولما قسى قلبي وضاقت مذاهبي *** جعلت الرجاء مني لعفوك سلما

تعاظمت ذنوبي فلما قرنتها *** بعفوك ربي كان عفوك أعظما

فما زلت ذا عفوا عن الذنب لم تزل*** تجود وتعفو منة وتكرما

فلولاك لم يغو بإبليس عابدا*** فكيف وقد أغوى صفيك أدما

فياليت شعري هل أصير لجنة*** فاهني وأما في السعير فأندما

وسئل بعض الزهاد وهو في مرض الموت, كيف حالك؟ فقال حال من يريد سفراً بلا زاد, ويسكن قبراً موحشا بلا مؤنس, ويقدم هلى مالك قادر بغير حجة.

ويروي أن عثمان بن عفان رضى الله عنه وقف على قبر فبكى فقيل له أنك تذكر الجنة والنار فلا تبكي وتبكي هذا فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن القبر أول منازل الآخرة فإن ينج منه فما بعده أيسر منه وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه.

وروي عن إبن عباس رضى الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : أغتنم خمساً قبل خمس, شبابك قبل هرمك وصحتك قبل سقمك وغناك قبل فقرك وفراغك قبل شغلم وحياتك قبل موتك)

فالله الله معاشر المسرفين لا تغتروا بالعز والمال فإن الموت لا يهاب الكبير الجليل ولا يرحم الحقير الذليل فكونوا منه على حذر وأعدوا له صالح الأعمال من قبل أن يأتي يوم لا حيلة فيه لمحتال .

يا أيها الناس كان لي أمل **** قصر عن بلوغه الأجل

ما أنا وحدي نقلت حيث تروا **** كل إلى مثله ينتقل

فليتق الله ربه رجل**** أمكنه في حياته العمل

وروي عن عيسى عليه السلام أنه قال ما من مولود يولد إلا وفي سرته من تراب الأرض التي يموت فيها
أمر على المقابر كل حين**** ولا أدري بأي الأرض قبري
وأفرح بالغني إن زاد مالي ****ولا ابكي على نقصان عمري

وروي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال لكعب يا كعب حدثنا عن الموت فقال يا أمير المؤمنين هو غصن كثير الشوك ادخل في جوف رجل حتى إذا أخذت كل شوكة بعرق ثم جذبه رجل شديد الجذب فقطع ما قطع وأبقى ما أبقى...
ألا أيها المغرور والموت نحوه**** خلقت له تحدو إليه الركائب
أغرك حلم الله أم لست موقنا ****بأنك مبعوث غدا ومحاسب
بأيسر من مثقال حبة خردل**** وإنك مجزي بما أنت كاسب
أحبتي في الله: لما كان الموت مكروها بالطبع لما فيه من الشدة والمشقة العظيمة، لم يمت نبي من الأنبياء حتى يخير. ولذلك وقع التردد فيه في حق المؤمن، كما في حديث أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم: (يقول الله عز وجل: وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي في قبض نفس عبدي المؤمن، يكره الموت وأكره مساءته، ولا بد له منه) كما رواه البخاري.


قال ابن أبي مليكة: (لما قبض إبراهيم عليه السلام قال الله عز وجل له: كيف وجدت الموت ؟ قال: يا رب كأن نفسي تنزع بالبلى فقال: هذا وقد هونا عليك الموت)

وقال أبو إسحاق: قيل لموسى عليه السلام: كيف وجدت طعم الموت؟ قال: وجدته كسفود أدخل في صوف فاجتذب، قال: هذا وقد هونا عليك الموت.

كيف يطمع في البقاء وما من الأنبياء إلا مات! أم كيف يؤمن هجوم المنايا ولم يسلم الأصفياء والأحباء هيهات هيهات!.

قد مات كل نبي ****ومات كل بنيه
ومات كل شريف **** وعاقل وسيفه
لا يوحشنك طريق **** كل الخلائق فيه
وروى في كتب السنة النبوية الشريفة أنه لما احتضر رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم اشتد به الأمر ،فقالت عائشة: ما أغبط أحدا يهوّن عليه الموت بعد الذي رأيت من شدة موت رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت: وكان عنده قدح من ماء فيدخل يده في القدح ثم يمسح وجهه بالماء، ويقول: (اللهم أعني على سكرات الموت). قالت: وجعل يقول: (لا إله إلا الله إن للموت لسكرات) وفي حديث مرسل أنه قال: (اللهم إنك تأخذ الروح من بين العصب والقصب والأنامل، اللهم فأعني على الموت وهوّنه عليّ) ولما ثقل النبي صلى الله عليه وسلم جعل يتغشاه الكرب، قالت فاطمة رضي الله عنها: واكرب أبتاه فقال لها: (لا كرب على أبيك بعد اليوم) وفي حديث خرجه ابن ماجه: أنه صلى الله عليه وسلم قال لفاطمة: (إنه قد حضر من أبيك ما ليس الله بتارك منه أحدا الموافاة يوم القيامة)

فاذا كان هذا هو حال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند احتضاره , يشكو شدة الموت وسكراته والآمه ووهو حبيب الله وخير خلقه وخاتم رسله, وشفيع أمته , فكيف بي وبك أخي المسلم ونحن نعاني من التقصير والبعد عن الله ونرتكب المعاصي والذنوب, والهتنا الدنيا وشغلتنا ملذاتها عن الاستعداد لذلك اليوم الذي سوف ينزل فيه علينا ملك الموت, ويجرعنا سكراته وأنستنا ذكر القبر والبعث والحساب..

يا ابن آدم عن مصيرك ما أغفلك, وعن الصواب ما أبعدك, كأنك بالموت قد فاجأك وبملك الموت قد وافاك فيأئس منك الطبيب وفارقت الصاحب والحبيب وتفجع لفقدك كل قريب فوقعت في الحسرة وجفتك العبرة وبطل منك اللسان بعد الفصاحة والبيان وأدرجت في الأكفان وأزعجت عن الأوطان وصار القبر مأواك وإلى يوم القيامة مثواك وفارقك الأهل والإخوان ووقع بهم عنك السلو والنسيان, فإن كان لك منزل سكنوه أو كنت ذا مال اقتسموه.
يا عجبا للأرض ما تشبع ****وكل حي فوقها يفجع
ابتلعت عادا فأفنتهم ****وبعد عاد أهلكت بتبع
وقوم نوح أدخلت بطنها **** فظهرها من جمعهم بلقع
يا أيها الراضي بما قد مضى ****هل لك فيما قد مضى مطمع


يا ابن آدم كأنك بالموت قد حل بساحتك وحال بينك وبين ما تريد وأنت في النزع والكرب الشديد لا والد يدفع عنك ولا وليد ولا عدة تنجيك ولا عديد ولا عشيرة تحميك ولا قصر مشيد أليس ذلك نازل بك على كل حال أي وعزة الكبير المتعال فإنك الآن حين ينفعك البكاء والاستكانة قبل حلول الحسرة والندامة
يا من يموت ويسأل ****عما يقول ويفعل
إن الموكل بالنفوس ****إذا أتى لا يمهل
والنار منزل من عصى ****والنار بئس المنزل

فاذكر حالك أيها الغافل يوم تقلبك على المغتسل بين يدي الغاسل, وقد زال عزك عنك وسلب مالك منك وأخرجت من بين أحبابك وجهزت لترابك وأسلمت إلى الدود وصرت رهنا بين اللحود وبكى عليك الباكون قليلا ثم نسوك دهرا طويلا فتغيرت منك المحاسن والمحلى وتحكم في أعضائك البلى وقطعت في الأكفان وسعى إليك الديدان فبلى منك اللسان وسالت الحدق كأنك لم تكن قط ممن رأى ولا نطق:
فلو أنا إذا متنا تركنا ****لكان الموت راحة كل حي
ولكنا إذا متنا بعثنا ****ونسأل بعدها عن كل شيء
أخواني: قد حام الحمام حول حماكم، وصاح بكم إذ خلا النادي وناداكم، وأولاكم من النصح حقكم، فما أحقكم بالتدبر وأولاكم، وهو عازم على اقتناصكم، وما المقصود سواكم. كم أخلى الموت داراً فدارا? أما استلب كسرى بن دارا? أدارى لما أخذ داراً? أما ترك العامر قفاراً? أما أذاق الغصص المر مراراً? لقد جال يميناً ويساراً? فما حابى فقراً ولا يساراً.
افلا يعتبر الغافل بمصرع من سبقه من أبائه وأجداده واسلافه, وقد أفناهم الموت باجمعهم وفرق شملهم بالتبديد.


وكيف يغتر الإنسان وهو عالم بان الله تعالى يملى للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته ولم يكن عنه محيد, إن أخذه اليم شديد, أين أهل المدن والحصون؟ اين أرباب المعاني والفنون؟ أين المحصنون بكل حصن منيع وقصر مشيد؟ اين الأمم الماضية؟ اين أرباب القصور العالية؟ حق عليهم الوعيد, فلو عاينتهم في قبورهم, لعجبت من أمورهم, قد غير البلى أحوالهم, ومزق أوصالهم, ولم يعرف منهم الأحرار من العبيد, أما أصبح منهم ذو الشدة والباس بعد القرب والإيناس في ظلمة اللحود وحيد, أما أوعظهم الموت بمن أخذ من شقي وسعيد وقريب وبعيد, أما أنذرهم قول الملك الحميد, وجاءت سكرة الموت بالحق ذلك ما كنت منه تحيد.

أقول ما سمعتم واستغفروا الله لي ولكم فيا فوز المستغفرين ويا نجاة التائبين
avatar
alsaidilawyer
مدير المنتدى
مدير المنتدى

الجنس : ذكر
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 4021
نقاط : 78830
السٌّمعَة : 2684
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 47
الموقع : الجمهورية اليمنية - محافظة إب

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف alsaidilawyer في الإثنين 16 أبريل 2012 - 13:24

الخطبة الثانية
الحمدلله حمداً حمدا , والشكر له شكراً شكرا , نحمده كما ينبغي لجلال وجهه الكريم وعظيم سلطانه, على نعمة الإسلام ونصلى ونسلم على سيد الخلق اجمعين وخاتم الأنبياء والمرسلين وعلى آله واصحابه اجمعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ..

أما بعد أخواني: لازلت معكم في رحاب موضوع خطبتنا الاولى هادم اللذات ومفرق الجماعات وميتم البنين والبنات...

فالله الله عباد الله استعدوا للموت فكأنه قد نزل بكم فأرمل النسوان وأيتم الولدان وفرق الإخوان فوالله يا أيها الإنسان وإنما أنا وأنتم ذلك الإنسان لو لم يكن ماء ولا ظلال ولا جواب ولا سؤال ولا نعيم ولا ثواب ولا جحيم ولا عقاب لكان في الموت وسكرته والقبر وظلمته واللحد وضغطته ما يمنع العاقل اللبيب عن كسب الخطايا والذنوب فكيف ومن وراء ذلك هول مهول وشرح يطول من الصور ونفخته والنشور وروعته والصراط ورقته ومساءلة الله تعالى للعبد وتوبيخه, فما يكون جوابك أيها المغرور إذا وقفت بين يدي العالم الغفور لذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور فأظهر لك قبائحك ونشر لك فضائحك واستشهد عليك جوارحك فإن عفا عنك فأنت من الفائزين وإن طالبك بما قدمت يداك فأنت من الخاسرين, عفا الله عنا أجمعين وغفر لنا ذنوبنا فهو خير الغافرين آمين رب العالمين

من كان يرجو أن يعيش فإنني**** أصبحت أرجو أن أموت فأعتقا

في الموت ألف فضيلة لو أنها****عرضت لكان سبيله أن يعشقا

أخواني عباد الله : لا تضيعوا أعماركم في الباطلات ولا تفنوا أيامكم في الجهالات واذكروا الموت مفرق الأحباب وقاطع الأنساب ومذب الرقاب وقاصم الجبابرة والأرباب مهلك الآباء والأمهات وقاتل الأخوة والأخوات ومبيد الجيران والقرابات الموت يقطع أموالكم ويغير أحوالكم ويرمل نساءكم وييتم أطفالكم فلا يبقى منكم خليلا ولا حبيبا ولا جاهلا ولا أديبا

الموت أفنى من مضى ****والموت يفني من بقي

والموت يجمع في الثرى**** بين المنعم والشقي

يا مسكين أنفقت مالك في بنيان الدور وتشييد القصور ونسيت الموت والتحول إلى ظلمة القبور ثاويا فيها إلى يوم النشور, اجهدت نفسك في جمع الأموال من الحرام والحلال, وسعيت في بنيان الدار التي فوق الأرض وانفقت فيها الملايين, والتي لن تسكن فيها سوى سنوات معدودة ثم سوف ترحل عنها وسوف تتركها لمن لا يشكرك من ورثتك ونسيت أن تبني دارك في الأخرة, دارك ومسكنك تحت الأرض والتي سوف تسكنها لمئات السنين أو لالآف السنين , ولم تنفق في بناءها حتى عشر ما انفقته في بنيان دارك في الدنيا.

ألا للخراب بنى العامرونا **** وللموت ما ولد الوالدونا

وعما قليل يرى الآخرون **** عجائب ما قد رأى الأولونا

ويشقى أناس بما جمعوا ****ويسعد بالقلة الزاهدونا

ولا يرحمون إذا ما بكوا**** ولا يرتجي الرحمة الظالمونا

ويسأل قوم هناك الرجوع **** فلا يرجعون ولا يكرمونا

فاعلموا يا معشر المسلمين علم اليقين أن الموت لن يترك منكم أحدا ولا يرحم منكم والدا ولا ولدا فاجعلوه بين أعينكم منصوبا فإنه لا يترك الفرح كئيبا مكروبا فيقيننا يقين من يموت وأعمالنا أعمال من لا يموت كأن يقيننا بالموت مشوبا بالشك وكأن إيماننا بالبعث ممزوجا بالإفك ما هذه حال من أيقن بالحمام يعصي مولاه في الليالي والأيام..
نحن من العمر في ظنون **** وفي يقين من المنون


ثمت لا نذكر المنايا**** أليس ذا غاية الجنون

فالله الله عباد الله عظوا أنفسكم بآبائكم وأحبابكم وجيرانكم وإخوانكم فإن في ذلك بلاغا لم تذكر وعبرة لم تفكر إخوانكم كانوا بالأمس معكم يأكلون ما تأكلون ويلبسون مما تلبسون فاصبحوا اليوم وقد صارت القبور لهم بيوتا وصاروا بين أطباق الثرى خفوتا قد قسم الوارث أموالهم ونكح العدو والصديق عيالهم وأهان العدو أطفالهم قد هتكت منهم الأستار واستوحشت منهم الديار وتحدثت عنهم الأخبار

رأيت الموت لا يبقي خليلا ****على خل وإن عاشا زمانا
فكن منه على حذر فإني **** رأيت الموت لا يعطي أمانا
أنسنا غرة منه كأنا**** بما نعني به يعني سوانا
وكم للموت من دار ودار ****أبان عميرها عنها فبانا
فكم ذي نخوة وعزيز قوم ****أذل الموت عزته فهانا
كأنا قد نظرنا عن قريب**** إلى ما قد وعدناه عيانا
يا أخي إذا جاءك الموت لا ينفعك ما جمعته ولا ينجيك ما اكتسبته فامهد لنفسك قبل مفارقة الأحباب والجيران والأصحاب والخروج من الديار إلى منازل الدود والتراب وبيوت الوحشة والعذاب إلا أن يعفو الملك الوهاب فتفكروا يا أولي الألباب يا معشر الشيب والشباب بمن سبقكم من الأهل والأقارب والأصحاب...

مضى أمسك الماضي شهيدا معدلا **** وأعقبه يوم عليك شهيد

فإن تك بالأمس اجترحت إساءة **** فبادر بإحسان وأنت حميد

ولا تبق فعل الصالحات إلى غد **** لعل غدا يأتي وأنت فقيد

إذا ما المنايا أخطأتك وصادفت **** حميمك فاعلم أنها ستعود

فتوبوا إلى الله توبة نصوحة قبل أن يأتيكم الموت بغتة فياخذكم من بين أهليكم فلا تستطيعوا توصية ولا إلى أهلكم ترجعون, فقد ازدادت الحوادث والفتن وتعددت أسباب الموت في زمننا هذا فنسمع ان فلان نام ولم يصحو من نومه فقد أتاه ملك الموت وأخذ روحه وهو نائم دون أن ينطق بالشهادتين ونسمع أن فلان ذهب إلى السوق ولم يرجع فقد توفي فجأة في طريقه, ونسمع أن فلان وفلان وفلان وفلان شباب لم تتجاوز اعمارهم الثلاثين انقلبوا بسيارة أو باص أو اصطدموا بسيارة أو باص وماتوا جميعا دون أن ينطقوا بالشهادتين ونسمع أن فلان حصل له حادث هو واسرته وماتوا جميعاً ونسمع أن فلان أتته سكتة قلبية أو شلل وهو جالس بين أهله وفي صحة تامة فمات دون أن ينطق بالشهادتين ونسمع أن فلان وفلان وفلان قتلوا جميعاً في فتنة وان اسرة فلان توفوا جميعاً تحت انقاض منزلهم في زلزال أو إعصار..

أخوتي توبوا إلى الله بنا **** قد لهونا وجهلنا ما صلح
نحن في دار نرى الموت بها*** لم يدع فيها لذي اللب فرح
يا بني آدم صونوا دينكم *** ينبغي للدين أن لا يطرح

واحمدوا الله الذي أكرمكم *** بنبي قام فيكم فنصح
بنبي فتح الله به **** كل خير نلتموه ومنح
مرسل لو يوزن الناس به ***في التقى والبر خفوا ورجح
فرسول الله أولى بالعلى *** ورسول الله أولى بالمدح
اللهم يا أكرم الأكرمين تفضل علينا وعلى جميع المذنبين بتوبة تنقلنا من ذل المعصية إلى عز الطاعة وثبتنا عليها حتى تخرجنا من الدنيا بلا ذل ولا تباعه على منهاج أهل السنة والجماعة الذين أوجبت لهم الرحمة والشفاعة اللهم إن الطاعة بقدرك والمعاصي وفي قبضتك القلوب والنواصي فطهر قلوبنا بماء التوبة واغسلها من دنس الحوبة ومتعنا بالسلامة في ديننا ودنيانا ما أبقيتنا ولا تردنا على أعقابنا بعد إذ هديتنا.

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار, اللهم جنبنا الفتن ما ظهر منها وما بطن, اللهم ارحم أمواتنا وأموات المسلمين أجمعين, واغفر لهم ذنوبهم واغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس, ووسع مدخلهم وأنس وحشتهم وأجعل قبورهم من رياض الجنان ولا تجعلها من حفر النيران.

اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا وكن معنا حيث كنا, اللهم أصلح ولاة أمورنا وأهدهم إلى الطريق القويم والعمل بكتابك وسنة رسولك وسخر لهم البطانة الصالحة التي تعينهم على خدمة الإسلام والمسلمين وتطبيق شرع الله وأحكامه ونشر العدل بين رعيتهم ورفع الظلم عنهم وحماية حقوقهم ورعاية مصالحهم وجنبهم البطانة الفاسدة التي تجرهم إلى الظلم والفساد والإفساد وضياع حقوق العباد ..

اللهم أنصر اخواننا في فلسطين وفي كل بقاع الأرض, واشدد ازرهم وأهلك اعداهم واجعل كيدهم في نحورهم, اللهم وحد كلمة المسلمين, ولم شملهم ولا تجعلهم شيعاً وأحزابا تقتل بعضهم بعضاً وتفتك اقواهم باضعفهم..

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد خاتم النبيين وخير المرسلين واحشرنا تحت لوائه أجمعين على منهاجه وسنته غير مبدلين ولا مغيرين موفقين معصومين غير مغضوب علينا ولا ضالين يا أرحم الراحمين وارضي اللهم عن أزواجه وذريته وأهل بيته وعلى الخلفاء الراشدين أبي بكر وعمر وعثمان وعلي وعلى الصحابة أجمعين ومن تبعهم وسار على نهجهم واقتفى اثرهم إلى يوم الدين.

عباد الله: إن الله يأمركم بثلاث فأقيموها وينهاكم عن ثلاث فاجتنبوها إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القربى وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون, فاذكروا الله يذكركم واشكروه على نعمه يزدكم ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون وأقم الصلاة.


المرفقات
خطبة هادم اللذات ومفرق الجماعات.docx
لا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.
(44 Ko) عدد مرات التنزيل 1
avatar
أ. إيمان الطيب
إداري
إداري

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1256
نقاط : 25002
السٌّمعَة : 215
تاريخ التسجيل : 17/04/2010
العمر : 38
الموقع : اليمن السعيده
أوسمه :

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف أ. إيمان الطيب في الخميس 19 أبريل 2012 - 14:48

جزاك الله خير
وجعله في ميزان حسناتك
avatar
أ. إيمان الطيب
إداري
إداري

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1256
نقاط : 25002
السٌّمعَة : 215
تاريخ التسجيل : 17/04/2010
العمر : 38
الموقع : اليمن السعيده
أوسمه :

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف أ. إيمان الطيب في الخميس 19 أبريل 2012 - 14:49

جزاك الله خير
وجعله في ميزان حسناتك
avatar
أطياف
المشرفه المميزه
المشرفه المميزه

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 435
نقاط : 12185
السٌّمعَة : 251
تاريخ التسجيل : 24/07/2011
العمر : 28
الموقع : الجزائر

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف أطياف في السبت 21 أبريل 2012 - 7:23

موضوع جيد
بارك الله فيك
وجعله في ميزان حسناتك


_________________

*******************************************

avatar
زهرة الياسمين
مشرف
مشرف

الجنس : انثى
الابراج : السمك
عدد المساهمات : 158
نقاط : 5197
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 24/02/2012
العمر : 25

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف زهرة الياسمين في الأربعاء 25 أبريل 2012 - 15:26

موضوع ممتاز
شكرا
****


_________________

*******************************************







avatar
محمدأحمدالجيلاني
فارس جديد
فارس جديد

الجنس : ذكر
الابراج : القوس
عدد المساهمات : 74
نقاط : 2668
السٌّمعَة : 50
تاريخ التسجيل : 26/11/2012
العمر : 23
الموقع : yemen

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف محمدأحمدالجيلاني في الأربعاء 19 ديسمبر 2012 - 13:27



_________________

*******************************************
avatar
ساره سفيان
فارس جديد
فارس جديد

الجنس : انثى
الابراج : الحمل
عدد المساهمات : 10
نقاط : 2176
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 27/01/2013
العمر : 30
الموقع : المغرب

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف ساره سفيان في الأحد 14 أبريل 2013 - 11:14

موضوع رائع
واختيار موفق
بارك الله فيك اخي الكريم
وجزاك الله خير
avatar
عبد الغني الأنصاري
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
الابراج : الثور
عدد المساهمات : 58
نقاط : 2597
السٌّمعَة : 80
تاريخ التسجيل : 17/12/2012
العمر : 24
الموقع : المملكة العربية السعوديه

رد: خطبتي الجمعة - بعنوان هادم اللذات (الموت)

مُساهمة من طرف عبد الغني الأنصاري في الثلاثاء 6 مايو 2014 - 11:44

جزاك الله خير
وجعله في ميزان حسناتك


_________________

*******************************************

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 18 نوفمبر 2018 - 1:18